اكتئاب ما بعد العودة من السفر والرحلات وكيف تتغلب عليه

  • تاريخ النشر: السبت، 25 سبتمبر 2021
اكتئاب ما بعد العودة من السفر والرحلات وكيف تتغلب عليه
مقالات ذات صلة
عودة الرحلات بين دمشق ودبي الشارقة
أهم 14 شيئاً ينصحك بها خبراء السفر دائما للرحلات والسفر
خطوات إعداد حقيبة السفر للرحلات الشتوية

حول اكتئاب ما بعد الإجازة، لقد عدت للتو من عطلة. ربما كانت رحلة العمر. ربما كانت عطلة نهاية الأسبوع. سواء قمت بتفريغ حقيبتك أم لا، فقد تتعامل مع نوع آخر من الأمتعة: شعور دائم بالحزن منذ اللحظة التي فتحت فيها بابك الأمامي.

كآبة ما بعد الإجازة: كيفية تجنبها أو التغلب عليها

اكتئاب ما بعد العودة من السفر والرحلات وكيف تتغلب عليه   

اكتئاب ما بعد الإجازة حقيقي. ولكن إذا انتبهت لما يسببها، يمكنك التعافي من الكآبة - وربما تعيد اختراع حياتك في هذه العملية.

لماذا نصاب بالاكتئاب بعد الإجازة؟ 

بشكل عام، الإجازات مفيدة لصحتك العقلية. يقول ميلودي أوت، LCSW: "إن منح أنفسنا الفرصة لاستكشاف العالم من حولنا يمكن أن يجدد إحساسنا بالدهشة والأهم من ذلك، يساعدنا على أن نكون أكثر حاضرًا". "ليس عليهم أن يكلفوا الكثير من المال أو أن يدوموا لفترة طويلة، لكن أذهاننا وأجسادنا بحاجة إلى الإبطاء والتحول إلى الداخل."

إجازة لمدة 10 أيام مدفوعة الأجر تقضي على الاكتئاب

اكتئاب ما بعد العودة من السفر والرحلات وكيف تتغلب عليه

وجدت إحدى الدراسات طويلة الأجل أن سياسات مكان العمل التي تسمح بإجازة لمدة 10 أيام مدفوعة الأجر كانت مرتبطة بانخفاض بنسبة 29 في المائة في خطر الاكتئاب بين النساء.

السفر والسياحة والإجازات تقلل التوتر وتعزز الإحساس بالرفاهية

لقد وجدت العديد من الدراسات أن الإجازات تقلل التوتر وتعزز إحساسك بالرفاهية. لكن السعادة التي تشعر بها في الإجازة لا تدوم عادة. عندما تنتهي الإجازة، يعود الناس إلى مستويات السعادة الأساسية في غضون أيام قليلة.

هل الإجازة مضيعة للوقت والمال

اكتئاب ما بعد العودة من السفر والرحلات وكيف تتغلب عليه

إذا انتهت لحظات السعادة بمجرد استئناف حياتك اليومية، فهل الإجازة مضيعة للوقت والمال؟ يقول الباحثون لا. قال أحد المراجعين أن هذا السؤال كان مثل "السؤال عن سبب ذهابنا للنوم مع الأخذ في الاعتبار حقيقة أننا نشعر بالتعب مرة أخرى."

كيف تتعامل مع الملل الذي لا مفر منه الذي يلي عطلة؟ 

كيفية التخلص على الحزن بعد الإجازة

اكتئاب ما بعد العودة من السفر والرحلات وكيف تتغلب عليه


إذا كنت تخطط للذهاب في رحلة سياحية عليك التخطيط واستغل وقتك باختيار أروع الأماكن السياحية لزيارتها ولكن ماذا بعد عودتك من السفر.

قبل أن تغادر المنزل في رحلة سياحية رتب وخطط للإجازة

هناك القليل من الأشياء التي تبعث على الإحباط أكثر من الدخول في حالة من الفوضى. في الفترة التي تسبق العطلة، قد يكون من السهل التفكير.

العودة من الرحلات السياحية ومخاطر الاكتئاب

اكتئاب ما بعد العودة من السفر والرحلات وكيف تتغلب عليه 

كيف ستتعامل مع الاكتئاب بعد السفر، إذا كان بإمكانك التعامل مع الأمر، فإن وضع ملاءات جديدة على سريرك ومناشف نظيفة في حمامك، وربما كتاب جديد على منضدة السرير سيجعل عودتك أشبه بـ "مرحبًا بك في المنزل".

قبل السفر خطط رحلتك وفق ميزانيتك

إذا كان بإمكانك جعلها تعمل وفقًا لميزانيتك وجدولك الزمن، امنح نفسك يومًا أو نحو ذلك للتكيف قبل أن تضطر إلى العودة إلى العمل.

سيكون لديك وقت بعد ذلك لشراء البقالة وتفريغ الأمتعة، والغسيل، والعناية بأي شيء غير متوقع حدث أثناء غيابك.

ضع شيئًا غير مكلف وممتعًا في تقويمك 

قبل رحلتك، خطط لحدث تتطلع إليه عند عودتك، مثل فيلم، أو غداء مع الأصدقاء، أو جولة جولف. ليس من الضروري أن يكون حدثًا مكلفًا، مع الأخذ في الاعتبار أن العديد من الميزانيات ضيقة بعد قضاء الإجازة.

الأسبوع الذي يلي الإجازة والعودة من السفر 

لا يجب أن يكون هذا الحدث المخطط له على الفور. يمكن أن يمتلئ الأسبوع الذي يلي الإجازة بالعمل المتراكم والمهام المنزلية. قد يكون شهر في المستقبل مثاليًا. سيذكرك أن المتعة لم تنته لمجرد انتهاء الرحلة.

خلال رحلتك السياحية - احزم دفتر يوميات السفر 

الذكريات تتلاشى - حتى الذكريات الحية. إذا كنت تقضي بضع دقائق كل يوم خلال إجازتك في تدوين مغامراتك، سيكون لديك سجل يمكنك إعادة زيارته لسنوات قادمة.

أضف ما كنت تفكر فيه وما الذي حركك؛ يؤرخ لحظات توقف القلب. إنها إجازتك ومذكرتك.

خطط كثيرًا لوقت التوقف عن العمل 

عن مقارنة الباحثون السعادة قبل وبعد الإجازة بين المصطافين الهولنديين. ووجدوا أن المجموعة الوحيدة التي ظلت سعادتها أعلى بعد أسابيع من انتهاء الرحلة كانت المصطافين الذين قضوا "إجازة مريحة للغاية".

ابحث عن المغامرة في كل وقت خلال سفرك 

في حين أنه من المغري تسجيل المغامرة والنشاط في كل لحظة - خاصة إذا كنت تنفق الأموال التي جنيتها بشق الأنفس لقضاء عطلتك - فقد يستمر إحساسك بالرفاهية لفترة أطول إذا كنت تخطط لقضاء عطلة مريحة.

كيف تتغلب على خيبة الأمل بعد الإجازة بمجرد أن تصل بالفعل 

ولكن ماذا لو كنت في المنزل بالفعل وتشعر بقليل من الاكتئاب؟ بشرى سارة أيها المسافر. هناك العديد من الطرق الفعالة لتقليل اكتئاب ما بعد الإجازة. فيما يلي بعض الاستراتيجيات للمحاولة.

تواصل مع الأصدقاء والعائلة 

إذا جعلتك إجازتك ورحلتك السياحية تتوق إلى المزيد من المعنى لحياتك، فتواصل مع الأشخاص الذين تهتم بهم.

ضع في اعتبارك إعادة الاتصال بالأصدقاء القدامى وأفراد الأسرة لمشاركة وجبة أو محادثة. قد تبدأ في الشعور بإعادة تمركز عالمك.

"الاتصال جزء لا يتجزأ من حياتنا، وغالبًا ما تكون الإجازات وقتًا للتواصل العميق مع أولئك الذين نزورهم أو نسافر معهم. من المهم الحفاظ على الشعور بالاتصال بعد ذلك.

"فقط كن على علم بأن الاتصال قد لا يبدو كما كان في رحلتك. إذا لاحظت أنك تشعر بالانفصال، خذ لحظة لتقييم ما إذا كان الاتصال قد انخفض حقًا، 

التخلص من السموم يخلصك من اكتئاب ما بعد السفر

  • قد يساعدك نظام "الديتوكس" الغذائي اللطيف على الشعور بتحسن جسديًا وعقليًا.
  • تأكد من شرب الكثير من الماء إذا كنت تسافر بالطائرة.
  • إذا كنت تعاني من اضطراب الرحلات الجوية الطويلة، فقد يساعدك الميلاتونين في ضبط إيقاعات نومك.

توثيق وتبادل الذكريات الخاصة بك وذكريات ما بعد السفر 

إذا لم تكن مستعدًا للعودة من العطلة، فيمكنك إطالة أمد التجربة عن طريق طباعة صور عطلتك وتنظيمها وتحميلها ومشاركتها. ضع في اعتبارك تدوين بعض الملاحظات أو تضمين إدخالات من دفتر يوميات سفرك إذا احتفظت بواحد.

إذا كان لديك ميول فنيه، يمكنك إعادة زيارة مكان عطلتك من خلال الرسم أو النحت أو رسم مشاهد لا تنسى.

  • اكتب تعليقات لمساعدة المسافرين الآخرين
  • بينما تكون تجاربك جديدة في ذهنك، اكتب مراجعات في خدمات السفر عبر الإنترنت واترك النصائح والتحذيرات التي قد تحسن إجازة شخص آخر.
  • لن تؤدي الكتابة فقط إلى ترسيخ ذكريات، بل قد تعزز نصيحتك نشاطًا تجاريًا محليًا أو تمنع شخصًا ما من ارتكاب نفس الأخطاء التي ارتكبتها.
  • اخرج في الهواء الطلق

في الواقع، قد يكون للنزهات القصيرة المنتظمة في الطبيعة نفس التأثير المهدئ والترميمي لقضاء إجازة جيدة.

  • فتح نافذة للاستماع إلى الطيور أو شم رائحة العشب المقطوع
  • وزرع حديقة أعشاب صغيرة على الشرفة الخلفية
  • نظف المكان الذي تعيش فيه أو أعد تنظيمه أو أزله

إذا كانت مساحتك تشعر بالتوتر أو الفوضى أو في حالة مزمنة من الإهمال، فقد يؤثر ذلك سلبًا على حالتك المزاجية. قد يؤدي تغيير هذه المساحة، حتى بطرق صغيرة، إلى تحسين حالتك الذهنية.

إذا شعرت بالإرهاق من فكرة التراجع، فلا بأس من التركيز على مهمة واحدة صغيرة. 

  • دمج ممارسة جديدة

ليس من غير المألوف أن يواجه الناس ممارسة أو عادة يريدون إحضارها إلى المنزل. اكتشاف ثقافات أخرى هو، بعد كل شيء، أحد أسباب سفر الناس.

  • قد تقرر الاستمرار في دراسة لغة أخرى.
  • قد ترغب في تجربة طريقة جديدة للطهي أو تناول الطعام
  • أو ممارسة الرياضة أو البستنة أو التسوق أو ارتداء الملابس. قد تقرر العيش بممتلكات مادية أقل.

مهما كانت الممارسات التي تروق لك أثناء سفرك، فكر في كيفية دمجها في الحياة التي تعيشها الآن. بالطبع، تأكد من القيام بذلك باحترام، وليس بطريقة غير مناسبة.