السياحة في خنيفرة المغرب

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 03 أغسطس 2021
السياحة في خنيفرة المغرب
مقالات ذات صلة
السياحة في المغرب
السياحة العائلية في المغرب
السياحة في طنجة المغربية

على الرغم من أن وجهات السياحة في خنيفرة المغرب ليست مشهورة للسياح إلا أنها تعد مدينة مهمة للمغرب من ناحية الزراعة والماء. سنتعرف في هذه المقالة إلى معالم السياحة في خنيفرة المغرب وكيفية السفر إليها من السعودية.

موقع خنيفرة:

تقع مدينة خنيفرة المغرب في جهة بني ملال خنيفرة على نهر أم الربيع في شمال وسط المغرب بين جبال الأطلس المتوسط على ارتفاع 826 متراً فوق مستوى سطح البحر، وتحيط بها 4 جبال. تعتبر مدينة خنيفرة المغرب عاصمة قبائل زيان الأمازيغية، كما يشهد لها التاريخ بمقاومتها ضد المستعمرين الفرنسيين في بداية القرن العشرين؛ إذ هزموا الفرنسيين في معركة الهري سنة 1914 م بقيادة محمد بن حمو الزياني.

سميت هذه المدينة بهذا الاسم حسب بعض الروايات نسبةً إلى راعي الماشية يُدعى خنفر كان يعيش وحده في هذه المنطقة.

المناخ في خنيفرة:

يتمتع إقليم خنيفرة بمناخ قاري يتأثر بالرياح الموسمية، ويكون فصل الشتاء بارداً جداً خلال الفترة الزمنية من شهر أكتوبر حتى شهر مارس، ويمتد فصل الصيف بدرجات حرارته المرتفعة من شهر يونيو حتى شهر سبتمبر. ويبلغ متوسط درجة الحرارة السنوية في خنيفرة 16 درجة مئوية، وتهطل الأمطار بمعدل 633 ملم في العام. [1]

السفر إلى خنيفرة:

  • السفر جواً من جدة إلى فاس ومن ثم ركوب سيارة أجرة إلى خنيفرة خلال 18 ساعة بتكلفة 1715 ريال سعودي.
  • السفر جواً من الرياض إلى ملقة ومن ثم ركوب وسائل النقل العام إلى خنيفرة خلال 21 ساعة و37 دقيقة بتكلفة 2965 ريال سعودي.
  • السفر جواً من الرياض إلى مراكش وركوب الباص إلى خنيفرة خلال 18 ساعة و36 دقيقة بتكلفة 1513 ريال سعودي.

السياحة في خنيفرة:

  • محمية خنيفرة:

تحتوي محمية خنيفرة، من المعالم السياحية في خنيفرة، على مجموعة من البيوت استُخدمت كمراكز للجيش لكنها انهارت مع مرور الزمن إلا أن الحكومة المغربية قامت بترميم الأجزاء المتبقية منها.

  • جسر خنيفرة الشهير:

بني جسر خنيفرة الشهير بالتزامن مع محمية خنيفرة، وقد استخدمه الجيش البرتغالي عندما سيطر على المدينة، ثم استخدمه سكان خنيفرة كطريق لنقل البضائع من البحر وإليها.

  • منتجع أگلمامأزگزا:

يعد منتجع أگلمامأزگزا من أهم المواقع السياحية في خنيفرة حيث يتميز بانتشار أشجار الأرز إضافة إلى قرود المكاك التي تبث الأصوات المثيرة، ويضم هذا المنتجع بحيرة عميقة جداً تمتاز بصفاء مياهها، ويعيش فيها أصناف مختلفة من الأسماك النادرة.

  • شلالات عيون أم الربيع التي يقصدها السياح للمتاع بالسباحة والتنزه برفقة عائلاتهم وأصدقائهم.

  • منتزه خنيفرة الوطني:

يمتد منتزه خنيفرة الوطني عبر جبال الأطلس بمساحة 842 متراً مربعاً، وتضم مجموعة من الحيوانات والنباتات.

  • التجول في الأسواق الشعبية وشراء البضائع والمنتجات الجذابة، وشراء الهدايا التذكارية بأنواعها المختلفة للعائلة، وتتميز هذه الأسواق بأسعارها المناسبة للجميع.

  • بحيرة أغلمام أزغزا، التي تتواجد وسط غابة خنيفرة، وتعتبر ملاذاً لمحبّي التخييم في فصل الصيف، في ظل الطبيعة الغنّاء.

  • مهرجان خنيفرة للمسرح التجريبي:

احتضنت مدينة خنيفرة للمرة السادسة مهرجان للمسرح التجريبي حيث دعوة كثير من النقّاد والباحثين في مجال المسرح كما يتم تكريم العديد من الشخصيّات التي كرّست حياتها لخدمة فن المسرح بالإضافة إلى إقامة مختلف أنواع النشاطات والفقرات الفنيّة، كمسرح الدمى والعرائس، والاحتفالات بانطلاق دورات المسرح للشباب وتمكينهم في هذا المجال.

تقوم وزراء السياحة المغربية بتطوير مرافق السياحة في خنيفرة المغرب بهدف جذب السياح للمشاهدة مناظر طبيعية في المنطقة، وقد تعرفنا في هذه المقالة إلى أماكن السياحة في خنيفرة المغرب ومعلومات شاملة عنها.