طرق جديدة إلى كولومبيا تطلقها إيرومكسيكو

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 19 فبراير 2019
طرق جديدة إلى كولومبيا تطلقها إيرومكسيكو
مقالات ذات صلة
السياحة في بالي
أقوى دول العالم
أفضل بلد سياحي

أعلنت شركة الملاحة الجوية المكسيكية "Routes Americas  " أنها ستطلق طريقاً جديداً من مكسيكو سيتي إلى "كالي، كولومبيا" وستنقل الرحلة الجديدة أربع مرات في الأسبوع، على متن طائرة بوينج 737-700 بسعة 124 راكب، على أن تكون أول رحلة في 16 مايو القادم.

شركة الملاحة الجوية المكسيكية مع ديفيد أبليبي

لتصبح كالي ثالث وجهة للحافلة في كولومبيا بالإضافة إلى بوغوتا وميديلين، اللتين افتتحتا في عامي 2010، 2015 على التوالي.

كالي هي ثاني أكبر مدينة في كولومبيا من حيث الحجم، والثالثة من حيث عدد السكان، ولديها واحدة من أسرع الاقتصادات نمواً في البلاد.

المطار الذي يخدم المدينة، مطار ألفونسو بونيلا أراغون الدولي (CLO)، هو ثالث أكبر مطار في كولومبيا من حيث استقبال الركاب، والرابع في استقبال البضائع.

وقد صرح أنكو فان دير ويرف، نائب الرئيس التنفيذي لشركة أيروميكسيكو: " نحن فخورون جداً بتقديم المكسيكيين، وربط المسافرين بعرض أكبر إلى وجهات جديدة في أمريكا اللاتينية، وأن لدينا وجود حالياً لأكثر من 20 عاماً في أمريكا الجنوبية، ونسافر إلى سبع مدن رئيسية، مما يضعنا في مكاننا كشركة طيران للمكسيك ولديها أكبر حضور في المنطقة".

طائرة بوينج 737-700 تعمل ASM ، (شركة الاستشارات التسويقية الاستراتيجية بالمطار)، لتطوير طرق جديدة، وتقديم المشورة الاستراتيجية، وتطوير حالة الأعمال التجارية ودعم الشبكات العملية، كما ساعدت ASM لتأمين الطريقين الجديدين لكالي.

وقال ديفيد أبليبي، مدير الجمعية الأمريكية لأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي: "إن خدمة Aeromexico العالمية إلى كالي تعد إضافة رائعة لشبكة الخدمات الجوية في مطار ألفونسو بونيلا أراغون الدولي، حيث أن السوق المحلية قوية ومتنامية بين مكسيكو سيتي وكالي، إلى جانب مجموعة واسعة من الاتصالات التي ستقدمها شركة Aeromexico للمسافرين عبر مركزها ستضمن نجاح الطريق بشكل كبير".

وأضاف: "إنه لمن دواعي سروري أن أتعاون مع فريق ASM، لتحقيق هذه النتائج الملموسة التي تعود بالفائدة، على كالي، والميتريا، ومنطقة فالي دلكوكا".

بدأت بالفعل الخدمة الجديدة بين فورت لودرديل هوليوود، ومطار ألفونسو بونيلا أراغون في كالي بكولومبيا، في 20 ديسمبر 2018.