أفضل المواقع السياحية في السلفادور 2022 .. وأبرز المعلومات عنها

  • تاريخ النشر: الأحد، 31 يوليو 2022
أفضل المواقع السياحية في السلفادور 2022 .. وأبرز المعلومات عنها
مقالات ذات صلة
أفضل الأماكن السياحية في كولومبيا 2022 .. وأبرز المعلومات عنها
أشهر مواقع السياحة في السلفادور لعام 2022
السياحة في ساموا 2022 .. وأبرز المعلومات عنها

تتكون المواقع السياحية في السلفادور من الأماكن التي تكون فيها الطبيعة في المقدمة، ولا يُعتبر هذا البلد خيارًا جيدًا لأولئك الذين يرغبون في قضاء عطلة على الشاطئ، ولكن بالنسبة لأولئك الذين يرغبون في المشي في المناطق الطبيعية البكر، توفر السلفادور فرصًا مهمة لهم، حيث يقع هذا البلد في أمريكا الوسطى، وهو بلد تنتشر فيه المسيحية الكاثوليكية بشكل كبير. 

هل السلفادور دولة آمنة؟

المشاكل الأمنية في السلفادور تكاد تكون مُنتهية، لكن في التاريخ الحديث للبلاد، كانت هناك حرب أهلية استمرت 13 عامًا وتم محو آثار هذه الحرب بين عامي 1979 و 1992، واعتبارًا من عام 2021، أصبحت السلفادور دولة آمنة.

لكن لا تخرج بمفردك في منتصف الليل وكما هو الحال في كل دولة، يكفي اتباع قواعد السلامة والاعتناء بنفسك. 

معلومات عن السلفادور

السلفادور هي أصغر دولة في أمريكا الوسطى من حيث المساحة، ومع ذلك تحتوي على أعلى كثافة سكانية في الأمريكتين.

وكانت واحدة من أكثر المناطق اضطرابًا في القارة بأكملها بسبب الحرب الأهلية التي بدأت عام 1980 واستمرت لمدة 12 عامًا، وعدد الأشخاص الذين فقدوا أرواحهم في هذه الحرب هو بالضبط 75 ألف شخص. 

بالإضافة إلى ذلك، تعد السلفادور موطنًا لواحدة من أخطر العصابات في العالم، MS-13 (مارا سالفاتروشا)، إلى جانب هندوراس وتشكل هذه العصابة تهديدًا ليس فقط على السلفادور، ولكن على القارة بأكملها ولها ملف جرائم ضخم.

في السلفادور اللغة الرسمية المستخدمة هي الإسبانية.

واعتبارًا من عام 2021، يبلغ عدد سكان السلفادور حوالي 6.5 مليون شخص، والمدينة الأكثر اكتظاظًا بالسكان هي العاصمة، سان سلفادور.

العملة الرسمية للسلفادور هي الدولار الأمريكي (USD) حيث تم استبدال السلفادور كولون (SVC)، الذي كان يستخدم في الماضي، بالدولار بعد عام 2001.

أين تقع السلفادور؟ 

السلفادور، واحدة من أصغر البلدان في أمريكا الوسطى، يحدها المحيط الهادئ من الغرب مع غواتيمالا ومن الشمال والشرق مع هندوراس، ويمكنك السفر إليها عبر أوروبا أو الولايات المتحدة ومن السهل أيضًا دخول البلاد بخدمات حافلات متكررة من البلدان المجاورة.

يقع مطار السلفادور الدولي في بلدة تسمى كومالابا، بالقرب من ساحل المحيط الهادئ،ويبعد مطار السلفادور الدولي حوالي 45 دقيقة بالسيارة عن العاصمة سان سلفادور.

اقتصاد السلفادور

وفقًا لتقرير البنك الدولي، السلفادور هي ثاني أعدل بلد في القارة بعد أوروغواي من حيث توزيع الدخل، ويوفر مقدار العملة الأجنبية التي يجلبها هؤلاء العمال إلى البلاد فوائد كبيرة لاقتصاد البلاد، فقد بلغت تدفقات التحويلات إلى السلفادور في عام 2016 نحو 4.6 مليار دولار، ويتوافق هذا الرقم مع 80% من إجمالي صادرات السلفادور. 

إلى جانب الولايات المتحدة، يشمل الشركاء التجاريون للبلاد الصين وغواتيمالا وهندوراس ونيكاراغوا وكولومبيا وكوستاريكا وتايوان وتشيلي.

المنتجات الزراعية الرئيسية في السلفادور هي البن والسكر والأرز والذرة والفاصوليا والبذور الزيتية والقطن، أما الصناعات فهي البترول والمنسوجات والكيماويات والأسمدة والأثاث والمعادن الخفيفة.

قهوة السلفادور هي واحدة من أفضل أنواع القهوة عالميًا، قوامها قوي ورائحتها كثيفة وحموضتها منخفضة وطحنتها ناعمة، ويمكن إضافة بعض النكهات مثل الشوكولاتة أو الكراميل أو الحمضيات.

المواقع السياحية في السلفادور 

١. Parque Nacional El Boqueron أو حديقة El Boqueron الوطنية

هي واحدة من أكثر المناطق خُضرة في الأمريكتين بأكملهم، وهذه هي أجمل المواقع السياحية في السلفادور، خاصةً للزوار الذين يحبون رياضة المشي لمسافات طويلة في الغابة، حيث لا يوجد تدخل بشري، فقط مناطق تنمو فيها آلاف الأشجار والنباتات. 

وهناك بعض الأماكن شديدة الانحدار بحيث يتعذر على الناس صعودها، كما توجد سلالم مصنوعة من الخشب أو الحجر.

٢. متحف جويا دي سيرين الأثري

هناك العديد من بقايا الحضارات القديمة في أمريكا الوسطى ومن بينها، يتم عرض تلك الموجودة في منطقة السلفادور في هذا المتحف.

الحضارات التي توقفت عن الوجود بسبب الأنشطة الاستعمارية الإسبانية، والتي تكثفت خاصة بين القرنين الخامس عشر والسابع عشر، يتم إحياء ذكرى بقاياها في مثل هذه المتاحف. 

من أجل رؤية الآثار التي خلفتها الشعوب التي لم تعد موجودة على الأرض، يجب عليك بالتأكيد التوقف عند هذا المتحف عندما تأتي إلى السلفادور بالإضافة إلى ذلك، يُعد متحف Joya de Ceren أحد أشهر المواقع السياحية في السلفادور التي يجب زيارتها.

٣. بويرتا ديل ديابلو

تعتبر Puera del Diablo مُناسبة جدًا لأولئك الذين يرغبون في رؤية العاصمة سان سلفادور من الأعلى. 

فهذا التل، الذي يتم الوصول إليه بعد نزهة ممتعة في الطبيعة، سيكشف عن عاصمة السلفادور للزوار بكل بساطتها.

٤. كاتدرائية متروبوليتانا

يعكس فندق كاتيدرال متروبوليتانا العمارة المبسطة لمنزل العبادة في السلفادور وهذا المبنى الصغير المتواضع والممتع هو أحد أشهر الكاتدرائيات في أمريكا الوسطى.

٥. سانتا آنا

هذه هي ثاني أكبر مدينة في البلاد بعد العاصمة سان سلفادور. تقع بالقرب من الحدود مع غواتيمالا، وهي تحتوي على أطلال حضارة المايا، ويوجد على قمتها جبل بركاني بلون الفيروز، وهي بحيرة جميلة وعادة ما تكون المحطة الأولى للسياح القادمين إلى سانتا آنا وهي جزء من هذا الجبل والبحيرة.

هي مدينة ذات هندسة معمارية قديمة تمامًا، وعلى الرغم من عدم وجود مشكلة خلال النهار إلا أن المدينة تنام تمامًا بعد الثامنة مساءً ولا ينصح بالخروج بعد هذا الوقت.

٦. بركان Santa Ana  

يقع Santa Ana Volcano بالقرب من وسط المدينة ويمكنك الوصول إلى قمته في غضون ساعات قليلة، والمكان الذي تقع فيه البحيرة في حالة منتزه طبيعي، ولا يمكن الدخول إليه بدون دليل، لكن الأسعار معقولة، ستنفق ما لا يزيد عن 10-12 دولارًا (2019) بما في ذلك الطريق من وإلى البركان والطعام والدليل. 

توجد قمم بركانية أخرى في المنطقة المجاورة مثل سان مارسيلينو وإيزالكو وسيرو فيردي، ولكن عادةً ما يكون بركان سانتا آنا هو الموقع المفضل بسبب كل من منظر البحيرة والتسلق الأسهل قليلاً.

نظرًا لأن مياه بحيرة فوهة البركان تتكون من حامض الكبريتيك والغازات السامة، فهي خطيرة ويجب ألا تقترب كثيرًا من البحيرة.

٧. El Tazumal و Casa Blanca

Tazumal هي مدينة قديمة باقية من حضارة المايا تقع في منطقة Chalchuapa وكانت هذه المدينة موطنًا لكل من حضارة المايا وحضارة تولتيك، وعند مدخل المدينة، يوجد متحف تُعرض فيه القطع المكتشفة من الحفريات الأثرية.

يوجد موقع أثري آخر على بعد خمس دقائق سيرًا على الأقدام من تازومال، وهو كاسا بلانكا (البيت الأبيض) ونظرًا لأن هذا المكان لا يحظى بشعبية كبيرة، فإن السياح يغادرون دون توقف، أو بالأحرى دون علم، لكن نوصيك أيضًا بالتوقف عند أطلال Casa Blanca أثناء وجودك هناك.

٨. جويا دي سيرين وأطلال سان أندريس المايا

إنها على بعد حوالي ساعة بالسيارة بين أكبر مدينتين في السلفادور، وهناك موقعان أثريان مشهوران للغاية يقعان في وسط هاتين المدينتين. 

جويا دي سيرين (جوهرة سيرين)، واحدة من هاتين المدينتين القديمتين في منطقة لا ليبرتاد، وقد دُمرت بفعل ثوران بركاني وبسبب هذه الميزة، يطلق عليها "بومبي في أمريكا" وهي مُدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي.