كندا تحتل المرتبة الأولى عالمياً من حيث جودة الحياة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 30 يناير 2019
كندا تحتل المرتبة الأولى عالمياً من حيث جودة الحياة
مقالات ذات صلة
الإمارات العربية المتحدة تحتل المرتبة الثانية عالمياً كأكثر الدول أمان
جزر فليبينية تحتل مرتبة الأفضل سياحياً في العالم تعرفوا عليها
السفر إلى كندا

كما نشرنا سابقًا، تمت تسمية كندا كثالث أفضل بلد في العالم. والآن لقد تم تصنيفنا أيضًا كأول دولة في العالم عام 2019 من حيث جودة الحياة للعام الرابع على التوالي.

كندا تحتل المرتبة الأولى عالمياً من حيث جودة الحياة

وبشكل عام، تم تصنيف كندا أيضاً كثالث أفضل بلد في العالم للنساء، والثالث في التعليم، والثاني للمقرات الرئيسية للشركات.

أسفرت الدراسة التي أجرتها شركة يو إس نيوز آند وورد ريبورت بالشراكة مع أداة قياس العلامة التجارية من يونغ آند روبيكام وجامعة وارتون عن تصنيف إجمالي شمل 80 بلداً بناءً على "75 مقياس مختلف".

 السياحة في كندا

شاهد أيضاً: السياحة في كندا

ثم تم وضع كل من هذه المقاييس في واحدة من الفئات الفرعية التسعة التي شملت:

• سوق العمل الجيد

• القدرة على تحمل التكاليف

•الاستقرار الاقتصادي

• الملائمة للعائلات

• المساواة في الدخل

• الاستقرار السياسي

• الأمان

• نظام الصحة العامة المتطور

• نظام التعليم العام المتطور

تفوقت كندا على السويد والدنمارك والنرويج وسويسرا وفنلندا، والتي انتهى الأمر بها جميعها في قائمة أفضل خمسة بلدان من حيث جودة الحياة.

كندا تحتل المرتبة الأولى عالمياً من حيث جودة الحياة

وفقاً للدراسة، احتلت كندا المرتبة الأولى لاستقرارها السياسي وسوق العمل القوي والبيئة الآمنة ونظام التعليم الجيد.

في ما يلي أفضل 20 بلدًا من حيث جودة الحياة في عام 2019

1-كندا

2-السويد

3-الدنمارك

4-النرويج

5-سويسرا

6-فنلندا

7-أستراليا

8-هولندا

9-نيوزيلندا

10-ألمانيا

11-بلجيكا

12-المملكة المتحدة

13-اليابان

14-لوكسمبورغ

15-أيرلندا

16-فرنسا

17-الولايات المتحدة الأمريكية

18-سنغافورة

19-البرتغال

20-الصين