إن كنت مسافرا في هذا الطقس البارد.. فلا تتجاهل هذه النصائح

  • تاريخ النشر: الإثنين، 20 ديسمبر 2021
إن كنت مسافرا في هذا الطقس البارد.. فلا تتجاهل هذه النصائح
مقالات ذات صلة
يوم البيئة العالمي 2021 وأهم النصائح لتكون مسافراً صديقاً للبيئة
لرحلة هادئة: نصائح للسفر بالسيارة خلال موجات الطقس السيء
كيف تكون مسافراً ذكياً من الناحية المالية عند السفر في 2022؟

السفر في الأجواء الباردة.. إن كنت مسافرا في هذا الطقس البارد.. فلا تتجاهل هذه النصائح، إليك نصائح أساسية للسفر أثناء الطقس السيء ولو مُصاب بنزلة برد؟ استشر الطبيب قبل السفر بالطائرة، لاحظنا أجواء غير مستقرة خلال هذه الأيام وأمطار رعدية وبرق ورعد وشبورة ورياح شديدة.. هذه هي الحالة الجوية لطقس غير مستقر يسود مختلف الأنحاء، لكن في هذه الأثناء يضطر البعض إلى السفر سواء لعمل أو لقضاء أوقات الإجازات، إليك نصائح هامة عليك أخذها في الاعتبار عند السفر في هذه الأجواء الباردة.

إن كنت مسافرا في هذا الطقس البارد.. فلا تتجاهل هذه النصائح      

1- كيفية الحماية من نزلات البرد
المسافرون أكثر عرضة لنزلات البرد والأنفلونزا، لذ يُفضل تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات خاصةً بفيتامين سي، كما ينصح بالإكثار من شرب الماء والعصائر الطازجة لتقوية المناعة وأخذ دواء البرد والمُسكنات في حقيبة السفر وغسيل اليدين جيداً وتجنب أساليب نقل العدوى مثل لمس الأنف أو الفم أثناء الرحلة، ويفضل استخدام أشيائك الشخصية فقط.

2- ارتداء ملابس معينة تمنحك التدفئة وتحميك من الأمطار

يجب ارتداء الملابس الثقيلة؛ مثل الجاكت المنتفخ pump أو المعاطف الجلدية ذات "الزنط" أو "الكولة العالية" أو الياقة الفرو والجوارب والقفازات السميكة وغطاء للأذنين، لتجنب برودة الجو والحفاظ على درجة حرارة الجسم ورطوبته.

واحرص على اقتناء بالطو المطر في أغراضك وهو أحد أخف أنواع الجواكت، يأتي مصنوعًا عادةً من النايلون أو البوليستر، ووظيفته الوحيدة هو حماية ملابسك من ماء المطر وليس تأمين الدفء لك.

3- المشي بعناية والسير بحذر مع ارتداء أحذية مريحة تؤمنك

السفر أثناء الطقس البارد وموجه الأتربة قد تصبح الطرق والأرصفة منزلقة للغاية، فعليك المشي بعناية للتجنب السقوط أو التعرض لأي إصابة، وارتداء الأحذية المقاومة للانزلاق؛ مثل البوت الطويل المخصص لأجواء المطر وهو مصنوع من مادة بلاستيكية ويسمى ران بوت وبوت الفروسية Tall Riding Boots، أو هاف أنكل بوت و safety shoes.

4- متابعة النشرات الجوية للتأكد من حالة الجو قبل السفر في الأوقات الباردة والطقس السيء

يجب الاهتمام بمتابعة أخبار تنبؤات الطقس والأحوال الجوية خلال زيارتك، لتوخي الحذر وأخذ الاحتياطات الضرورية.

5- تجنب الإفراط في الحركة في الأماكن شديدة البرودة  

الإكثار في الحركة والنشاط أثناء الطقس البارد يمكن أن يؤثر على القلب بشكل كبير لأنه يؤدي لزيادة في ضغط الدم ومشاكل القلب والأوعية الدموية، مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية، خاصةً عند كبار السن.

6- غير وضعية جلوسك وتجنب الجلوس لفترات طويلة في أماكن مغلقة خلال رحلتك 

إذا كنت تجلس أثناء رحلة السفر أو الجولة السياحية خاصةً لفترة طويلة في أماكن ضيقة نسبيًا عليك بتحريك جسدك كل فترة وتغير وضعية جلوسك، لتجنب الإصابة بأي نوع من الجلطات الوريدية أو تجلط الدم في القدم.

7-المشروب الساخن يمنحك الدفيء خلال السفر 

عليك بتناول بعض المشروبات الساخنة والتي تعطي شعورا بالدفء مثل الكاكاو الساخن باللبن حمص الشام بالزنجبيل والكركم، ومشروب القرفة بالزنجبيل، والكمون بالليمون والكركم بلبن خال من الدسم.

نصائح و إرشادات لحمايتك خلال السفر والسياحة والرحلات الجوية وكذلك البرية في الأجواء الباردة

كيف تحمي نفسك من التقلبات الجوية؟ (تغطية خاصة)

حذرت هيئة الأرصاد الجوية من انخفاض درجات حرارة الجو بشكل ملحوظ، حتى يوم الثلاثاء المقبل.

وقالت إن الطقس سيكون مائل للبرودة خلال ساعات النهار، على أن يكون شديد البرودة خلال ساعات الليل في جميع المحافظات.

وفي هذا الطقس البارد وتساقط الأمطار يضطر البعض إلى النزول بالشارع لممارسة يومهم الطبيعي سواء كانوا طلاب يتوجهون إلى المدارس والجامعات أو الموظفين، لذا نقدم مجموعة من النصائح والإرشادات التي يجب اتباعها لتجنب الإصابة بمضاعفات صحية، خلال الطقس البارد، وفقا لموقعي "storagewest" و"healthline".

- تجنب قيادة السيارة في هذه الأجواء، لأن مخاطر حوادث السير تزداد في ظل تساقط الأمطار.

- احذر لمس أعمدة الإنارة أثناء المطر، لأنها قد تسبب الصعق الكهربائي.

- يفضل البقاء داخل سياراتك إذا واجهتك أمطار كثيرة للحفاظ على سلامتك.

- الحرص على ارتداء الكمامة حفاظا على سلامة الجيوب الأنفية والجهاز التنفسي.

- الحرص على الابتعاد عن المباني القديمة، لأن الأمطار يمكن أن تؤدي إلى تساقط أجزاء من المباني.

- ارتداء الملابس القطنية الثقيلة ذات الكم الطويل، وعند الخروج مساءً، يُنصح بأخذ جاكت خفيف أو شال.

- ينصح بتناول كميات من الخضروات والفواكه، لاحتوائها على فيتامين c.

- الحرص على تناول وجبة الإفطار ثم كوب من اللبن بالعسل أو كوب عصير البرتقال أو الليمون أو أي فاكهة من فواكه فيتامين سي.

- يفضل تجنب المشروبات التي تحتوي على كافيين، كالقهوة والنسكافيه والشاي والإكثار من شرب المشروبات العشبية مثل الزنجبيل والقرفة والنعناع والليمون الساخن، السحلب وتناول شوربة الدجاج.

- تناول كوب من الماء الفاتر قبل الخروج من المنزل.

فصل الشتاء الطقس البارد

للوقاية من أوميكرون - كورونا - كوفيد 19 خلال السفر في الأجواء شديدة البرودة 

بعد عامين على خط المواجهة ضد وباء كوفيد-19، يواصل مايك راين، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ في منظمة الصحة العالمية إبداء تفاؤله، مؤكداً أن البشرية ستغير مسارها وتتخذ التدابير اللازمة للجم الفيروس.

لكن راين يدرك أن الأزمة قد تسوء لأن المتحوّر أوميكرون يبدو قادر على رفع معدل الإصابات بكوفيد-19 بشكل حاد وملء المستشفيات، وفق ما جاء في موقع "العربية".

كذلك قد يواجه العالم متحوّرات جديدة أكثر خطورة قد تؤدي من خلال موجات متتالية إلى انهيار الأنظمة الصحية.

وقال مايك راين، في مقابلة حديثة مع وكالة "فرانس برس": "إنه مستقبل محتمل إذا لم نتعامل مع الفيروس بشكل صحيح".

لكنّه أضاف بالقول: "لا أرى هذا السيناريو الآن. أرى مستقبلا أفضل". ويقدّر عالم الأوبئة والجراح السابق البالغ 56 عاماً، أنه إذا "أخدنا التدابير الصحية بجدية وازدادت تغطية اللقاحات" سيكون ممكنا التغلب على الجائحة.

وفي حين أنه من غير المرجح أن يختفي فيروس سارس-كوف-2، يعتقد راين أنه قد يصبح مجرد فيروس تنفسي مزمن آخر، مثل الإنفلونزا.

لكن يبدو أن هذا المنظور المتفائل يتعارض مع طبيعة الوضع على الأرض. فقد أودى الوباء بحياة 5.3 مليون شخص في كل أنحاء العالم، إلا أن العدد الفعلي قد يكون أكثر بثلاث أو أربع مرات.

تفاؤل

ولا تغير موجة الإصابات المرتفعة التي يتسبب بها المتحور أوميكرون المعطيات بشكل جذري وفقا لمايك راين الذي أوضح: "كنا نواجه صعوبات قبل وقت طويل من أوميكرون".

والأشخاص الذين يقولون عكس ذلك "يستخدموه (المتحور) عذرا"، مشيرا إلى انعدام المساواة في اللقاحات وتسييس الجائحة والتضليل المنتشر والرفع المبكر للقيود الصحية التي ساهمت كلها في انتشار المتحوّر دلتا.

لكنه اعتبر أن العالم يمكنه أن يغير المسار، لافتاً إلى "المرونة المذهلة" للمجتمعات والخدمة المتفانية للعاملين الصحيين والتعاون العلمي غير المسبوق منذ بداية الجائحة التي تسببت بأسوأ أزمة صحية منذ مئة عام.

وقال راين "أنا متفائل جدا لما يمكننا تحقيقه بشكل جماعي".

ونتيجة لذلك، شخص زملاء هذا الطبيب الأيرلندي على أنه "مفرط التفاؤل"، وهي صفة ارتبطت به منذ توليه منصب المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ لمنظمة الصحة العالمية في العام 2019، قبل فترة وجيزة من انتشار الجائحة.

لوم

ووجدت منظمة الصحة العالمية نفسها في قلب العاصفة وتعرضت لانتقادات بسبب بطئها في التحرك وفي ارتكابها أخطاء في التقييم، لكنها أيضا كانت كبش فداء لبعض السلطات السياسية التي تجاوزتها الأحداث.

وأقر مايك راين الذي كان مع المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسيوس أحد أبرز الوجوه في معركة المنظمة ضد الوباء "كان ذلك صعبا في بعض الأحيان. لقد تلقينا بعض الصفعات" لكنّ "ذلك جزء من هذا العمل".

والجزء الأصعب بالنسبة إلى "الجنرال"، وهو اللقب الذي أطلقه عليه غيبريسيوس، هو تأثير ذلك على عائلات خبراء منظمة الصحة العالمية الذين يعملون بلا هوادة.

وهو لم ير أولاده الثلاثة الذين يعيشون في أيرلندا سوى أربع مرات في غضون عامين. وقال "إنه أمر صعب" لكنه أضاف أنه لا شيء مقارنة بما يمر فيه العاملون الصحيون على الأرض.

وأوضح راين الذي أمضى فترة كبيرة من ربع القرن الأخير يحارب على الأرض أوبئة مثل فيروس إيبولا والكوليرا وشلل الأطفال "لا يوجد شيء أكثر إرهاقا وأكثر إجهادا من أن تكون في الصفوف الأمامية لمحاربة جائحة".