مشاهد من ووهان الصينية: معقل فيروس كورونا تتحول لمدينة الأشباح

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 28 يناير 2020
مشاهد من ووهان الصينية: معقل فيروس كورونا تتحول لمدينة الأشباح
مقالات ذات صلة
الخطوط الأردنية تجلي 71 طالباً أردنياً وعربياً من معقل فيروس كورونا
الملاك الحارس: كلب ينقذ صاحبته من السفر إلى معقل كورونا
شاهد: هكذا يجري تعقيم محطة قطار ووهان بعد الانتصار على كورونا

ووهان، تلك المدينة التي كانت تعج بالحياة، كونها المركز الرئيسي للصناعة والاقتصاد في الصين، تحولت إلى مدينة للأشباح، كما وصفتها العديد من وسائل الإعلام، بعدما اجتاحها فيروس كورونا المستجد وانتقل منها إلى مدن ودول اخرى.

مشاهد من ووهان الصينية: معقل فيروس كورونا تتحول لمدينة الأشباح

رصدت العديد من الكاميرات، صوراً لمدينة ووهان أو مدينة الأشباح حالياً، بعدما خلت شوارعها من البشر، حيث فرضت السلطات الصينية حصاراً مطبقاً عليها كونها معقل فيروس كورونا الذي بدأ الإبلاغ عنه في ديسمبر/ كانون الأول 2019.

وذكرت لجنة الصحة في هوبي، وعاصمتها ووهان، أن الفيروس القاتل حصد حتى الآن 106 روحاً في الصين، إضافة إلى إصابة 4515 شخصاً. بحسب موقع العربية نت.

وطبقت السلطات الصينية الحجر الصحي على مدينة ووهان التي انتشر منها، و10 مدن أخرى لتعزل بذلك نحو 56 مليون شخص، كما فرضت سلسلة قيود على التنقلات في كامل أنحاء البلاد.

مشاهد من ووهان الصينية: معقل فيروس كورونا تتحول لمدينة الأشباح

وأصبح سكان ووهان البالغ عددهم نحو 11 مليون مواطن يعيشون على مساحة 8494 كيلو متر مربع، معزولون عن العالم منذ قرابة الأسبوع، كما أغلقت معظم المحال التجارية أبوابها وحظرت فيها حركة السير غير الضرورية.

ووهان كانت تعج بالحياة قبل اجتياح الفيروس القاتل، فإضافة لكونها مركزاً للصناعة والاقتصاد، تمتلك المدينة 340 موقعاً تاريخياً وأثرياً ولها باع كبير في مجال الفنون والشعر، الأمر الذي جعلها ملاذاً للسائحين من حول العالم.