سائح الإمارات تسحب الجبال الجليدية من أنتاركتيكا لمشروع جديد

  • تاريخ النشر: السبت، 13 يوليو 2019
سائح: الإمارات تسحب الجبال الجليدية من أنتاركتيكا لمشروع جديد
مقالات ذات صلة
سافر معنا إلى إل كالافاتي: رحلة إلى جبال وأنهار الأرجنتين الجليدية
صور: جلسة تصوير مذهلة أسفل الجبال الجليدية في غرين لاند
لحظة مرعبة لسقوط سائح واصطدامه بأحد الجبال أثناء ممارسة الطيران المجنح

سائح: أعلن مكتب المستشار الوطني المحدود عن إطلاق الموقع الإلكتروني الرسمي لمشروع الإمارات-آيسبرغ لتسليط الضوء على أهم مراحل المشروع ، وفوائده المقصودة فيما يتعلق بالبيئة والاقتصاد.

سائح الإمارات تسحب الجبال الجليدية من أنتاركتيكا لمشروع جديد

يتزامن إطلاق الموقع الإلكتروني مع "عام زايد" 2018 ، حيث يهدف المشروع إلى دعم الاستجابة لكوارث المياه مثل الجفاف في جميع أنحاء العالم ، ودعم مشاريع المياه الأخرى التي تهدف إلى تعزيز العمل الإنساني.

وطرح مكتب المستشار الوطني المحدود مشروع سحب الجبال الجليدية من أنتاركتيكا إلى سواحل الإمارات العربية المتحدة للاستفادة منها كمصادر جديدة للمياه في المنطقة. قوبل المشروع بتغطية إعلامية دولية واسعة وأشاد من مختلف الهيئات الدولية المختصة.

يتم الآن إنشاء لجنة علمية مؤلفة من العلماء والخبراء والمتخصصين في طبيعة أنتاركتيكا والجبل الجليدي والعلوم البحرية ، بالإضافة إلى بدء التعاون مع مراكز البحوث المائية والجامعات في جميع أنحاء العالم.

تقوم الشركة حاليًا بتطوير تقنية فريدة من شأنها تقليل تكاليف المشروع ، وضمان عدم ذوبان الجليد أثناء مرحلة النقل ، وتسهيل عمليات نقل المياه إلى العملاء بأقل تكلفة. من المتوقع أن يتم الإعلان رسميًا عن تفاصيل التكنولوجيا المتقدمة خلال الربع الرابع من هذا العام.

تشير التقارير إلى أن تكلفة المشروع تقدر بما يتراوح بين 50 و 60 مليون دولار أمريكي. ستبدأ المرحلة التجريبية للمشروع خلال النصف الثاني من عام 2019 باتجاه ساحل بيرث في أستراليا أو ساحل كيب تاون في جنوب أفريقيا. يتبع ذلك الخطوات اللازمة لسحب الجبال الجليدية إلى الساحل الشرقي لدولة الإمارات العربية المتحدة خلال الربع الأول من عام 2020.

كما سيضع المشروع دولة الإمارات العربية المتحدة على خريطة السياحة الجليدية كأول دولة صحراوية تقدم السياحة الجليدية على سواحلها ، مما سيوفر لمحبي الجبال الجليدية مشكلة السفر إلى القطبين الشمالي والجنوبي.