مشاركة واسعة لفنانين عالميين وقادة قطاعات الفنون والمتاحف والسياسات

العامة والتكنولوجيا في القمة الثقافية أبوظبي

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام
مشاركة واسعة لفنانين عالميين وقادة قطاعات الفنون والمتاحف والسياسات
مقالات ذات صلة
جولة في أشهر المتاحف العالمية
أفضل 6 متاحف للتاريخ الطبيعي في العالم
جولة سياحية على المتاحف الأكثر شهرة في العالم
  • أكثر من 120 متحدثاً من 90 دولة في القمة الثقافية أبوظبي يلتقون في جزيرة السعديات.
  • من أبرز النجوم المقدم التلفزيوني تريفور نواه، والمعماري العالمي فرانك جيري، "آي-دا" أول فنانة روبوت تعمل بتقنية الذكاء الاصطناعي.

تستضيف دائرة الثقافة والسياحة -أبوظبي القمة الثقافية في دورتها الخامسة في منارة السعديات بأبوظبي من 16 إلى 18 مايو، متحدثين بارزين وفنانين عالميين لمناقشة التحديات التي تواجه قطاع الثقافة اليوم، وذلك تحت شعار "الثقافة أسلوب حياة"، بمشاركة أكثر من 120 متحدثًا من 90 دولة.

سيتبادل خبراء القطاع الثقافي من المنطقة وحول العالم خلال أيام القمة الثلاثة القصص الملهمة ووجهات النظر من خلال سلسلة من حلقات النقاش الشيقة، والخطب الرئيسية، ومحادثات الفنانين، والعروض الفنية.

وفي اليوم الأول تجمع جلسة حوارية المقدم التلفزيوني الكوميديان تريفور نوح مع سعادة محمد خليفة المبارك، رئيس دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، وعلى جدول أعمال اليوم الثاني محادثة شيقة بين تيم مارلو مدير متحف التصميم بلندن، مع "آي-دا"، أول فنان في العالم تمت برمجته بواسطة الذكاء الاصطناعي، ومن أبرز الفنانين العالميين والإقليميين الفنانة الأمريكية ستيفاني دينكينز، والفنانة النيجيرية إيميكا أوجبوه، والفنان المقيم في الإمارات فيكرام ديفتشا وغيرهم.

وتعتبر الجلسات حول الأفلام والفنون والموسيقى جزءًا من البرنامج أيضًا، حيث يدير عازف البيانو والملحن والمعلم دانيلو بيريز الحائز على جائزة جرامي عدداً من الفنانين الإقليميين والعالميين للمساهمة بخبراتهم الثقافية في الاندماج في المجتمعات من خلال الموسيقى، فيما يقود ساند ستورم للكارتون مناقشة حول فن سرد القصص من خلال الرسوم الهزلية، جنبًا إلى جنب مع رسم توضيحي مباشر لفنان الكتب الهزلية ماركوس ويليامز.

إحدى الجلسات التي تتناول أفغانستان بالنقاش تستضيف المخرجة الأفغانية صحراء كريمي، والراقصة الصوفية فهيمة ميرزائي، فيما يتناول سينمائيون مثل دانا ستيرن من سام سبيغل فيلم سكول، مسألة عدم المساواة، ونقص تمثيل النساء، والأشخاص الملونين في هوليوود، وسيناقش وليد زعيتر الممثل والمنتج ومؤسس فليب ناراتي، ما يعنيه أن تكون مواطنًا عالميًا كفنان عربي اليوم.

وبمناسبة اليوم العالمي للمتاحف (18 مايو)، سيناقش مديرو المتاحف العالمية مستقبل المتاحف في عالم ما بعد كوفيد-19، وستضم الجلسة لويس مونريال، الرئيس التنفيذي لصندوق آغا خان للثقافة، وألفيرا ديانغاني أوسي مديرة ماكبا، بالإضافة إلى مدير متحف اللوفر السابق هنري لويريت.

وفي برنامج القمة عروض فنية لفنانين عالميين، منهم راقص الهيب هوب ومصمم الرقصات قادر عطو (Kader Attou)، وعزف منفرد على العود للموسيقي العراقي نصير شمة، كما سيعرض برنامج سينمائي من 20 فيلماً في القمة بالتعاون بين حبيبي كولكتيف وشاشة موفيز.

تنظم دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي القمة الثقافية بالتعاون مع شركاء عالميين في مجالات تتنوع بين الثقافة والفنون إلى الإعلام والتكنولوجيا مروراً بالاقتصاد. وتتضمن هذه الشراكات مؤسسات مثل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، إيكونومست إمباكت، جوجل، متحف التصميم في لندن، متحف ومؤسسة سولومون آر جوجنهايم. ومن شركاء الفعالية الآخرين إيمج نيشن أبوظبي، لجنة أبوظبي للأفلام، ساندستورم كوميكس، المجمّع الثقافي، متحف اللوفر أبوظبي، بيركلي أبوظبي، الأكاديمية الوطنية لتسجيل الفنون والعلوم، والمورد الثقافي.

وسيتم بث بعض فعاليات القمة على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالقمة الثقافية، ولمزيد من المعلومات عن البرنامج يمكن الحصول على البرنامج الكامل من الموقع

https://www.culturesummitabudhabi.com/

-انتهى-

لمحة حول دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي:

تتولى دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي قيادة النمو المستدام لقطاعات الثقافة والسياحة والصناعات الإبداعية في الإمارة، كما تغذي تقدم العاصمة الاقتصادي، وتساعدها على تحقيق طموحاتها وريادتها عالمياً بشكل أوسع. ومن خلال التعاون مع المؤسسات التي ترسخ مكانة أبوظبي كوجهة أولى رائدة؛ تسعى الدائرة لتوحيد منظومة العمل في القطاع حول رؤية مشتركة لإمكانات الإمارة، وتنسيق الجهود وفرص الاستثمار، وتقديم حلول مبتكرة، وتوظيف أفضل الأدوات والسياسات والأنظمة لدعم قطاعات الثقافة والسياحة والصناعات الإبداعية.

وتتمحور رؤية دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي حول تراث الإمارة، ومجتمعها، ومعالمها الطبيعية. وهي تعمل على ترسيخ مكانة الإمارة كوجهة للأصالة والابتكار والتجارب المتميزة متمثلة بتقاليد الضيافة الحية، والمبادرات الرائدة، والفكر الإبداعي.

لمزيد من المعلومات عن دائرة الثقافة والسياحة–أبوظبي والوجهة، يرجى زيارة: tcaabudhabi.ae وvisitabudhabi.ae

لمزيد من المعلومات عن أجندة فعاليات أبوظبي، يرجى زيارة: inabudhabi.ae.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا