بدءاً من الغد: هؤلاء مسموح لهم بالسفر خارج السعودية والعودة إليها

  • تاريخ النشر: : الإثنين، 14 سبتمبر 2020 آخر تحديث: : منذ 6 أيام
بدءاً من الغد: هؤلاء مسموح لهم بالسفر خارج السعودية والعودة إليها
مقالات ذات صلة
أول كلب مصاب بفيروس كورونا في الأردن: هذه هي التفاصيل
تذاكرها بيعت في دقائق: رحلة أسترالية بلا جواز سفر أو حجر صحي
خضروات وملابس للبيع: شركات الطيران تسعى لتعويض خسائر كورونا

اعتباراً من الساعة السادسة صباح غد الثلاثاء الموافق 27 محرم 1422 هـ و 15 سبتمبر 2020 م، يبدأ تفعيل القرار المتعلق بتحديد الفئات المسموح لها بالسفر خارج المملكة العربية السعودية والعودة إليها، وفق ضوابط واشتراطات محددة، في ظل جائحة كورونا المستجد.

الفئات المسموح لها بالسفر خارج السعودية والعودة إليها اعتباراً من الغد:

أ- الموظفون الحكوميون المدنيون والعسكريون، المكلفون بمهمات رسمية.

ب- العاملون في المنظمات الإقليمية والولية وعائلاتهم ومرافقوهم.

ج- العاملون على وظائف دائمة في منشآت عامة أو خاصة أو غير ربحية خارج المملكة ومن لديهم صفات وظيفية في شركات أو مؤسسات تجارية خارج المملكة.

د- رجال الأعمال الذين تتطلب ظروف أعمالهم السفر لإنهاء أشغالهم التجارية والصناعية، ومدراء التصدير والتسويق والمبيعات الذين يتطلب عملهم زيارة عملائهم.

هـ- المرضى الذين يستلزم علاجهم السفر إلى خارج المملكة بناءً على تقارير طبية وبخاصة مرضى السرطان والمرضى المحتاجون إلى زراعة الأعضاء.

و-الطلبة المبتعثون والطلبة الدارسون على حسابهم الخاص والمتدربون في برامج الزمالة الطبية، الذين تتطلب دراستهم أو تدريبهم السفر إلى الدول التي يدرسون أو يتدربون فيها ومرافقوهم.

ز- من لديهم حالات إنسانية وبخاصة الحالتان الآتيتان: 

- لم شمل الأسرة للمواطن أو المواطنة مع ذويهم المقيمين خارج المملكة.
- وفاة الزوج أو الزوجة أو أحد الأبوين أو أحد الأولاد خارج المملكة.

ح- المقيميون خارج المملكة ومرافقوهم الذين لديهم مايثبت إقامتهم خارج المملكة.

ط- المشاركون في المناسبات الرياضية الرسمية الإقليمية والدولية ويشمل ذلك اللاعبين وأعضاء الطواقم الفنية والإدارية.

مواطنو دول مجلس التعاون الخليجي وغير السعوديين

كما يسمح بدخول المملكة والخروج منها، لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي العربية، وكذلك يسمح لغير السعوديين من الحاصلين على تأشيرات خروج وعودة أو عمل أو إقامة أو زيارة.

ويكون دخول مواطني دول مجلس التعاون الخليجي وغير السعوديين إلى المملكة وفقاً للضوابط والإجراءات الصحية والوقائية التي تضعها اللجنة المعينة باتخاذ إجراءات منع تفشي فيروس كورونا في المملكة.

وتشمل الضوابط عدم السماح لأي شخص بدخول أراضي المملكة إلا بعد تقديم ما يثبت خلوه من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، بناءً على تحليل حديث من جهة موثوقة خارج المملكة لم يمر على تاريخ إجرائه 48 ساعة لحظة وصوله إلى المنفذ.

فتح المنافذ البرية والبحرية والجوية

وقررت السعودية رفع التعليق جزئياً عن رحلات الطيران الدولية من المملكة وإليها وفتح المنافذ البرية والبحرية والجوية، بما يتيح للفئات المستثناه من المواطنين وغيرهم الدخول إلى المملكة والخروج منها، على ألا يخلِ ما ورد بأي اشتراطات أو ضوابط معتمدة تتصل بالدول التي تم تعليق السفر إليها أو القدوم منها لأسباب أخرى غير الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

ولا يسري  ما جاء في هذا القرار على الدول التي تقرر اللجنة المعنية اتخاذ إجراءات وقائية بتعليق السفر إليها أو القدوم منها بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد فيها وذلك لمنع انتشار الفيروس في المملكة.

رفع القيود كلياً لن يكون قبل يناير 2021

أما الرفع الكامل للقيود المفروضة على مغادرة المواطنين للمملكة السعودية والعودة إليها والسماح بفتح المنافذ لعبور جميع وسائل النقل بحرياً وجوياً، لن يكون إلا بعد تاريخ 1 يناير 2021، وفق الإجراءات المتبعة قبل جائحة كورونا.