تغطي 70% من الكوكب: ما أهمية المحيطات في حياتنا؟

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 05 يونيو 2024 آخر تحديث: منذ 5 أيام
تغطي 70% من الكوكب: ما أهمية المحيطات في حياتنا؟

يوم المحيط العالمي، الذي يُحتفل به في 8 يونيو من كل عام، هو يمثل مناسبة شهيرة عالمية تهدف لزيادة الوعي بأهمية المحيطات في حياتنا والتحديات التي تواجهها. هذا اليوم يُعد فرصة للاحتفاء بدور المحيطات الحيوي في دعم الحياة على كوكبنا، وتشجيع الجهود المبذولة لحمايتها والمحافظة عليها.

70% من كوكب الأرض هو مغطى بجسم ضخم ومتواصل من مياه البحر وهو المحيط حيث يحتوي على 1.35 مليار كيلومتر مكعب من الماء. كما يبلغ عمق حوالي نصف المحيط أكثر من 3 كيلومترات وكذلك تصل أعمق نقطة معروفة بالمحيط هي في خندق ماريانا، وذلك على بعد 11 كيلومترا تحت مستوى سطح البحر. ولكن قد تكون هناك نقاط أعمق لم نرها بعد أيضًا وهذا مع العلم إننا لم نستكشف غير 5% من المحيط حتى الآن.

اليوم العالمي للمحيطات

وقد سبق وأن اقترحت حكومة كندا فكرة اليوم العالمي للمحيطات بقمة الأرض في ريو دي جانيرو خلال عام 1992. وقد اعترفت الأمم المتحدة رسميًا بالتاريخ في عام 2008، وقد تزايد منذ ذلك الحين من 100 حدث لعام 2008 إلى أكثر من ألف حدث بعام 2008. وبعد عشر سنوات أكثر من 120 دولة حيث يتم الاحتفال بهذا اليوم بطرق متنوعة، والتي قد تشمل المناسبات الخاصة بأحواض السمك وحدائق الحيوان، والأنشطة المدرسية كذلك، وبرامج الحفاظ على البيئة، وعمليات تنظيف الشواطئ والأنهار، والمسابقات الفنية.

أهمية المحيطات في حياتنا

تغطي المحيطات أكثر من 70% من سطح الأرض، حيث تلعب دورًا حيويًا في تنظيم مناخ الكوكب. فهي تنتج أكثر من نصف الأكسجين الذي نتنفسه، وهي تمتص كمية كبيرة من ثاني أكسيد الكربون. كما تعتبر المحيطات موطنًا لملايين الأنواع البحرية، وتشكل مصدرًا غذائيًا رئيسيًا لملايين البشر حول العالم.

ولكن بالرغم من أهميتها البالغة ولكن تواجه المحيطات العديد من التحديات البيئية التي تهدد صحة النظم البيئية البحرية واستدامتها مثل التلوث بالبلاستيك وهو من أخطر التحديات التي تواجه المحيطات ، حيث تتجمع كميات هائلة من النفايات البلاستيكية بالمحيطات مسببة أضرارًا جسيمة للحياة البحرية والطيور.

والمحيطات هي موطن لكثير من النباتات والحيوانات على الأرض، والكائنات وحيدة الخلية وكذلك الحوت الأزرق كما توفر النباتات البحرية 70% من الأكسجين الذي نتنفسه. كما يتحكم المحيط في المناخ، إذ يوفر الحرارة في الشتاء والهواء البارد في الصيف. بخلاف أنها توفر الغذاء والدواء لنا وأيضًا وسائل النقل. 

ويمكن للمشاركة في الاحتفال باليوم العالمي للمحيطات، ارتدي اللون الأزرق، وانطلق في مسيرة، وكذلك ابحث عن شاطئ أو نهر قريب منك، وقم بتنظيم حدث محلي، واطبع ملصقًا وضعه على نافذتك، أو استخدم الوسم الخاص به على وسائل التواصل الاجتماعي. 

اشترك في قناة سائح على واتس آب لجولات حول العالم