فنادق حول العالم تفننت في إسعاد نزلائها بأفكار بسيطة

الصين تبني الأرجوحة الأكثر رعباً في العالم: هل تتمنى تجربتها؟

جولة وسط ممتلكات أغنى رئيس دولة في العالم: شاهد قصره وعرشه المذهب

  • بواسطة: ياسمين محمد الأربعاء، 20 مايو 2020 الأربعاء، 20 مايو 2020
جولة وسط ممتلكات أغنى رئيس دولة في العالم: شاهد قصره وعرشه المذهب

ولد وفي فمه ملعقة ذهب، مثل يطلع على بعض الأشخاص الذين يولدون في كنف أسرة ميسورة مادية، لكن هذا التعبير المجازي تحول إلى حقيقة مع السلطان حسن بلقيه، سلطان بروناي، أغنى رئيس دولة في العالم.

ولد السلطان حسن بلقيه معز الدين وعد الله، في 15 يوليو 1946، وتم إعلانه سلطاناً على بروناي في أكتوبر 1967 وهو ابن 21 عاماً، بعد تنازل والده السير حاجي عمر علي سيف الدين عن الحكم، ليكون الحاكم التاسع والعشرين للسلطنة، وهو من أثرى أثرياء العالم، حيث يتمتع بثروة تقدر بنحو 20 مليار دولار أمريكي، وفقاً لما ذكرته مجلة فوربس الأمريكية في تقرير عام 2008.


جولة وسط ممتلكات أغنى رئيس دولة في العالم: شاهد قصره وعرشه المذهب

يعيش السلطان حسن البلقيه حالة من الترف والبذخ الشديدين، حيث لا يستخدم إلا الذهب في كل شيء من حوله، حتى أنه لا يأكل إلا بملاعق مصنوعة من الذهب وملابسه مرصعة بالذهب والفضة.

ويستعرض الألبوم بالأعلى بعض من ممتلكات السلطان الثري، أبرزها جولة داخل قصر أستانة نور الإيمان الضخم الذي يضم 1788 غرفة و 257 حماماً، بالإضافة إلى عدد من السيارات والطائرات.

بروناي

تعرف السلطنة رسمياً باسم بروناي دار السلام، أو أمة بروناي أو (أرض السلام)، وهي دولة تقع على الساحل الشمالي لجزيرة بورنيو في جنوب شرق آسيا، وتنقسم إلى منطقتين تفصلهما بلدة لمبانج التابعة لولاية سراوواق الماليزية التي تحيط ببروناي بشكل كامل، باستثناء ساحل بروناي الشمالي المطل على بحر الصين الجنوبي.

عدد سكان بروناي يزيد قليلاً عن 400 ألف نسمة، وتحتل الدولة المرتبة الثانية في مؤشر التنمية البشيرة بعد سنغافورة بين دول جنوب شرق آسيا، وتصنف على أنها دولة متقدمة.

ووفقًا لصندوق النقد الدولي، تحتل بروناي المرتبة الرابعة من حيث الناتج المحلي الإجمالي للفرد في ظل تعادل القدرة الشرائية.

ويعد الإسلام الدين الرسمي لسلطنة بروناي، حيث يدين به نحو 64% من سكانها، بالإضافة إلى ديانات أخرى مثل البوذية التي يدين بها نحو 13% من السكان، والمسيحية التي يدين بها 10%، وفي عام 2014 أعلن السلطان حسن بلقيه تطبيق الشريعة الإسلامية.

تحولت بروناي إلى الإسلام في القرن الخامس عشر الميلادي، عندما تولى السلطنة فيها سلطان مسلم من عرقية الملايو.

بدأ سلاطين بروناي منذ ثلاثينيات القرن العشرين في استخدام عوائد النفط الكبيرة التي تتمتع بها البلاد في تمويل الحج وبناء المساجد وزيادة تمويل وزارة الشئون الدينية، لذا تعد السلطنة من أغنى دول العالم الإسلامي وتتمتع بمستوى معيشي مرتفع نتيجة ثروتها من الطاقة ودعم التعليم والصحة وخدمات اجتماعية أخرى.

ممتلكات السلطان

وتمتلك الدولة أفخم قصر رئاسي في العالم ويسمى: أستانة نور الإيمان، وهو مقر الإقامة الرسمي لحسن البلقيه.

القصر يقع على ضفاف نهر بروناي في جنوب العاصمة بندر سري بكوان، ويتكون من 1788 غرفة وبعض الموجودات مرصعة بالذهب والألماس، و257 حماماً، وجراج يتسع إلى 110 سيارات كما يحتوي قصره على  650 لوحة، أقل لوحة لا تقل عن 150 ألف يورو. ويحتاج الزائر إلى 24 ساعة ليتفقد كل حجرة لمدة 30 ثانية فقط، وبه بحيرة تضم عشرة أنواع من الدلافين.

يوجد في بروناي أفخم مسجد في شرق آسيا، وهو مسجد السلطان عمر علي سيف الدين أو المسجد الذهبي، وشيد على بحيرة صغيرة وسط بندر سـِري بـكوان، عاصمة سلطنة بروناي في عام 1958.

ويصنف بأنه المسجد الأول من حيث الطراز المعماري في منطقة آسيا والمحيط الهندي والأكثر جذبا للسياحة، ويتكون من بناء رخامي كبير ومجموعة من المآذن وقبة ذهبية وحديقة فيها نافورة مياه، ويحيط به حديقة خضراء بها نباتات مزهرة.

السلطان يمتلك أفخم طائرة في العالم من طراز بوينغ 747 وهي مرصعة بالذهب، وتبلغ قيمتها 100 مليون دولار، وأعاد تصميمها من الداخل بكلفة تزيد على 120 مليون دولار، بالإضافة إلى 6 طائرات هليكوبتر.

 ومن السيارات يمتلك حسن بلقيه 531 مرسيدس بنز و367 فيراري و362 بينتلي و185 بي إم دبليو و177 جاجوار و160 بورش و130 رولز رويس و20 لامبرجيني.


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول