• جزر المالديف... طبيعة خلابة وشواطئ بيضاء

    جزر المالديف... طبيعة خلابة وشواطئ بيضاء

    وما دور الرحالة ابن بطوطة؟

    المالديف مجموعةٌ من الجُزر التي تقع في قارة آسيا وتحديداً في المحيط الهندي. تتكوّن المالديف من ما يُقارب 1000 جزيرة صغيرة؛ حيث تُشكّل مع بعضها سلسلةً يصل طولها إلى 764كم، أمّا الجزء الشماليّ للمالديف فهو مُمتدّ إلى 600 كم نحو الجهة الجنوبيّة للهند.


    جزر المالديف... طبيعة خلابة وشواطئ بيضاء

    وتُعتَبر مدينة ماليه العاصمة الرسميّة والوطنيّة للدّولة وتُعرَف رسميّاً بمُسمّى جمهوريّة المالديف.

    الجغرافيا والمناخ

    تصل المساحة الجغرافيّة الإجماليّة للمالديف إلى 298 كم²، وتُشكّل أراضي اليابسة نسبة 1% من إجماليّ المساحة الجغرافيّة، وهي عبارة عن سهل مُنبسط وخالٍ من المرتفعات والهضاب، ولا يزيد مُعدّل ارتفاعه عن 2م فوق سطح البحر، ويرى بعض الباحثين أنّ المالديف مُهدّدة بالاختفاء والغرق تحت الماء؛ وذلك بسبب التغيُّرات المُؤثّرة على مناخها العام.


    جزر المالديف... طبيعة خلابة وشواطئ بيضاء

    يُعتَبر المناخ في المالديف مداريّاً، ويتأثّر بالرّياح الموسميّة التي تهب عليها مَرّتين خلال السّنة؛ فتهبّ في المرّة الأولى من الجهة الجنوبيّة الغربيّة ويُرافقها تساقطاً للأمطار، وتمتدّ في الفترة الزمنيّة بين شهر نيسان (أبريل) وصولاً إلى شهر تشرين الثاني (نوفمبر)، أمّا الهبوب الثاني فيأتي من الجهة الشماليّة الشرقيّة وتُعتَبر رياحه جافّةً، وتبدأ في نهاية شهر تشرين الثاني (نوفمبر) وتظلُّ حتى أواخر شهر آذار (مارس)، وخلال هذه الفترة الزمنيّة تكون حالة الطّقس مُتقلّبةً؛ إذ تتساقط الأمطار بغزارة بعد تجمُّع السّحب، ومن ثم تُشرق الشمس مُجدّداً.

    تعدُّ حالة الطّقس العامّة مُعتدلةً نسبياً في المالديف؛ إذ تصل درجة الحرارة الصُغرى إلى ما يُقارب 24,4 درجةً مئويّةً، أما العُظمى تصل إلى 30,4 درجةً مئويّةً تقريباً، ويصل مُتوسّط درجات الحرارة اليوميّة إلى ما يعادل 27,4 درجةً مئويّةً، أمّا كميّة هطول الأمطار فتكون قليلةً من الجهة الشماليّة إلى الجهة الجنوبيّة؛ إذ تهطل الأمطار في جُزر المالديف الشماليّة بمعدل 3500مم، أمّا مُعدّل الهطول في جُزر المالديف الجنوبيّة يصل إلى حوالي 2500مم سنويّاً، وتُشكّل مياه الأمطار مجموعةً من البُحيرات الصّغيرة، وتتميّز بمياهها الصّافية والصّالحة للشّرب.

    تتكوّن منطقة شواطئ المالديف من الرّمال البيضاء، وتُغطّي أراضيها النّباتات والأعشاب والأشجار، منها جوز الهند والفواكه الاستوائيّة. السُكّان يصل عدد سكان المالديف وفقاً لإحصاءات عام 2016م إلى 392,960 نسمةً، وتُشكّل الكثافة السُكانيّة في الدّولة العديد من الجماعات العرقيّة، من أهمّها الهنود الجنوبيّون والسنهاليّون والعرب.


    جزر المالديف... طبيعة خلابة وشواطئ بيضاء

    تُعتَبر اللغة الديفيهيّة اللّغة الرسميّة في المالديف؛ وهي من اللّغات المُشتقّة من السنهاليّة، أمّا أسلوب كتابة نصوصها فهو مُشتقّ من اللغة العربيّة، كما تُستخدَم اللغة الإنجليزيّة في الأعمال الحكوميّة.


    جزر المالديف... طبيعة خلابة وشواطئ بيضاء

    يعتبر الإسلام هو الدّين الرسميّ في المالديف وكانت المالديف في الماضي تتبع لسريلانكا، وفي عام 1153م وصل الإسلام إلى المالديف، ممّا أدّى إلى إسلام حاكمها وكافّة أفراد الشعب، وفي عام 1343م وصل الرحّالة ابن بطوطة إلى الجزيرة وعَمِلَ قاضياً فيها، ولم تكن المالديف معروفةً كثيراً عند النّاس حتّى وصلها الاحتلال البرتغاليّ في القرن السادس عشر للميلاد.


    جزر المالديف... طبيعة خلابة وشواطئ بيضاء

     

    إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة


    تعليقات