رحلة العمر إلى كينيا

تعرّف إلى أهم الوجهات السياحيّة في كينيا

  • تاريخ النشر: الجمعة، 02 فبراير 2018 آخر تحديث: الأحد، 09 ديسمبر 2018
رحلة العمر إلى كينيا
مقالات ذات صلة
5 أمور عليك معرفتها قبل زيارة كينيا
19 صورة تلهمك لزيارة كينيا
عبر الحلول التقنية: السعودية تستعد لعودة رحلات العمرة

كينيا الدولة الإفريقيّة الأجمل من بين قريناتها، والأغنى بالكثير من المناظر الطبيعيّة الجذّابة التي تخلب الألباب، وهي وُجهة الباحثين عن كل جديد في عالم الحيوان.

تقع كينيا في شمال شرق قارّة إفريقيا، وتستقطب أعداداً هائلة من السيّاح سنويّاً لمن يهتم بالاستمتاع برحلات السفاري التي تقدّمها في حدائقها المنتشرة في جميع أرجائها. 

إنْ كنتَ تفكّر في أخذ إجازة سنويّة، والسفر لإحدى الأماكن والاستمتاع بعطلةٍ لا تُنسى؛ فإنّ "كينيا" وجهتك الأولى.

إليكَ في هذا المقال أهمّ الوُجهات السياحيّة التي يمكنكَ الذهاب إليها هناك:

أوّلاً - نيروبي العاصمة:

تعتبر مدينة نيروبي عاصمة الجمهويّة الكينيّة، وتُعرف باسم "المدينة الخضراء تحت الشمس". لا بُدّ وأنْ تزور هذه المدينة التي تحتضن العديد من المعالم السياحيّة الرائعة، والتي أهمّها نهر نيروبي، والحدائق العامّة كحديقة الحريّة في مركز المدينة. كما وتوجد فيها الحديقة الوطنيّة، التي تضم التراث الكيني الشعبي، ولا ننسى مطعم "CARNIVORE" والذي يصنف من أفضل خمسون مطعم على مستوى العالم.

ثانياً - بحيرة نيفاشا:

تقع هذه البحيرة في النقطة العلوية من وادي الصدع العظيم، وتعتبر الملاذ الآمن لمراقبي الطيور، وستجدُ فيها أكثر من أربعمئة نوعٍ من الطيور المتنوعة. إذا كنتَ شغوفاً بالحياة البريّة فإنّها وجهتك الأفضل لرؤية أفراس النهر، والزراف، والحمار الوحشي، والقرود، والجاموس، وغيرها من الحيوانات البريّة.

ثالثاً - مومباسا:

المدينة الثانية الأكبر في كينيا، والتي تتميّز بثرائها بالعديد من المعالم السياحيّة، والتاريخيّة، والثقافيّة؛ بالإضافة إلى شواطئها الرائعة، ومحمياتها البحريّة، ومبانيها الأثريّة القديمة.

إنْ أتيحت لك الفرصة بالسفر إلى هذه المدينة، يمكنك زيارة:

  • شواطئ الساحل الشمالي.
  • رؤية نصب مومباسا السياحي في مدخل المدينة.
  • قرية مامبا والتي تعتبر أكبر مزرعة للتماسيح في العالم.
  • أطلال جيدي، والتي تعتبر الآن متحفاً وطنياً أثرياً.
  • جزيرة واسيني للأشخاص المغرمين بمشاهدة الدلافين.

رابعاً - مغامرات العمر:

إن كنتَ تفكّر في أن تستمتع ولو لمرّة واحدة بمغامرة فريدة لا تتكرّر كثيراً؛ إليكَ أجمل المغامرات الرائعة التي يمكنك فعلها هناك:

1. تسلُّق الجبال:

يُصنّف جبل كينيا الجبل الثاني من حيث الارتفاع على مستوى قِمم الجبال الإفريقيّة، فيصل ارتفاعه إلى ما يقارب 5199 متراً، كما ويُعتبر واحداً من الجبال البركانيّة النادرة في القارّة الإفريقيّة، كما وإنّه يكتسي بالثلوج طوال السنة.

2. القفز بالمظلات:

إنْ لم تخضْ هذه المغامرة ولو مرّة واحدة في عمرك، فإنّك تخسر الكثير من المتعة والإثارة. يمكنك أن تقبل التحدي وتقبل خوض المغامرة، ما عليك سوى أن تستقل طائرة خفيفة فوق السحاب تطير على ارتفاع 4500 متراً فوق الأرض، وأن تقفز سقوطاً حراً بالمظلة مع مدرّب خبير بالطبع، كما ويمكنك التقاط صور السيلفي لتأريخ هذه اللحظات لديك.

3. الغطس والغوص:

إنْ كنتَ تحب عالم البحار والغوص، يمكنك خوض هذه المغامرة هناك في المياه الدافئة للمحيط الهندي؛ حيث ستجدُ فيه أروع الحيوانات المرجانيّة الاستوائيّة، بالإضافة إلى الأسماك الملونة، والدلافين، والسلاحف.

4. تسلُّق الصخور:

يمكنك ممارسة هذه الهواية في متنزه بوابة الجحيم الوطنيّة، وهو المكان الأجمل في العالم لممارسة هواية تسلق الهضاب، وركوب الدراجات، بالإضافة إلى السماح بالتخييم في هذا المكان، علماً أنّه لا يوجد سياج حاجز بينك وبين الحيوانات البريّة هناك.

لا تقلق أبداً من مشكلة التنقل من مكانٍ لآخر هناك، ففي كينيا وحدها أكثر من 55 مطاراً دولياً ومحليّاً للتنقل بين المدن والأماكن السياحيّة. كما وتشتهر هذه الدولة أيضاً بمأكولاتها الشعبيّة الرائعة، وخضارها وفاكهتها ستكون ألذ ما تتناوله. لا تنسى أيضاً شرب "الشاي" الذي تشتهر به أيضاً.

إذا قررتَ الذهاب إلى هناك ما عليك سوى حجز تذكرة الطيران، وستحصل على تأشيرة الفيزا بمجرّد وصولك إلى المطار هناك. أمّا مناخها فإنّه استوائي معتدل في هذا الوقت من العام، وستساعدك اللغة الإنجليزية على التواصل مع الناس هناك دون أيّة مشاكل!

نتمنى لكَ رحلة رائعة كتلك التي خضناها.