ألمانيا ترفع قيود السفر عن المسافرين من دول الخليج العربي

  • تاريخ النشر: منذ 3 أيام
ألمانيا ترفع قيود السفر عن المسافرين من دول الخليج العربي
مقالات ذات صلة
بعد شهرين ونصف من العزل: الصين ترفع قيود السفر عن بؤرة تفشي كورونا
أقدم دولة خليجية في الخليج العربي
الوجهات الخمس الأكثر شهرة بين المسافرين في الدول العربية

المكتب الوطني الألماني للسياحة يرحب بقرار مجلس الاتحاد الأوروبي بالسماح للسياح من البحرين والكويت وقطر والسعودية والإمارات بزيارة ألمانيا بغض النظر عن حصولهم على اللقاح ألمانيا تقوم بتحديث قيود الدخول الخاصة بها بناءً على توصية من مجلس الاتحاد الأوروبي

دبي، الإمارات العربية المتحدة - 13 أكتوبر 2021 - أعلنت الحكومة الألمانية عن انضمام دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين إلى القائمة الألمانية الآمنة، وأزالت القيود المفروضة على المسافرين من هاتين الدولتين جراء فيروس كوفيد 19 لتلتحق بركب كل من الكويت وقطر والمملكة العربية السعودية التي انضمت إلى تلك القائمة في وقت سابق.

ويبدأ تنفيذ القرار من 10 أكتوبر 2021، حيث سيتم تخفيف القيود على جميع المسافرين بغض النظر عن حصولهم على لقاح كوفيد-19، شريطة تقديم نتيجة سلبية لاختبار الكشف عن كوفيد-19 ضمن فترة أقصاها xx ساعة من السفر أو شهادة تطعيم سارية المفعول.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قالت يامينا صوفو، مديرة إدارة المبيعات والتسويق للمكتب الوطني الألماني للسياحة: "تزيد لوائح السفر الجديدة من جاذبية ألمانيا وتسهّل إجراءات الزيارة أمام السياح من دول الخليج العربي. وتولي ألمانيا أهميةً كبيرةً للموسم السياحي الشتوي، وتساهم اللوائح الجديدة في تعزيز اهتمام المسافرين من المنطقة لاستكشاف مجموعة واسعة من أسواق المواسم الاحتفالية والمنتجعات الصحية والنشاطات الرياضية في الهواء الطلق في جميع أنحاء ألمانيا".

يذكر بأن الاتحاد الأوروبي يقوم بإصدار توصياته للدول الأعضاء ويحدثها بانتظام. كما تتم مراجعة القائمة الآمنة كل أسبوعين من قبل سلطات الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء.

للحصول على متطلبات الدخول الكاملة إلى ألمانيا ، يُنصح الزوار بزيارة الموقع: www.bmi.bund.de

-انتهى–

لمحة حول المجلس الوطني الألماني للسياحة

يعد المجلس الوطني الألماني للسياحة (GNTB) المؤسسة الوطنية المسؤولة عن السياحة في ألمانيا، ويعمل بالنيابة عن الوزارة الاتحادية للشؤون الاقتصادية والطاقة، لتمثيل ألمانيا كوجهة سياحية متميزة، بتمويل من الوزارة بما يتماشى مع قرار البرلمان الألماني. ويتعاون المجلس بشكل وثيق مع قطاع السفر الألماني وشركاء من القطاع الخاص ومؤسسات تجارية، لتطوير استراتيجيات وحملات تسويقية تهدف إلى تعزيز الصورة الإيجابية لوجهات السفر الألمانية في الخارج، وتشجيع السياحة في ألمانيا.

يتّبع المجلس الوطني الألماني للسياحة استراتيجية تعتمد على ثلاثة محاور لمواجهة تحديات كوفيد-19: 
- رفع مستوى الوعي حول ألمانيا باعتبارها وجهة سياحية، والترويج لصورتها حول العالم.

- دعم قطاع السفر الذي تشرف عليه الشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال إدارة العلاقات وتبادل المعارف.

- تطوير خطط عمل قائمة على نتائج أبحاث الأسواق المستهدفة والتحليل المستمر لتأثيرات فيروس كورونا المستجد.

واعتمد المجلس الوطني الألماني للسياحة، خلال فترة الإغلاق، على التسويق القائم على مواجهة التقلبات الدورية للحفاظ على حوارٍ بناء مع العملاء، ويساهم هذا النهج بتسليط الضوء على تفضيلاته المتغيرة في شبكة اتصالاته، كما أنه يخاطب مشاعر العملاء ويحفز الإلهام لديهم.

التركيز على التحول الرقمي والاستدامة

ويحرص المجلس الوطني الألماني للسياحة على تعزيز السياحة المستدامة بالتماشي مع أهداف الحكومة الألمانية، حيث يركّز على التحول الرقمي والاستدامة. ويُعدّ المجلس الوطني الألماني للسياحة رائداً في استخدام التقنيات الغامرة (الواقع الافتراضي والمعزز والمختلط) والمساعدين الصوتيين وغيرها من واجهات الحوار وتطبيقات الذكاء الاصطناعي مثل روبوتات الدردشة. ولضمان ظهور العروض السياحية على منصات التسويق القائمة على تقنيات الذكاء الاصطناعي، يشرف المجلس على مشروع البيانات المفتوحة التابع لقطاع السياحة الألماني، الذي يهدف إلى تطوير المعرفة السياحية.

ولطالما كانت الاستدامة التركيز الجوهري للمجلس لأكثر من عقدٍ من الزمن، ويتم التعامل معه بوصفه قضيةً استراتيجية في مختلف مناحي المنظمة. ويتبع المجلس استراتيجيةً تستند إلى ثلاث ركائز وتجمع بين مشاركة المعرفة مع شركاء خارجيين ودعم استراتيجية التواصل مع مبادرات الاستدامة الداخلية. كما يحرص على تعزيز السياحة المسؤولة بوصفها مجال نموٍ أساسي، من خلال تقديم ألمانيا كوجهة مستدامة وشاملة إلى سوق السفر الدولي، الأمر الذي يحظى بأهمية خاصة مع التغير المتسارع في قيم المسافرين العالميين نحو مسؤولية اجتماعية وبيئيةٍ أكبر بسبب أزمة كوفيد-19

ويضم المجلس الوطني الألماني للسياحة 27 وكالة خارجية تغطي أكثر من 40 سوقاً في مختلف مناطق العالم. ويضم المقر الرئيسي للمجلس، الذي يقع في فرانكفورت بألمانيا، الأقسام الاستراتيجية مثل معلومات الأعمال وتطوير الأعمال والاتصالات والعلاقات العامة للعلامة التجارية المرتبطة بمبادرة ألمانيا وجهة سياحية.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة مركزنا الإعلامي الإلكتروني عبر الرابط: www.germany.travel/presse. لتحميل الصور الإعلامية، يرجى التسجيل عبر الرابط الإلكتروني: https://dam.germany.travel

الموقع الإلكتروني: www.germany.travel

فيسبوك: facebook.com/germanytourism

إنستاجرام: instagram.com/germanytourism

تويتر: twitter.com/germanytourism

لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

إيما باترسون / يارا حمدان

germantourism@actionprgroup.com

+971 50 8212091