مغامرة على عمق 283 متراً: هل تذهب في رحلة سياحية إلى هذا المنجم؟

  • تاريخ النشر: الإثنين، 10 فبراير 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 11 فبراير 2020
مغامرة على عمق 283 متراً: هل تذهب في رحلة سياحية إلى هذا المنجم؟
مقالات ذات صلة
شرح معاني أكثر الأسماء الروسية شهرةً
السياحة في صبنجة التركية
نعش حي صديق للبيئة: مصنوع من الفطر ويحلل الجثة في 3 أعوام

زيارة المعالم السياحية في الدول المختلفة ربما تثير في أذهاننا المتاحف والمعابد ومعالم الفن والعمارة إلى جانب الطبيعة المذهلة، لكن هل فكرت أن تقوم برحلة سياحية إلى منجم تحت الأرض؟ 

تحولت هذه الفكرة إلى حقيقة في ألمانيا، حيث منجم النحاس القديم روريجشاخت، الذي تحول إلى متحف في منطقة جبال هارتس جنوب ألمانيا، وأصبح ينظم رحلات تحت الأرض منذ نحو 20 عاماً. بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

مغامرة على عمق 283 متراً: هل تذهب في رحلة سياحية إلى هذا المنجم؟

الرحلات تتمثل في جولات خاصة داخل المنجم على عمق 280 متراً تحت الأرض، وتستغرق 5 ساعات متواصلة.

وتتضمن الجولة السياحية في المنجم النزول بقفص يشبه المصعد يتسع لـ10 أشخاص فقط من فتحة المنجم، ثم الترجل على عمق 283 متراً تحت الأرض.

يقول مرشد الرحلة توماس فيشه، إنه بعد الوصول إلى العمق المحدد يبدأ الزائرون استخدام قارباً لاستكمال جزء آخر من الرحلة، كما يرتدي كل فرد في المجموعة خوذة صلبة ذات مصابيح وسراويل مضادة للمياه.

مغامرة على عمق 283 متراً: هل تذهب في رحلة سياحية إلى هذا المنجم؟

قبل 130 عاماً من الآن، كان هذا المتحف مكان عمل عمال المناجم، إذا كان يتم تحميل قطع النحاس الخام إلى عربات مسطحة يتم ربطها إلى أقدام العمال المبتدئين الذين كانوا في الـ14 من عمرهم ويسحبونها خلال فتحات المنجم. يقول فيشه: كان يتحتم على الصبية سحب هذه العربات الثقيلة إلى محطات التحميل من 10 إلى 15 مرة في اليوم الواحد.

مصابيح عمال المناجم والكشافات هي مصدر الإنارة الوحيد في هذا المنجم الطيني، والخوذات الصلبة تصطدم في سقف المنجم، بينما تجري المياه بغزراة.

توقف العمل في المنجم منذ عام 1885، وحللت المياه دائمة التدفق المعادن والصخور الجيرية التي شكلت بعد ذلك قشرة على جدرانه التي أصبحت قاحلة مغطاة بألوان فريدة تتراوح بين درجات البني القوية إلى الأبيض والأخضر والتركواز والأزرق والأسود.