منزل وشجرتان: أصغر جزيرة مأهولة بالسكان في العالم تدخل موسوعة جينيس

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 24 ديسمبر 2019
منزل وشجرتان: أصغر جزيرة مأهولة بالسكان في العالم تدخل موسوعة جينيس
مقالات ذات صلة
أصغر جزيرة مأهولة في العالم بحجم ملعب للتنس
صديقة للبيئة: شجرة كريسماس لبنانية تدخل موسوعة جينيس
الكويت تدخل جينيس لأطول علم في العالم

على سطح المياه بين الولايات المتحدة وكندا، تطفو أصغر جزيرة مأهولة بالسكان في العالم، حيث تتكون من منزل وحيد تحيط به شجرتان. لم يتخيل أصحابها أن تتحول جزيرتهم الصغيرة إلى مزار سياحي مشهور، أو حتى تلفت أنظار موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

إنها جزيرة الغرفة الواحدة، كما أطلق عليها أصحابها، تقع ضمن أرخبيل مكون من نحو ألف جزيرة صغيرة على الحدود بين الولايات المتحدة وكندا وهي ملك لعائلة تملكها منذ خمسينيات القرن الماضي، بحسب موقع Audity Central.

منزل وشجرتان: أصغر جزيرة مأهولة بالسكان في العالم تدخل موسوعة جينيس

وتبلغ مساحة الجزيرة التي تحولت إلى مزار للسائحين، نحو 3300 قدم مربع بما يعادل 310 أمتار مربعة، ما يجعلها أصغر جزيرة مأهولة بالسكان في العالم.

واشترت الجزيرة عائلة سيزلاند في خمسينيات القرن الماضي، باعتبارها ملاذا مريحاً، لكنها لم تتوقع ابداً أن تتحول إلى مصدر جذب سياحي معترف به دولياً.

وعلى الرغم من عدم تفكير العائلة يوماً أن يصبح منزلها الوحيد المقام فوق الجزيرة مشهور لهذه الدرجة، إلا أنه بالفعل لعب دوراً كبيراً في شهرتها. فلم تتوقع عائلة سيزلاند أن تلفت جزيرتهم نظر القائمين على موسوعة جينيس للأرقام القياسية، لتدخل إلى الموسوعة العالمية كأصغر جزيرة مأهولة في العالم.

منزل وشجرتان: أصغر جزيرة مأهولة بالسكان في العالم تدخل موسوعة جينيس

وكان لقب أصغر جزيرة في العالم سابقا تحمله جزيرة صخرة الأسقف الواقعة قرب سواحل جزيرة صقلية الإيطالية، قيبل أن ينتقل إلى جزيرة عائلة سيزلاند التي تبلغ مساحتها نصف مساحة الجزيرة الإيطالية.