• الموج للجولف يحتل المركز الثاني كأفضل ملعب جولف بالشرق الأوسط

    الموج للجولف يحتل المركز الثاني كأفضل ملعب جولف بالشرق الأوسط

    حصل أول ملاعب اللينكس في السلطنة على المركز الثاني حسب تصنيف مجلة ناشيونال كلوب جولفر

    إستمراراً لجهوده في تعزيز مكانته كأحد أفضل ملاعب الجولف في منطقة الشرق الأوسط، إستطاع نادي الموج للجولف مؤخراً أن يحتل المركز الثاني في قائمة أفضل 25 ملعب جولف في المنطقة، وذلك حسب تصنيف مجلة ناشيونال كلوب جولفر، التي تعد إحدى المجلات البريطانية الرائدة.


    الموج للجولف

    وقد حاز الموج للجولف على هذه المركز متقدماً على عدد من ملاعب الجولف في المنطقة بما فيها المجلس في نادي الإمارات للجولف ونادي أبوظبي للجولف، وملعب جميرا ونادي خور دبي للجولف ونادي اليخوت، مؤكداً بذلك تميّزه كوجهة عالمية للجولف.

    ومن خلال إستضافته لمنافسات بطولة عُمان المفتوحة ضمن الجولة الأوروبية للجولف، حظي الموج للجولف في نسخة العام الحالي على إشادة كبيرة من قبل اللاعبين المشاركين ومشجعي الجولف على حدٍ سواء نظراً لتصميمه الرائع، والذي يمتد على طول المحيط الهندي ليمنح مرتاديه فرصة الإستمتاع بمناضر مسقط الخلابة وجبال الحجر.


    الموج للجولف

    وتعد تصنيفات هذه المجلة واحدة من الأكثر شيوعاً وإعتماداً في صناعة الجولف، وقد جاء تصنيفها للملعب الذي قام جريج نورمان بتصميمه في هذه المرتبة، بوصفه من أروع الملاعب التي قام أسطورة الجولف العالمي بتصميمها في المنطقة، تأكيداً للإشادة التي عبّر عنها لاعبو الجولف خلال الجولة الأوروبية التي أقيمت في شهر فبراير الماضي. وإضافةً إلى تصميمه وفق أعلى المواصفات العالمية التي تمكّنه من إستضافة بطولات الجولف العالمية، فقد كانت الإشادة كبيرة بممارسات الإستدامة والصديقة للمجتمع، والتي ساهمت في استقطاب عدد كبير من أنواع الحياة البرية والطيور إلى ملعب الموج للجولف والمحافظة عليها، كما استطاع دعم بعض الجمعيات الخيرية من خلال المساهمة في جمع أكثر من 100,000 دولار لدعم أنشطة وبرامج رعاية أطفال التوحد بالسلطنة، فضلاً عن تنظيم مجموعة من برامج الجولف للمجتمع ، والتي تهدف لتشجيع المزيد من أفراد المجتمع على الانخراط في ممارسة رياضة الجولف.


    الموج للجولف

    وبهذه المناسبة، تحدث الفاضل ناصر بن مسعود الشيباني، الرئيس التنفيذي للموج مسقط قائلا: "يؤكد هذا التصنيف ثقتنا الدائمة بأنّ الموج للجولف يعتبر أحد أفضل ملاعب الجولف في الشرق الأوسط، إن لم يكن على مستوى العالم. وإننا سعداء بشرف الحصول على المركز الثاني، حيث سيكون ذلك دافعاً لنا للإستمرار في تحقيق تجارب أفضل لعشاق الجولف من خلال عروضنا المقدمة لهم".

    ويأتي هذا الإعلان مع استمرار السلطنة في تعزيز مكانتها باعتبارها واحدة من الوجهات الجديدة الأكثر إثارة في العالم لرياضة الجولف. وبالإضافة إلى وجود ملعب الموج للجولف الرائد في السلطنة، سيتمكّن كذلك الزوار من اكتشاف بعضًا من أكثر المناطق السياحية جمالاً في الشرق الأوسط، بما في ذلك جزر الديمانيات، وهي محمية طبيعية تشكل موطناً لعدد وافر من أشكال الحياة البحرية، والتجوّل في أرجاء العاصمة مسقط، التي توفر تبايناً رائعاً لمدن ناطحات السحاب المرادفة للسلطنة في الدول المجاورة.
    الموج للجولف

    من جانبه، صرّح الفاضل كريس بيرترام، محرر السفر في مجلة ناشيونال كلوب جولفر قائلاً: "يقدم الموج للجولف مزيجاً نادراً من ملعب ذو مستوى عالمي في بيئة وفق أفضل المعايير، وغالبًا ما تتميّز مثل هذه الوجهات البارزة بما تجمعه من تضاريس إستثنائية تجعل منها وجهة مثالية".

     

    إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة


    تعليقات