السياحة في الغابون: وجهة مثالية لمحبي الطبيعة والمغامرة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 07 يونيو 2021
السياحة في الغابون: وجهة مثالية لمحبي الطبيعة والمغامرة
مقالات ذات صلة
حقائق مذهلة عن قارة إفريقيا تعرف عليها
فرحة عيد الفطر في المغرب
​​​​​​​ مظاهر استقبال شهر رمضان في تونس

تتمتع السياحة في الغابون بالبحيرات الجميلة والشواطئ الرائعة مما جعلها وجهة سياحية مثالية لعشاق الطبيعة والمغامرة، وتحتضن الغابون العديد من الآثار التاريخية والأسواق الشعبية تمنح للسياح فرصة التعرف على شعبها وعاداتها. سنتعرف  في هذه المقالة إلى معالم السياحة في الغابون وأفضل فنادقها ومطاعمها.

موقع الغابون:

يقع الغابون على الساحل الغربي لأفريقيا على خط الاستواء، ويحدها غينيا الاستوائية والكاميرون من الشمال، وجمهورية الكونغو من الشرق والجنوب، والمحيط الأطلسي من الغرب، وتقع جزر ساو تومي وبرينسيبي قبالة ساحلها.

المناخ في الغابون:

تتمتع الغابون بمناخ استوائي حيث ترتفع درجات الحرارة والرطوبة على مدار العام. يتراوح معدل هطول الأمطار السنوي من 3050 ملم إلى 3810 ملم، يتساقط معظمها بين شهري أكتوبر ومايو. [1]

السفر إلى الغابون:

  • السفر جواً من المدينة المنورة إلى الغابون خلال 10 ساعات و13 دقيقة بتكلفة 1979 ريال سعودي.
  • السفر جواً من الرياض إلى الغابون خلال 10 ساعات و8 دقائق بتكلفة 2160 ريال سعودي.
  • السفر جواً من جدة إلى الغابون خلال 12 ساعة و5 دقائق بتكلفة 2005 ريال سعودي.

الأماكن السياحية في الغابون:

  • مدينة ليبرفيل:

تعد مدينة ليبرفيل عاصمة الغابون وأجمل مدنها السياحية إذ تتمتع بإطلالة خلابة على ساحل وسط أفريقيا. تشتمل معالمها السياحية على المتحف الوطني للفنون والحرف التقليدية الذي يستعرض الأقنعة والتحف الخشبية المنحوتة التي تشتهر بها البلاد، والقصر الرئاسي الضخم يعود تاريخه إلى السبعينيات من القرن المنصرم، وسوق مونت بوا المفتوح لبيع جميع السلع المحلية، وكنيسة القديس ميشيل بأعمدتها الخشبية الطويلة ذات النقوش الزخرفية المنحوتة، ومشتل سيبانج بالعديد من الأشجار الأصلية في البلاد.

  • مدينة بورت جنتيل:

تعد مدينة بورت جنتيل الميناء الرئيسي للبلاد ومن أجمل مدن السياحة في الغابون إذ تشتمل معالمها على كنيسة سانت لويس التي تم إنشاؤها في 1927، ومنارة كيب لوبيز التي تعود إلى القرن العشرين، وفي جنوب بورت جنتيل يشتهر نهر الأوغووي بالعديد من أنواع الأسماك.

  • مدينة فرانسفيل:

تعد مدينة فرانسفيل إحدى أكبر مدن الغابون تقع على نهر مباسا مما يمنحها إطلالة متميزة فضلاً عن معالمها الطبيعية والأثرية مثل كنيسة سانت هيلير التي بُنيت عام 1899، تمثال كبير للرئيس عمر بونغو، ومعهد رئيسي للبحوث الطبية، وملعب للغولف، وشلالات بوبارا التي توفر الراحة والاستجمام للسياح.

  • حديقة لوانجو الوطنية:

تتمتع حديقة لوانجو الوطنية بالمناظر الطبيعية الخلابة الخضراء المورقة والحياة البرية اللافتة للنظر على طول الساحل، ويمكنك المشاركة في "برنامج الصيد والإفراج عن الصيد" الذي يتم تنظيمه في هذه الحديقة للقبض على الكائنات البحرية وإطلاقها في الطبيعة، مثل الشفتين وأسماك القرش والباراكودا والأسماك الأخرى.

  • لامبارين:

تعد لامبارين مدينة صيد رائعة في الغابون تقع على بعد حوالي 75 كم من غابات وسط إفريقيا المطيرة الغريبة، وتوفر للسياح فرصة صيد الحيوانات ومشاهدة الحياة البرية هناك.

  • حديقة بونجارا الوطنية:

تضم حديقة بونجارا الوطنية بمساحة 900 كم2 عدداً من الحيوانات البرية مثل القرود والجاموس، والغابات الخضراء المورقة وأشجار المانغروف كما أنها موطناً لسلاحف الجلدية الظهر المهددة، والتي تزحف على الساحل لوضع بيضها خلال فترة التعشيش.

  • فيرنان فاز لاجون:

تعد فيرنان فاز لاجون أفضل معالم السياحة في الغابون تحتضن جزيرة الغوريلا، وكنيسة ميشن سانت آن تتميز بلون أحمر صدئ يجعلها تبدو جميلة للزوار.

  • حديقة أكاندا الوطنية:

اكتسبت حديقة أكاندا الوطنية الشهرة لكونها أرض التعشيش لواحدة من أكبر تجمعات الطيور المهاجرة كما تضم حوالي 25 ٪ من أشجار المانغروف في إفريقيا بأكملها. يمكنك الاستمتاع ببعض الرياضات المائية المثيرة مثل صيد الأسماك، وركوب القوارب، واكتشاف المخلوقات البحرية المذهلة مثل الحيتان والدلافين. [2]

  • حديقة ايفيندو الوطنية:

تضم حديقة ايفيندو الوطنية أكثر من 430 نوعًا من الطيور تشمل الببغاوات الأفريقية الرمادية، والحيوانات البرية مثل القرود والفيلة وخنازير الأدغال، والشلالات غنية بالمياه المعدنية.

فنادق الغابون:

  • فندق بارك إن باي راديسون ليبريفيل:

يقع فندق بارك إن باي راديسون ليبريفيل في ليبريفيل، وعلى بعد 5 كم من نصب إلغاء العبودية الوطني، وتشمل المرافق في الفندق على بار وحديقة بإطلالات على المسبح، ومطعم، ومكتب استقبال يعمل على مدار 24 ساعة، ومسبح خارجي في الهواء الطلق، وماكينة صرّاف آلي، وخدمة الغرف، وخدمة الواي فاي المجانية.

تحتوي جميع الغرف على تكييف الهواء، وتلفزيون بشاشة مسطحة مع قنوات فضائية، ومجفف شعر، ومكتب للعمل، وحمام داخلي مزود بلوازم استحمام مجانية وحوض استحمام أو دش. يمكنكم حجز في الفندق ابتداءً من 845 ريال سعودي لليلة الواحدة.

  • فندق راديسون بلو أوكومي بالاس:

يقع  فندق راديسون بلو أوكومي بالاس في ليبريفيل، ويضم مسبحاً وباراً فضلاً عن مواقف خاصة للسيارات وخدمة الواي فاي المجانية. تحتوي جميع الغرف على تكييف الهواء، وتلفزيون بشاشة مسطحة مع قنوات فضائية، وميني بار، ومرافق كي الملابس، وغلاية كهربائية، وحمام داخلي مزود بلوازم استحمام مجانية وحوض استحمام أو دش. يمكنكم حجز في الفندق ابتداءً من 1036 ريال سعودي لليلة الواحدة.

  • فندق هيبيسكوس لويس:

يقع فندق هيبيسكوس لويس في ليبرفيل بالقرب من معالم السياحة فيها، ويضم مكتب استقبال يعمل على مدار 24 ساعة، ومسبح في الهواء الطلق، ومطعم يقدم وجبة إفطار كونتيننتال. تحتوي جميع الغرف على مكتب وتلفزيون بشاشة مسطحة مع قنوات فضائية، ومرافق كي الملابس، وحمام خاص داخلي مزود بلوازم استحمام مجانية وحوض استحمام أو دش. تبدأ أسعار الغرف من 320 ريال سعودي لليلة الواحدة.

مطاعم الغابون:

  • مطعم L'Odika يقدم الأطعمة الأفريقية وخيارات الأطعمة الخالية من الجلوتين. يُفتتح يومياً من 12 ظهراً حتى 10:45 مساءً.
  • مطعم روما يقدم الأطعمة الإيطالية والمشاوي، ويُفتتح يومياً من 12 ظهراً حتى الساعة 10 ونصف مساءً.
  • مطعم Les Paillottes يقدم الأطعمة الأوروبية والمشاوي، ويُفتتح يومياً من الساعة 9 صباحاً حتى الساعة 10 مساءً.
  • مطعم La Voile Rouge يقدم الأطعمة الفرنسية والأوروبية والبحر المتوسط، ويُفتتح يومياً على مدار 24 ساعة.

تزخر السياحة في الغابون بغابات كثيفة، وتنوع كبير في الحياة البرية، ومناظر طبيعية خلابة، وشواطئ بيضاء جميلة، وأنهار متدفقة، والعديد من مناطق الجذب الطبيعية الأخرى مما ساعدها في ازدهار السياحة في الغابون لعشاق المغامرة والطبيعة.