حتى نهاية 2020: بالي لن تستقبل سائحين

  • تاريخ النشر: الخميس، 27 أغسطس 2020
حتى نهاية 2020: بالي لن تستقبل سائحين
مقالات ذات صلة
5 أسباب تجعل "مهرة الخليج" تستقبل 90 مليون سائح
نرحب بكم في بلدكم الثاني: هكذا تستقبل دبي السائحين من جديد
السياحة في بالي

قررت سلطات جزيرة بالي الإندونيسية، استمرار عدم استقبال سائحين أجانب حتى نهاية عام 2020، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد خطة وضعتها لإعادة استقبال السائحين الأجانب ابتداءً من 11 سبتمبر/ أيلول المقبل.

بالي لا تزال في المنطقة الحمراء 

وقال حاكم بالي واين كوستر في بيان: جزيرة بالي لا تستطيع إعادة فتح أبوابها أمام السائحين الأجانب حتى نهاية عام 2020، لا نزال في منطقة حمراء، بحسب وكالة بلومبرغ للأنباء.

وأضاف: الوضع لا يسمح بإعادة استقبال السائحين الأجانب في إندونيسيا، وجزيرة بالي كذلك.

وبعدما نجحت الجزيرة الإندونيسية في احتواء الفيروس في مراحلة الأولى، ارتفعت معدلات الإصابة بكوفيد 19 في شهر يونيو/ حزيران الماضي، بعد عودة العمال المهاجرين وزيادة اختبارات فحص كورونا.

أكثر من 150 ألف إصابة كورونا في إندونيسيا

وحتى الآن، سجلت إندونيسيا أكثر من 150 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا 6680 حالة وفا بحسب إحصاءات جامعة جونز هوبكنز.

وقال حاكم بالي: الحكومة حالياً سوف تركز على زيادة أعداد السائحين في الداخل لمساعدة قطاع السياحة والعمل على تعافي الاقتصادي.

يذكر أن جزيرة بالي قبلة للكثير من السائحين خاصة أولئك المتزوجين حديثاً والذين يرغبون في قضاء شهر العسل، وخلال العام الماضي فقط، زار بالي أكثر من 6 ملايين سائح أجنبي، وهو ثلث عدد السائحين الذين يتوافدون على إندونيسيا.