أفضل وجهات السفر في يناير 2018 بحسب ما تحب

  • تاريخ النشر: الإثنين، 01 يناير 2018 آخر تحديث: الأحد، 31 ديسمبر 2017
أفضل وجهات السفر في يناير 2018 بحسب ما تحب
مقالات ذات صلة
عادات إندونيسية غريبة: يعيشون مع الموتى ويقطعون أصابع النساء
السياحة في الجبل الأسود مونتينيغرو
السياحة في تنزانيا

لشهر يناير خصوصيته في العالم كله؛ إذ يمتاز جوّه بالبرودة القارسة في معظم المناطق، وبمناخه المعتدل قليلاً في مناطق أخرى.

ثمة أنشطة كثيرة بوسعك القيام بها في هذا الشهر الحساس سياحياً، وبالتالي تتحدّد وجهتك وفقاً لما تحب من أنشطة.
إليك أفضل وجهات السفر في شهر يناير 2018، بحسب ما تحب من أنشطة:
- إن كنت من هواة الغوص واستكشاف الكائنات المائية ورؤية الشعاب المرجانية وغيرها من أنشطة مائية، فلديك قائمة من الخيارات منها دول الخليج العربي التي تمتاز بطقسها الدافئ والمعتدل في مثل هذا الوقت من العام، بالإضافة لكونها مثالية للغوص ورؤية المخلوقات البحرية المميزة. 
هناك أماكن أخرى بوسعك الذهاب إليها، إن كنت من هواة هذا الجانب، منها الفلبين والهند؛ إذ تمتاز كل منهما بشواطئها الساحرة ومياهها الصالحة لممارسة الرياضات في مثل هذا الوقت من العام.
أفضل وجهات السفر في يناير 2018 بحسب ما تحب
- إن كنت من هواة استكشاف المذاقات، فلديك بلاد عدة لتتوجّه إليها في مثل هذا الوقت من العام، منها على سبيل المثال لا الحصر الأرجنتين، التي تمتاز بمناخ جيد ومذاقات فريدة ومطبخ زاخر بالأطباق، وكذلك سنغافورة التي تمتاز بالأجواء الاستوائية الساحرة والأطعمة المتنوعة والتعددية اللافتة في استقبال الضيوف.
أفضل وجهات السفر في يناير 2018 بحسب ما تحب
- إن كنت من هواة المغامرات التي تمتاز بتسلق الجبال والجلوس في مساحات واسعة للتأمل والهدوء، فدول الخليج تشكّل فرصة جيدة، لا سيما دبي وعُمان، عدا عن هندوراس التي تمتاز بجغرافيتها الفريدة وأسعارها التشجيعية اللافتة. إن كنت ممن يهجسون بتسلّق القمم، فهناك قمة كليمنجارو في أفريقيا؛ الأعلى والأجمل وتقع في تنزانيا.
أفضل وجهات السفر في يناير 2018 بحسب ما تحب
- إن كنت من عشاق النشاط الثقافي، فلديك وجهات كثيرة منها الشارقة في الإمارات؛ إذ تمتاز بمتاحفها ومعارضها الفنية المتميزة، عدا عن البرازيل، التي تعدّ وجهة مثالية للباحثين عن أنشطة من هذا القبيل، كما تمتاز بمناحها الجيد في مثل هذا الوقت من العام، ولديك مدينة البندقية الإيطالية التي لا تتوقف عن إدهاش ضيفها وتقديم الخيارات الثقافية والترفيهية المتميزة له.