دول لها عاصمتين: هل تجعل إحداها على قائمة رحلاتك المستقبلية؟

أغرب القبائل.. الزولو "سحرة إفريقيا" و"عباد الشيطان والأرواح"..

السياحة العائلية في المغرب

  • الأربعاء، 20 مايو 2020 الأربعاء، 20 مايو 2020
السياحة العائلية في المغرب

تعتبر السياحة العائلية في المغرب تجربة رائعة ذلك لأن المغرب غنية بالتنوع الثقافي والوجهات السياحية وسنتعرف في هذه المقالة إلى أجمل وجهات السياحة العائلية في المغرب.

الموقع الجغرافي للمغرب:

المغرب هي دولة عربية ساحلية  تقع في شمال غرب إفريقيا على مضيق جبل طارق يحدها الجزائر من الشرق والجنوب الشرقي والصحراء الغربية من الجنوب والمحيط الأطلسي من الغرب والبحر الأبيض المتوسط من الشمال لذلك فهي الدولة الإفريقية الوحيدة التي تطل على البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي. أصبحت المغرب محمية فرنسية عام 1912 وأعلنت استقلالها في عام 1956م وعاصمتها الرباط التي تقع على مسافة قصيرة من ساحل المحيط الأطلسي وتعد مدينة الدار البيضاء أكبر مدينة في المغرب والميناء الرئيسي المطل على المحيط الأطلسي كما تتمتع مدينة فاس بأفضل أسواق في الهواء الطلق في كل شمال إفريقيا، وقد ذُكرت المغرب في مذكرات الرحالة ابن بطوطة إذ قال "إن المغرب من أفضل البلدان لأن الثمار فيه وفيرة والمياه الجارية والأطعمة لا تستنفد أبداً"

الطبيعة والمناخ في المغرب:

تتمتع المغرب خاصة على طول السواحل بمناخ البحر الأبيض مع شتاء رطب معتدل وصيف حار جاف  ويمتد موسم الأمطار بشكل عام من شهر أكتوبر إلى شهر أبريل إذ تتسبب هطول الأمطار بغزارة إلى فيضانات تعم أنحاء البلاد، ويتراوح درجات الحرارة الصيفية في المدن الساحلية من 18 إلى 28 درجة مئوية ومن 8-17 درجة مئوية في الشتاء بينما تصل درجات الحرارة في المدن الداخلية إلى 41 درجة مئوية وتنخفض الحرارة أحياناً إلى تجت نقطة التجمد في الشتاء.

تتمتع المغرب بموارد عديدة قابلة للاستغلال بمساحة تقدر ب85,000 كم2 من الأراضي الصالحة للزراعة ومناخها المعتدل وتعد المغب من الدول العربية القليلة التي لديها القدرة على تحقيق الاكتفاء الذاتي في إنتاج الغذاء إذ تنتج القمح والشعير والذرة والقطن وقصب السكر والشاي ومع ذلك فهي معرضة لخطر الجفاف إذ يحدث الجفاف في المغرب كل 3 سنوات. تلبي المغرب معظم احتياجاتها من الأخشاب من خلال حصاد الغابات الشاهقة التي تغطي حوالي عُشر إجمالي مساحة أراضيها كما توفر مزارع الأوكالبتوس المواد الخام لصناعة الورق والسليلوز والفحم ويعد الساحل الغربي للمغرب غنية بشكل استثنائي بالسردين والتونة.

العملة في المغرب:

يلعب بنك المغرب دوراً بارزاً في النظام المصرفي للدولة وتصدر العملة الرسمية للمغرب وهي الدرهم المغربي بما يعادل 0.38 ريال سعودي أو 0.10 دولار أمريكي، وتعتمد المغرب في اقتصادها على تصديرها للمنتجات الزراعية والسلع الاستهلاكية مثل المنسوجات ومنتجات الفوسفات مع أكبر شريك تجاري لها هو الاتحاد الأوروبي وتوفر الإيرادات الضريبية الجزء الأكبر من الميزانية العامة كما يتم فرض الضرائب على الأفراد والشركات والسلع والمنتجات البترولية، وأنشئت بورصة دار البيضاء في عام 1929 وهي من أقدم البورصات في إفريقيا.

السفر إلى المغرب:

لا يحتاج حاملو جوازات السفر من بريطانيا وأيرلندا والولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأستراليا ودول الاتحاد الأوروبي إلى تأشيرة لدخول المغرب ويمكنهم البقاء في البلاد لمدة تصل إلى 90 يوماً وينطبق أيضا على حاملي جوازات السعودية، ويمكن السفر من المملكة العربية السعودية إلى المغرب من خلال 6 طرق:

  • السفر جواً من جدة إلى الدار البيضاء خلال 8 ساعات بتكلفة 1025 ريال سعودي.
  • السفر جواً من جدة إلى مراكش خلال 10 ساعات ونصف بتكلفة 1089 ريال سعودي.
  • السفر جواً من المدينة المنورة إلى الدار البيضاء خلال 10 ساعات بتكلفة 950 ريال سعودي.
  • السفر جواً من الرياض إلى الدار البيضاء خلال 9 ساعات بتكلفة 1029 ريال سعودي.
  • السفر جواً من جدة إلى أكادير خلال 10 ساعات بتكلفة 1214 ريال سعودي.
  • السفر جواً من جدة إلى فاس خلال 13 ساعة بتكلفة 1172 ريال سعودي.

السياحة العائلية في المغرب:

  • يقدم المغرب لهواة الرياضات المائية أكثر من 1800 ميل على الساحل لممارسة العديد من الرياضات المائية إذ تحظى رياضة ركوب الأمواج بالطائرة الورقية بشعبية كبيرة على شواطئ الدخلة والصويرة والصافي ويمكن التزلج على الماء أو فوق على لوح ركوب الأمواج على شواطئ البحر الأبيض المتوسط.
  • الاسترخاء والاستجمام في أحد المنتجعات على طول ساحل البحر الأبيض المتوسط من طنجة إلى الحسيمة إلى السعيدية مثل منتجع موغادور في الصويرة.
  • التنزه في حدائق ماجوريل التي تحتوي على سراب صحراوي من 3000 نوع نباتي من خمس قارات يقع في قلب الحدائق منحف بربير الذي يعرض بانوراما غنية لسكان المغرب الأصليين من خلال عرض حوالي 600 قطعة أثرية كما تضم متاجر لبيع النعال الزرقاء والمنسوجات والمجوهرات الأمازيغية.
  • التجول في قصر البادية بناه السلطان أحمد المنصور في القرن السادس عشر من الذهب والفيروز والكريستال لكن السلطان مولاي إسماعيل دمره ونقل المواد إلى مدينة مكناس واليوم ما تزال توجد بعض بقايا من القصر البادية ويعتقد المؤرخون أنه تم تصميمه ليضاهي القصور المغاربة في الأندلس.
  • تقع مدينة فولوبيليس الرومانية المدمرة في وسط مدينة مكناس وأكثر ما يميزها هو الفسيفساء الجميلة المحفوظة في الموقع وأُعلن بأنها تابعة لمواقع التراث العالمي لليونسكو عام 1997، ويمكن مشاهدة معاصر الزيتون التي تشير إلى أهمية اقتصادية لمدينة فولوبيليس ويوجد أيضاً حمامات جالين الحرارية وقد تم تسمية بعض البيوت مثل بيت عمال هرقل وبيت ديونيسوس وفور سيزونز وبيت الحوريات ويعد بيت أورفيوس أرقى وأكبر البيوت ويحتوي على فسيفساء الحيوانات الساحرة تعزف على العود وبيت فينوس كان موطناً للملك جوبا الثاني مزين بفسيفساء شبه رومانسية.
  • يقع مسجد الحسن الثاني على نتوء بارز فوق المحيط مع مئذنة يبلغ ارتفاعها 210 متر من الحجر والخسب المنحوت يدوياً مع الأرضيات الرخامية المعقدة وسقوف الأرز المذهبة مزينة بالفسيفساء، ويعد من أكبر المساجد في إفريقيا يتسع ل105,000 مصلٍ.
  • التجول في مدابغ فاس إحدى معالم المغرب المميزة منذ القرن السادس عشر من المذهل رؤية العمل البدني لدبغ الجلود قبل أن يذهب إلى السلع الجلدية الأنيقة ولم تتغير عملية دباغة الجلود في فاس بشكل كبير على مر العصور إذ لا تزال تتبع الطريقة التقليدية واليدوية وتستخدم مواد طبيعية مما يشكل منظر مدابغ فاس منظراً زاهياً بالألوان.
  • تعد قصر باهيا واحدة من أكثر المعالم السياحية في مدينة الملاح في المغرب قام ببنائه الوزير الأكبر سي موسى في ستينيات القرن التاسع عشر ب1500 متر مربع من الرخام الإيطالي كارارا.
  • تستضيف ساحة جيما الكثير من الهرج والمرج وأسواق شعبية ويعزف الموسيقيون الأمازيغ بينما تغني الفرق الأخرى طوال الليل كما يوجد الألعاب الجماعية وأعمال الكوميديا الهزلية وبعض ممارسات سحر الثعابين.
  • التجول في مدينة شفشاون وهي مدينة مليئة بالمنازل الزرقاء ومن أجمل المدن المغربية.
  • التنزه فس شلالات أوزود أكثر شلالات المغرب إثارةً ويوجد فيها مقاهي القهوة على أطلالها.
  • يوجد في المغرب ملعب على مستوى دولي في الرباط وفي مراكش وطنجة والسعيدية والصويرة.

ننصحكم بتجربة السياحة العائلية في المغرب وقضاء أجمل الأوقات مع العائلة هناك.

المصادر:

[1] مقال "المغرب" منشور من قبل على Britannica.

[2] مقال "أهلاً بك في المغرب" منشور من قبل على Lonely Planet.

[3] مقال "دليل المغرب السياحي" منشور من قبل على Rough Guides.