آيا صوفيا: ولدت كنيسة وتحولت لمتحف وتعيش كمسجد

  • تاريخ النشر: الأحد، 12 يوليو 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 14 يوليو 2020
آيا صوفيا: ولدت كنيسة وتحولت لمتحف وتعيش كمسجد
مقالات ذات صلة
معلم سياحي في لندن عبارة عن كومة تراب يتكلف 2.8 مليون دولار
كيف يتم تصنيف الفنادق بالنجوم؟
يوم البطيخ الدولي

جدل واسع آثاره على مدار أكثر من ألف سنة، بين أتباع الديانة المسيحية والإسلامية وعشاق التاريخ والهندسة، إنه كاتدرائية أو مسجد أو متحف آيا صوفيا في اسطنبول، لكن في الوقت الحالي بإمكانك أن تدعو هذا المبنى بمسجد آيا صوفيا.

قبل أيام، ألغت المحكمة الإدارية العليا في تركيا قراراً صدر عام 1934 ينص على تحويل آيا صوفيا من مسجد إلى متحف، معتبرة التغيير غير قانوني، لتعيده مسجداً مرة أخرى.

وفي أعقاب قرار المحكمة، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن فتح آيا صوفيا أمام المسلمين لأداء الصلاة، وسط جدل دولي كبير.

لكن التاريخ يقول إن مبنى آيا صوفيا في أصله لم يكن متحفاً أو مسجداً، لكنه كاتدرائية بيزنطية عمرها نحو 1500 عام حملت خلالها صفات عدة ما بين كنيسة ومسجد ومتحف، ليكون الناتج النهائي مبنى عريق شاهداً على تاريخ ديانتين وتصميماً هندسياً لا يزال يبهر المعماريين وعشاق التاريخ.

تجول بين صفحات الألبوم بالأعلى واطلع على قصة آيا صوفيا منذ عام 537 وحتى 2020.