افتتاح مبنى المسافرين الجديد بمطار البحرين نهاية الشهر الجاري

  • تاريخ النشر: الأحد، 10 يناير 2021
افتتاح مبنى المسافرين الجديد بمطار البحرين نهاية الشهر الجاري
مقالات ذات صلة
شاهد: قعيد يتسلق ناطحة سحاب بكرسي متحرك
عش تجربة فاخرة داخل أكبر الجزر الخاصة في المالديف
السينما المعزولة: مهرجان يدعو شخصا لمشاهدة الأفلام بعزلة بجزيرة لأسبوع

يدشن مطار البحرين الدولي أول مرحلة بمشروع التوسعة، بافتتاح مبنى المسافرين الجديد في 28 يناير الجاري.

وقال الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد البحريني ورئيس مجلس الوزراء اليوم الأحد، إن مبنى جديدا للمسافرين بمطار البحرين الدولي سيبدأ العمل في 28 يناير.

افتتاح توسعات مطار البحرين:

وكان من المقرر افتتاح مشروع التوسعة، الجاري في إطار برنامج الرؤية الاقتصادية للبلاد حتى 2030، في أوائل 2020

وأوضح بيان بثته وكالة أنباء البحرين أن المبنى الجديد يمثل أحد أهم الأسس للبرنامج الضخم والشامل لتحديث مطار البحرين الدولي، والذي صُمم خصيصًا للارتقاء بالمكانة الاستراتيجيّة للمطار وتحفيز النمو الاقتصادي وجذب الاستثمارات، وهو ما يتفق مع أهداف رؤية البحرين الاقتصاديّة 2030.

ويمتد مبنى المسافرين الجديد على مساحة تبلغ 210 آلاف متر مربع، بما يعادل أربعة أضعاف المبنى الحالي، كما سيساهم في مضاعفة السعة الاستيعابية للمطار لتصل إلى 14 مليون مسافر سنويًا

افتتاح مبنى المسافرين الجديد بمطار البحرين نهاية الشهر الجاري

يُذكر أن مشروع توسعة المطار يعد أحد أضخم المشاريع الوطنية التنموية وأهمها في قطاع النقل الجوي منذ أكثر من 20 عامًا، إذ يضم المشروع مبنىً جديدًا للمسافرين تبلغ مساحته 4 أضعاف المبنى الحالي بطاقة استيعابية تصل إلى 14 مليون مسافر سنويًا.

كما يضم عددا من المشاريع المرتبطة به كمجمع المرافق المركزية، ومواقف للسيارات يبلغ عددها الاجمالي 5500 موقفًا. كما تبلغ مساحة الأسواق الحرة 4 أضعاف المساحة الحالية، وصالتين للاستقبال والضيافة للمسافرين على الدرجة الأولى درجة رجال الأعمال، ومبنىً للطيران الخاص يقدم خدماته لرجال الأعمال وأصحاب الطائرات الخاصة، إضافة إلى بوابة أمنية مركزية، ومبنى خاص لخدمات الإنقاذ والإطفاء، إلى جانب حقل لوقود الطائرات.

مبني المسافرين:

ويعتبر مبنى المسافرين الجديد أضخم منشأة خضراء في مملكة البحرين، تحصل على الشهادة الذهبيّة للريادة في مجال التصميم المُراعي للبيئة والطاقة (LEED)، والتي تمثل أيقونة عالميّة للإنجاز في مجال الاستدامة، كما يمثل (LEED) نظام التصنيف الأشهر في العالم للمباني الخضراء

 وتبلغ مساحة المنطقة المخصصة للسوق الحرّة بمبنى المسافرين الجديد أربعة أضعاف مساحة المنطقة الحاليّة، وتتضمن 30 علامة تجاريّة رائدة تدخل السوق البحرينيّة للمرة الأولى، وتضم المنشأة الجديدة كذلك مجموعة أوسع من منافذ التجزئة والطعام والمشروبات، والتي يدخل بعضها أيضًا السوق البحرينيّة للمرة الأولى.

افتتاح مبنى المسافرين الجديد بمطار البحرين نهاية الشهر الجاري

ويضم مبنى المسافرين الجديد فندق وسبا مطار البحرين، والذي يوفر للمسافرين العابرين مجموعة متنوعة من خيارات الإقامة ومرافقها، وفي الوقت ذاته، يتوافر فريق متخصص من أمهر خبراء الرعاية الصحيّة لتقديم أفضل الخدمات الطبيّة على مدار الساعة في عيادة المطار

تاريخ مطار البحرين:

يعود تاريخ إنشاء مطار البحرين إلى عام 1937، وكانت "الخطوط الجوية الإمبراطورية البريطانية" المعروفة في ذلك الوقت باسم "BOAC"، والتي تسمى حالياً بالخطوط الجوية البريطانية، قد شغلت عدة رحلات عرضية إلى منطقة الخليج العربي قبل البدء بالخدمات المنتظمة، أصبح عام 1950 من أهم الأعوام في تاريخ مسيرة مطار البحرين الدولي.

مبني الركاب:

يضم مطار البحرين مبنى الركاب الأساسي، والذي يستوعب حوالي 10 مليون راكب سنوياً، وقاعة الضيافة التابعة لشركة طيران الخليج، والمخصصة لركاب الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال،  تم مؤخراً تطوير بقية مرافق المطار وبالذات تلك التي تتعلق بإجراءات السفر والمنطقة التابعة للجوازات والتي تم زيادتها لتصل إلى الضعف تقريباً، وذلك في محاولة لتسهيل المعاملات لأكبر عدد ممكن من المسافرين خلال فترة زمنية.