أجمل صورة لعام 2020: انظر كيف يواسي هذان البطريقان بعضهما!

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 23 ديسمبر 2020
أجمل صورة لعام 2020: انظر كيف يواسي هذان البطريقان بعضهما!
مقالات ذات صلة
السياحة في الجبل الأسود مونتينيغرو
السياحة في تنزانيا
أغرب العادات اليمنية: يضعون الحليب في الأذن وهكذا يحتفلون بعاشوراء

الكثير من اللقطات المصورة يأسرنا جمالها، لكن إذا أُضيف إلى إحداها بعد إنساني ازدادت جمالاً، كما حدث تماماً مع الصورة التي حصدت المركز الأول كأجمل صورة في مسابقة جوائز تصوير المحيطات Ocean Photography لعام 2020، المقدمة من مجلة علوم المحيطات Oceanographic magazine.

بطريقان يتعانقان

والتقط المصور الألماني توبياس بومغايترنر، صورة لاثنين من طيور البطريق يقفان معاً بينما يحدقان من رصيف سانت كيلدا البحري في مولبورن في دولة أستراليا

وتبين أن الصورة لأرملة وأرمل من طيور البطريق، يبدوان فيها وكأن كل منهما يخفف من معاناة الآخر، في مشهد مؤثر للغاية.

وفاز المصور بجائزة "اختيار المجتمع" التابعة للمجلة المذكورة Community Choice Award.

قصة التقاط الصورة

ويضم مرفأ سان كيلدا في ميلبورن مستوطنة لطيور البطريق البالغ عددها نحو 1400 طائر، وهو نوع يتميز بحجم بالغ الصغر مقارنة بطيور البطريق الأخرى، بأطوال لا تتجاوز 33 سم، ويُشرف على هذه المستوطنة متطوعون.

وعبر حسابه على موقع إنستغرام، كتب بومغايترنر: "اتصل بي متطوع وقال لي إن طائر البطريق الأبيض، انثى كبيرة السن فقدت شريكها، ويبدو الحال كذلك بالنسبة إلى البطريق الذكر الأصغر سناً على اليسار".

وأضاف: "ومنذ ذلك الوقت يلتقي البطريقان بشكل منتظم، إذ يتبادلان تخفيف المعاناة، ويقفان بالساعات وهما يراقبان الأضواء المتلألئة للمدينة المجاورة".

وأوضح المصور الألماني أنه قضى ثلاث ليالٍ في مستوطنة طيور البطريق قبل أن يُتاح له التقاط هذه الصورة.

وقال: "في هذه الأوقات لم أتمكن من التقاط صورة ولم يُسمح لي باستخدام أي ضواء، وفي ظل الحركة المستمرة لطيور البطريق صغيرة الحجم وفرك زعانفها كل على ظهر الآخر، كان من الصعب حقاً التقاط صورة مناسبة".

واختتم حديثة قائلاً: "لكن الحظ أسعفني في إحدى اللحظات الجميلة".

لحظة للمحظوظين

وبعد دخول الصورة في القائمة المختصرة للمسابقة والتي تضم 5 صور فقط، الشهر الماضي، قال بومغيرتنر: "إنه لشرف كبير أن يتم اختيارها كواحدة من الصور الخمس، ولا يمكنني التعبير عن امتناني تجاه كل من دعمني حتى هذه اللحظة! شكراً كثيراً، أنتم الأفضل يارفاق!".

والتقط بومغيرتنر الصورة في عام 2019، ونشرها على موقع إنستغرام، مصحوبة بتعليق: "في أوقات كهذه، المحظوظون حقاً هم أولئك الذين يمكن أن يكونوا مع الشخص أو الأشخاص الذين يحبونهم أكثر".