قصة أكبر لوحة فنية في العالم: رقم قياسي جديد لصالح الأطفال

بحجم ملعبين كرة قدم وتعرض على برواز دبي وبرج خليفة ومن المستهدف بيعها بـ30 مليون دولار

  • تاريخ النشر: السبت، 22 أغسطس 2020
قصة أكبر لوحة فنية في العالم: رقم قياسي جديد لصالح الأطفال
مقالات ذات صلة
أول شركة طيران تتبنى لقاح كورونا: ملزماً للمسافرين الدوليين
بوابة إلى العالم: هكذا تستعد "طيران الإمارات" لنقل وتوزيع لقاح كورونا
فيروس كورونا: كيف سيغير اللقاح المرتقب من تجارب السفر حول العالم؟

على مدار 20 أسبوعاً، عكف الرسام البريطاني الشهير ساشا جفري، على صنع لوحته الاستثنائية: رحلة الإنسانية، التي استلهم فكرتها أثناء عزلته في ظل جائحة كورونا التي حطت على العالم، وينتوي بها تسجيل 5 أرقام قياسية جديدة.

كان جفري عالقاً في مدينة دبي جراء أزمة كورونا، وقضى فترة عزله في فندق أتلانتس النخلة، حيث حول إحدى قاعاته إلى مساحة عمل لبناء لوحته التي تتمحور حول العزلة والاتصال، والتي يتنوي بها تسجيل رقم قياسي كأكبر لوحة مرسومة على القماش في العالم، بحجم ملعبين لكرة القدم.

قصة أكبر لوحة فنية في العالم: رقم قياسي جديد لصالح الأطفال

إنسانية ملهمة

تعاونت مؤسسة دبي العطاء الإنسانية في الإمارات - التي تعمل على تعزيز فرص حصول الأطفال في البلدان النامية على التعليم الأساسي السليم - مع الفنان البريطاني، وأطلقت إحدى مبادرات الشيخ  محمد بن راشد آل مكتوم العالمية: إنسانية ملهمة، والتي تتضمن إعداد أول لوحة فنية من نوعها تُرسم على القماش، ومن ثم بيعها وتوجيه ريعها للأعمال الخيرية.

تعرض على برواز دبي وبرج خليفة

وتنتظر دبي تحطيم رقم قياسي جديد في موسوعة جينيس العالمية بتلك اللوحة، كأكبر لوحة فنية في العالم، والتي من المقرر تعليقها بشكل عمودي في برواز دبي، كما ستعرض على برج خليفة، أعلى برج في العالم.

كوفيد19 وندائه التحذيري

يقول جفري: كنت عالقاً في دبي، وأردت أن أصنع شيئاً مؤثراً، شيء يمكنه أن يحدث فارقاً كبيراً حقاً، لم أطرح على نفسي الكثير من الأسئلة، قلت لنفسي: إنه لأمر رائع، سأقوم بفرش قطعة كبيرة من القماش وأرسم عليها لوحة مذهلة.

وأضاف: بشكل عام أرسم لوحات كبيرة في حدود ستة أمتار على سبيل المثال، وهذا كثير بالنسبة لفنان، وعندما فكرت في هذه اللوحة لم أكن أعرف كيف سأبدأ بها، لكن فجأة ولدت اللحظة.

قصة أكبر لوحة فنية في العالم: رقم قياسي جديد لصالح الأطفال

وعن نظرته لفيروس كورونا قال: أعتقد أن عالمنا كان يجب أن يتوقع شيئاً أسوأ من كوفيد 19، لم تعد البشرية تسير على ما يرام وهناك مشاكل كبيرة، إننا نواجه هذا المرض وهو يعمل على استقرار الأشياء من وجهة نظر مالية واجتماعية، المرض يضعنا جميعاً على قدم المساواة، فجأة جميع الرجال والنساء متساوون مع بعضهم البعض، ويمكن للجميع رؤية حياتهم تنقلب رأساً على عقب مع الإصابة بهذا المرض، كنا بحاجة إلى هذا النداء التحذيري، لكنها مأساة بالطبع، فهناك أشخاص فقدوا حياتهم. بحسب موقع euronews

وتتألف لوحة جفري من أربعة أقسام، حيث يمثل أحدها روح الأرض، بينما تشير الأقسام الأخرى إلى الطبيعة والإنسانية والكون بشكل أوسع.

الأطفال جزء من أكبر لوحة في العالم

كجزء من المشروع، دعا ساشا جفري الأطفال في جميع أنحاء العالم لإرسال إبداعاتهم حول موضوع العزلة والاتصال لإضافتها إلى اللوحة.

يقول: جزء من اللوحة سيكون مليء برسومات يرسلها الأطفال، ومن خلال النظر إليها سننتقل إلى عالم أفضل برفقة قلوب وعقول الأطفال حول العالم.

ويوضح جفري: طلبت من أطفال العالم إرسال أعمالهم الفنية التي تدور حول مشاعرهم الآن وعواطفهم، نحن كبالغين نجد هذا أمراً صعباً، الأشهر الخمسة الماضية كانت صعبة ومحبطة ومربكة ومخيفة للغاية، لكن تخيل كيف يشعر طفل عمره 4 سنوات؟

مزاد علني والهدف 30 مليون دولار

من المقرر الانتهاء من إعداد اللوحة في 7 سبتمبر/ أيلول المقبل، وبمجرد الانتهاء، سيتم بيع هذا العمل في المزاد العلني بمبلغ قد يصل إلى أكثر من 30 مليون دولار، يذهبون لأعمال خيرية متمثلة في دعم تعليم وصحة الأطفال الأقل حظاً في العالم.

وستدعم مبادرة إنسانية ملهمة أولئك الأكثر احتياجاً في ظل جائحة كوفيد 19، وينضم إليها شركاء من القطاع الحكومي في دولة الإمارات بما في ذلك وزارة التسامح والتعايش ووزارة التربية والتعليم، إضافة إلى دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي.

وتطلق مؤسسة دبي العطاء وشركائها اليونسكو واليونسيف، مبادرة عالمية لتوسيع نطاق الاتصال الرقمي بهدف ضمان الحد الأدنى من استمرار العملية التعليمية وتوفير فرصة الحصول العادل على التعلم عن بعد لجميع الأطفال والشباب حول العالم.

لوحة رحلة الإنسانية بطول 1980 متراً مربعاً

مع اكتمال العمل الفني رحلة الإنسانية، الذي تبلغ مساحته 1980 متراً مربعاً، سيتم تقسيمه إلى 60 قطعة منفردة بقياس 30 متراً مربعاً لكل قطعة، ليتم وضعها في إطار وبيعها بشكل فردي في المزاد لجمع أعلى مبلغ ممكن في ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

يقول جفري: نهدف إلى جمع 30 مليون دولار، والتي ستخصص لمساعدة أكثر الأطفال فقراً في العالم، من ناحية التعليم والصحة.

 ويضيف: كل شخص يشتري لوحة، لن يمتلك جزءاً من أكبر لوحة تم إنشاؤها على الإطلاق في العالم وحسب، بل سيمتلك جزءاً من التاريخ، لأن ما نفعله بهذه الأموال أمر ضخم، بحسب موقع CNN بالعربية.

ويعقب: لا أريد أن يشتري أحد اللوحة ويبيعها بعد 4 سنوات، ليس هذا ما أؤمن به على الإطلاق، أريد أن يتأثر الأشخاص الذين يشترونها، أن ينظروا إلى لوحتي ويبدأون بالبكاء.