السعودية والإعلان عن كشف أثري مهم عمره يتجاوز 7 آلاف عام

وزير الثقافة لاسعودي والإعلان عن كشف أثري سعودي تعرفوا عليه معنا

  • تاريخ النشر: السبت، 01 مايو 2021
السعودية والإعلان عن كشف أثري مهم عمره يتجاوز 7 آلاف عام
مقالات ذات صلة
سلطنه عمان والإعلان عن كشف أثري أقدم من الأهرامات المصرية
الكشف عن مأوى كهف وقطع أثرية تعود إلى الحرب العالمية الأولى
طبقات من التوابيت: مصر تعلن أضخم كشف أثري لعام 2020

سمو الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان آل سعود ووزير الثقافة السعودي يُعلن عن اكتشاف أثري سعودي مهم في شمال غرب المملكة العربية السعودية، مشيراً إلى إن عمره يزيد عن 7 آلاف عام.

عبر حساب سموه في تويتر يؤكد إن الكشف الأثري السعودي والهياكل الحجرية الضخمة، التي تُعرف باسم المستطيلات، هي من الأقدم من نوعها في العالم".

نتائج مذهلة لكشف أثري سعودي يقلب الموايين تعرفوا عليه

حيث شارك سمو الأمير بدر مشاركة النتائج التي تم استنباطها من خلال مشروع المسح الأثري والحفريات التي تم اكتشافها في منطقة العلا وخيب، الذي تنفذه بعثة من جامعة غرب أستراليا وبرنامج الهيئة الملكية للعلا الأثري للتنقيب عن الآثار بالمملكة العربية السعودية.

أكثر من 1000 هيكل أثري في المملكة

وأشار وزير الثقافة إلى أنه تم تسجيل اكتشاف ما يزيد على 1000 من هذه الهياكل في المملكة، على مساحة قدرها 200 ألف كيلومتر مربع.

وأكد أن هذا الكشف الأثري يعد أمراً رائعاً ومثيراً حيث إن هذه الهياكل من العصر الحجري الحديث عمرها 7000 عام! والآن سوف أشرح لكم، ما هو المستطيل الأثري؟

تعرفوا على الهياكل الضخمة التي تم اكتشافها في السعودية

هذه المستطيلات عبارة عن هياكل ضخمة معقدة تتكون من طرفين سميكين (قاعدة ورأس) متصلان بجدارين طويلين أو أكثر لإنشاء سلسلة من الأفنية" الأحواش" التي تظهر خلال الكشف مثل مستطيلات كبيرة من الجو. يتراوح طول كل منها إلى حدود من 20 إلى أكثر من 600 متر.

وتعتقد البعثة الأثرية أن الجدران الطويلة التي تم الكشف عنها غير مخصصه كمكان لاحتواء الحيوانات أو لتجميع المياه، وإنما تم بناؤها لتحديد الفضاء والمساحات، فيما أظهر المسح الأرضي لعشرات من المستطيلات التي لا تحتوي على أي قطع أثرية.

أشارت البعثة الأثرية إلى وجود حجارة منتصبة (نباتات) داخل غرفة، قد تمثل تماثيل حجرية للإله، بحسب البعثة.

الكشف عن بقايا حيوانات متحجرة

كما تم العثور على قرون لبعض الحيوانات بأعداد كبيرة جداً، خاصة بالماشية، محفوظة بشكل منسق رغم مُضي أكثر من 7 آلاف عام على ذلك.

والجدير بالذكر أن تقرير لجنة البحث الأثري لم ينشر بعد، إلا أن البعثة قالت إن الحفريات الأخيرة تكشف أقدم دليل على وجود عبادة للماشية في شبه الجزيرة العربية.

وترى البعثة الأثرية إن وجود بقايا حيوانات على هذه المساحة قد يشير إلى معتقدات دينية متشابهة في شبه الجزيرة العربية وإن لديها تقاليد بناء مشتركة.

الرئيس التنفيذي لهيئة التراث الدكتور جاسر الحربش يعلن عن اكتشاف أثري

هذا وقد أعلن الرئيس التنفيذي لهيئة التراث الدكتور جاسر الحربش عن اكتشاف فريق سعودي دولي مشترك لآثار أقدام لبشر وفيلة وحيوانات مفترسة حول بحيرة قديمة جافة على أطراف منطقة تبوك يعود تاريخها إلى أكثر من 120 ألف سنة من الآن.

أهمية الاكتشافات الأثرية السعودية للملكة

مشيراً إلى أن هذه الاكتشافات الأثرية السعودية تُبرز تطور المملكة في مجال الكشوفات الأثرية من خلال كفاءات وطنية ذات مستوى عالٍ تعمل بالتعاون من الجامعات والجهات الحكومية والمراكز البحثية على مستوى العالم في أعمال التنقيب عن الآثار في مختلف مناطق المملكة.

وأوضح أن الآثار بأشكالها المختلفة جزء أصيل من أنشطة التراث التي تشمل أربعة مسارات هي : الآثار، التراث العمراني، الحرف اليدوية، والتراث المادي. مؤكداً أن هيئة التراث ستبني نشاطها على ما تحقق في مجال الآثار من نجاحات كبيرة وملموسة، وستعمل على تطوير أنشطة القطاع وتوسيع أنشطته العلمية والبحثية والتعريفية.

وكشف الدكتور جاسر الحربش أن هيئة التراث السعودي تعمل على تجهيز المواقع الأثرية وفتحها للزوار، بالإضافة إلى تنظيم معارض متخصصة بالآثار داخل وخارج المملكة، وإعداد ونشر بحوث ودراسات متخصصة في الآثار، تشتمل على الأنشطة التعريفية والتوعوية، وذلك في سياق جهود الهيئة لإبراز التراث الوطني والاحتفاء به محلياً