القرود تهاجم قرية هندية وتجبر سكانها على المغادرة

  • تاريخ النشر: : الخميس، 16 يناير 2020 آخر تحديث: : الخميس، 16 يناير 2020
القرود تهاجم قرية هندية وتجبر سكانها على المغادرة
مقالات ذات صلة
استعدوا للسفن ذاتية القيادة: ماي فلاور تنطلق في الأطلسي
المولودة المحظوظة: مصر للطيران تهديها تذكرة سفر مدى الحياة
في إيطاليا: افتتاح أول متجر في العالم صديق لمرضى التوحد

أجبرت مئات القرود سكان قرية هندية على مغادرة منازلهم، بعدما خربت المنازل ونهبت المحاصيل.

وبحسب صحيفة Daily Mail البريطانية، فإن نحو 20 عائلة حزمت أغراضها ورحلت عقب هجوم شنه أكثر من 400 قرد على قرية ناراسابورام الهندية. كما أجبرت القرود المزارعين على الانتقال إلى القرى المجاورة للعمل كعمال في المزارع الأخرى بعد تدمير محاصيلهم.

بدأت مشكلة القرود قبل نحو 15 عاماً، عندما طردت مجموعة من الصيادين القرود التي تقطن مدينة حيدر آباد وفرقتها في المناطق القريبة.

القرود تهاجم قرية هندية وتجبر سكانها على المغادرة

وعلى الرغم من ذلك، بدأ بعض المزارعين العودة إلى ديارهم بعدما استعان عمدة القرية المنتخب حديثاً بفريق من صيادي القرود، الذين تمكنوا حتى الآن من الإمساك بـ100 قرد وإطلاق سراحهم في الغابات القريبة.
وقال فاراسا سيفاراما كريشنا، عمدة القرية: رأيت حجم المعاناة التي يواجهها المزارعون بسبب القردة لدرجة اضطرتهم لمغادرة القرية وبعد انتخابي قررت تخفيف العبء عن القرويين.

بدوره قال كيه ناجاياه، مزارع عاد لتوه إلى قريته: طوال عمري كنت أزرع الخضروات، لكن محاصيلي تضررت كثيراً بسبب القرود، لم أستطع تحمل الخسائر وغادرت القرية قبل بضعة أشهر لكني عدت الآن بعد أن علمت بما قام به العمدة في سبيل إبعادها.