لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!

سياحة وراحة ومطبخ وتسوق وتاريخ في بقعة واحدة! عليكم بالمغرب

  • تاريخ النشر: الأحد، 03 سبتمبر 2017
لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!
مقالات ذات صلة
الهند: لهذه الأسباب يجب أن تكون وجهتك القادمة!
السياحة في رمضان: استراليا تستحق الزيارة لهذه الأسباب
لهذه الأسباب عليك السفر وحيداً... ستغير حياتك إلى الأفضل!

هي مملكة كبيرة وعريقة تقع في شمال افريقيا، اللغات الرسمية هما العربية والامازيغية وتطل على البحر المتوسط والمحيط الأطلسي وجبل طارق كما لديها حدود مع الجزائر وموريتانيا واسبانيا.

 أكبر مدينة فى المغرب هى الدار البيضاء (تادّارت تومليلت او كازابلانكا) و العاصمة السياسية هي الرباط.  لعب المغرب دور كبير في حضارة الأندلس وانعكس هذا الدور على المجتمع والثقافة المغربية المتنوعة.

فأهلاً بك في بلد التنوع والتباينات، أهلاً بك في أكثر البلدان الإفريقية جذباً للسياح، أهلاً بك في المغرب! يُحيط بالمغرب ساحل رائع من ناحية، وصحراء ذهبية من الناحية الأخرى. كما تضم جبل طوبقال أعلى قمم جبال الأطلس الساحرة وأعلى قمم جبال شمال إفريقيا.  نشارككم أسباب التي تُغري كل محب للسفر لزيارة المغرب.

مراكش أجمل مدن المغرب فهي مدينة ساحرة بجمالها كما هي أكثر مناطق المغرب جذباً للسياح بأزقتها الصغيرة وأسواقها المحلية التي تأسرك بجمالها وتنوع ما فيها من سلع، وهما ميزتان تكفيان لشغل وقتك بعدد هائل من المتع لأيام متعددة. كما يعرف القاصي والداني ممن زار تلك المدينة النشيطة بأنها مكان لا يكاد ينام أو تخفت أضواؤه حتى في الليل. ننصح بزيارة ساحة الفنا والتي تعج بالسياح والسكان المحليين وتوفر كافة أنواع التسلية ومزيج رائع من الطعام!

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!مسجد الحسن الثاني هو مسجد يقع في ساحل مدينة الدار البيضاء، بالمغرب، وهو أكبر مسجد في البلاد، وإفريقيا، والثالث عشر في العالم، مئذنته أندلسية الطابع ترتفع 210 متر(689 قدم) وهي أعلى بناية دينية في العالم.

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!
غير مكلفة:

إن كنت ممن يشغلون بالهم بإعداد الميزانيات، ويخشون التكاليف المرتفعة التي تتطلبها الرحلات الخارجية، فلا تقلق أبداً! فالمغرب من أكثر المقاصد السياحية توفيراً وإسعاداً للروح والنفس حتى في شهور موسم الشتاء.  

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!
فرص تجوال لا تتكرر:

تمثل المغرب جنة لهواة التجول، فمن مجموعة جبال الأطلس الكبير مرورا بجبال الأطلس المتوسط إلى جبال الأطلس الصغير وانتهاءً بجبال الريف، لن يعدم عاشق التجول اكتشاف وجهلت مثيرة جديدة يقصدها كل يوم في هذه البلاد الرائعة، هذا طبعا دون الحاجة إلى ذكر جبل طوبقال أعلى جبل في شمال إفريقيا.

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!

الإقامة في "الرياض":

تحولت في الوقت الحالي العديد من الرياض المغربية (وهي المنازل أو القصور المغربية الأثرية القديمة التي تضم حدائق داخلية) إلى فنادق يقصدها السائحون الأجانب الباحثون عن قضاء وقت مميز في مكان كلاسيكي الطابع. ستكون تجربتك للإقامة في تلك الرياض تجربة مميزة، ليس فقط لجمالها المعماري الذي يفوق غيرها من المباني، ولا لأنها أقل تكلفة من غيرها من الفنادق، بل لأن الإقامة بها تكفل لك أن تحيا تجربة لن تنساها، وبخاصة لو تعرضنا لذكر مستوى الطعام الرائع والخدمات المتوفرة على مدار الساعة، والجو الملكي الخاص الذي لن تجده في غيرها من الأماكن.

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!

المطبخ المغربي:

هل تبحث عن تذوق مجموعة من أفضل الأطعمة وأشهاها على مستوى العالم؟ بين يديك المطعم المغربي الذي لا يختلف اثنان على أنه يضم أطباقاً من أشهى وألذ الأطباق في العالم. ستجرب مجموعة من الأطباق مثل البيصارة (وهو حساء الفول) والطاجن (طعام مطبوخ بأواني الخزف) وسمك الشرمولة والحريرة (وهي حساء تقليدي)، وغيرها من الأطباق الغنية التي يشتهر بها هذا البلد والتي تغري كل محب للطعام بتذوقها.

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!

التسوق:

هل أنت جاهز للتحدي؟ هل ستستطيع كبح رغبتك في شراء كل ما تقع عليه عينك؟ استعد إذن لتجربة تسوق في أسواق المغرب الشعبية، والتي ربما تكون أكثر تجارب التسوق إثارة وإشباعاً لفضولك. ففي الأسواق هنا ملايين الأصناف والسلع التي يمكنك أن تحملها معك كتذكار من هذه الرحلة الرائعة، كالأحذية الخفيفة الملونة والآنية الفخارية، والتوابل والحلي والأقمشة الحريرية المطرزة، والحقائب الجلدية والسجاجيد البربرية. ليساعدك المولى لو كنت من عشاق التسوق الذين يقضون أوقاتاً طويلة في تسوق ما يريدون، حيث ستغرق في حيرتك لاختيار ما تريد شراءه هنا طيلة رحلتك.

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!
الشاي المغربي بالنعناع:

لا يهم أين ستكون؛ فسواء كنت في البلدات القديمة أو الفنادق الفاخرة أو المقاهي التقليدية أو الحانات، فلن تستطيع بأية حال أن تقاوم الشاي المغربي بالنعناع الذي يقدم مع الحلوى والمخبوزات المغربية الشعبية، والتي ستجدها في كل مكان تذهب إليه بمختلف النكهات، فيما يظل الشاي يحمل نفس الطعم والنكهة العطرة أينما حللت.

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!


الشواطئ:

يُزين دولة المغرب ساحل يمتد لمسافة تزيد عن 1.200 ميلاً يطل على البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي. وكأنها تتهيأ بتلك الهبة لكل زائر يقصدها مهما كانت ميوله، إذ فيها متسع للجميع من محبي التشمس أو راكبي الأمواج أو عشاق الطبيعة ومناظرها الخلابة. أماكن مثل أغادير والدار البيضاء تناسب بشكل كبير الأسر الباحثة عن قضاء وقت هادئ يغمره الحب والدفء، وأماكن أخرى مثل الصويرة وسيدي كاوكي تمتلئ بما يثير حماس محبي الرياضات المائية. أما محبو الطبيعة فسيجدون بغيتهم في منطقة الشاطئ الأبيض الواقع في منطقة للسياحة البيئية، حيث يمكنهم استكشاف معالم الحياة البرية المغربية والابتعاد عن مناطق الزحام

لهذه الأسباب عليكم زيارة المغرب!