السياحة في الأوروغواي: الكثير من المتعة في أصغر دولة لاتينية

  • تاريخ النشر: الخميس، 13 يناير 2022
السياحة في الأوروغواي: الكثير من المتعة في أصغر دولة لاتينية
مقالات ذات صلة
السياحة المائية في جدة: هذا الشتاء ينتظرك بالكثير من المتعة
السياحة في كابادوكيا: متعة المناطيد الحرارية
السياحة في إشبيلية: مليئة بالحيوية والمتعة

لدى السياحة في الأوروغواي الكثير لتقدمه مثل مأكولات رائعة، وتقاليد غريبة والكثير من مناطق الجذب الطبيعية لاستكشافها. للحصول على تفاصيل حول أفضل أماكن السياحة في الأوروغواي، ألق نظرة في هذه المقالة على قائمة الأشياء التي يمكنك القيام بها في الأوروغواي، وأجمل معالم السياحة في الأوروغواي.

موقع الأوروغواي:

تقع الأوروغواي على الساحل الجنوبي الشرقي لأمريكا الجنوبية، تحدها البرازيل من الشمال والشرق، والمحيط الأطلسي من الجنوب الشرقي، وريو دي لا بلاتا من الجنوب، في حين أن نهر أوروغواي تعد بمثابة حدودها الغربية مع الأرجنتين. تعتبر الأوروغواي واحدة من أفضل دول أمريكا الجنوبية اقتصادياً فهي في المرتبة 48 عالمياً من ناحية الناتج المحلي الإجمالي للفرد.

المناخ في الأوروغواي:

تتمتع الأوروغواي بمناخ لطيف ومعتدل بشكل عام إذ يبلغ متوسط درجات الحرارة في الشتاء 12 درجة مئوية أما في الصيف فيبلغ متوسط درجات الحرارة نحو 26 درجة مئوية. ومن الجدير بالذكر بأن فصل الشتاء في الأوروغواي يبدأ من شهر مايو إلى سبتمبر أما الصيف فإنه يبدأ من شهر أكتوبر إلى شهر مارس، يحدث هطول الأمطار بغزارة خلال أشهر الخريف؛ مارس وأبريل، بمعدل 1000 ملم سنوياً. [1]

السفر إلى الأوروغواي:

  • السفر جواً من الرياض إلى الأوروغواي خلال 28 ساعة بتكلفة تبدأ من 4065 ريال سعودي.
  • السفر جواً من الدمام إلى الأوروغواي خلال 26 ساعة و10 دقائق بتكلفة تبدأ من 2977 ريال سعودي.
  • السفر جواً من المدينة المنورة إلى الأوروغواي خلال 25 ساعة بتكلفة تبدأ من 4484 ريال سعودي.
  • السفر جواً من جدة إلى الأوروغواي خلال 25 ساعة بتكلفة تبدأ من 4110 ريال سعودي.

أماكن السياحة في الأوروغواي:

  • مونتيفيديو:

تعد مدينة مونتيفيديو عاصمة الأوروغواي تتميز بمزيج انتقائي من العمارة الكلاسيكية الجديدة والعمارة الاستعمارية، والتأثيرات الأفريقية والذوق الأوروبي الحديث. من أهم معالم السياحة في الأوروغواي مونتيفيديو القصر التشريعي المكون من 30 لوناً ونوعاً من الرخام، والمتحف الوطني للفنون البصرية ومتحف توريس غارسيا. مونتيفيديو هي مدينة حديثة تقدم مأكولات عالمية المستوى يمكنك تجربتها في أفضل مطاعمها في مطعم ميركادو ديل بويرتو.

تضم عاصمة البلاد عدداً من الشواطئ، بما في ذلك شاطئ بلايا دي لوس بوسيتوس الراقي الذي يوفر الكثير من الرياضات المائية، والشواطئ بجانب شارع رامبلا الذي يبلغ طوله 22 كيلومتراً.

  • ميناء بونتا دل إستي:

يعد ميناء بونتا دل إستي أشهر شواطئ الأوروغواي، وهو يستحق الذكر لأنه غالباً ما يُطلق عليه موناكو الجنوب. يعد الميناء منطقة منتجع حيث يأتي العارضون والممثلون والأثرياء للاسترخاء واللعب والاستمتاع بالمأكولات الراقية. من أهم معالم المنطقة هو ساحلها من الرمال الذهبية الجميلة والرياضات المائية، ولكن المنطقة هي أيضاً موطن لعدد كبير من الحيتان اليمنى الجنوبية. يمكن زيارة متحف البحر الذي يعرض كل شيء عن الهياكل العظمية للحيتان منذ القرن العشرين.

  • كولونيا ديل ساكرامنتو:

تشتهر مدينة كولونيا ديل ساكرامنتو واحدة من أقدم المدن في الأوروغواي وأحد مواقع التراث العالمي لليونسكو بوجود لعدد من المباني والأطلال التاريخية، بما في ذلك الدير الذي يعود إلى القرن السابع عشر، ومتحف بلدي يعرض القطع الأثرية عن تاريخ كولونيا، وجسر خشبي متحرك وكنيسة القربان المقدس التي بناها المستوطنون البرتغاليون في أوائل القرن التاسع عشر.

تعد كولونيا أيضاً مكاناً رائعاً للركوب بالعبَّارة إلى بوينس آيرس حيث تغادر العبارة من كولونيا أكثر من 40 مرة في الأسبوع، وتستغرق الرحلة ساعة واحدة و 15 دقيقة فقط، مما يجعلها رحلة نهارية مثالية إلى العاصمة الأرجنتينية.

  • بونتا ديل ديابلو:

تتمتع بونتا ديل ديابلو بالرمال الناعمة في ساحل المحيط الأطلسي، وتضم عدداً من المحميات والعديد من الشواطئ يوفر فرصة ركوب الأمواج وركوب السفن. يمكن التجول في القرية وشراء الحرف اليدوية والهدايا التذكارية المحلية من الأكشاك الملونة.

  • كابو بولونيو:

تعد الشواطئ المهجورة حول قرية كابو بولونيو موطناً لواحدة من أكبر مستعمرات أسود البحر في أمريكا الجنوبية، ويمكن القيام بالكثير من رحلات السفاري في القرية إما في سيارة دفع رباعي أو المشي لمسافات طويلة على بعد 7 كيلومترات من الطريق السريع فوق الكثبان الرملية الزلقة والمتغيرة باستمرار. [2]

الأنشطة السياحية في الأوروغواي:

يمكن ممارسة الأنشطة السياحية في الأوروغواي مثل:

  • الاسترخاء في الينابيع الساخنة مثل أرابي هو أقدم منتجع حراري في البلاد، حيث تصل مياه الينابيع الطبيعية إلى 39 درجة مئوية. توفر هذه المنطقة الكثير من المساحات الخضراء، وأكواخ العطلات وفرص السباحة في مياه أكثر برودة وراحة في أي وقت تريده.
  • التنزه في أول منتزه مائي في أوروغواي أكوامانيا، يقع على بعد دقائق فقط من ينابيع دايمان الحارة، ويوفر نهراً كسولاً بطول 300 متراً، ومنزلقات مختلفة، ونوافير مياه باردة، وركوب ألعاب مائية تفاعلية.
  • تجربة حفلة شواء في أمريكا الجنوبية في مطعم باريلاس لتناول الطبق الأوروغواياني الجوهري هو أسادو، وهو نوع من الشواء على نار مفتوحة.
  • المشاركة في موسم الكرنفال الذي يقام في العديد من بلدان أمريكا الجنوبية، فمثلاً في الأوروغواي تنزل مجموعات الراقصين وعازفي الطبول إلى الشوارع لعزف الكاندومبي، وهو شكل تقليدي من التجربة الموسيقية يرتبط ارتباطاً وثيقاً بأنماط الموسيقى والرقص التي جلبها العبيد الأفارقة. إذا كنت ستزور الأوروغواي خلال موسم الكرنفال، فخصص بعض الوقت لزيارة متحف الكرنفال في مونتيفيديو حيث يمكنك التعرف على تاريخ الكرنفال وأصوله وكيف تطورت الأزياء والاحتفالات على مر السنين.
  • استكشاف ثقافة الغاوتشو؛ نوع من رعاة البقر في أمريكا الجنوبية، هم مستكشفين شجعان تولى تربية الماشية في المناطق النائية وأصبحوا فرسان خيول بارعين. يمكن زيارة عدداً من المزارع التي توفر فرص لمشاهدة أنشطة الغاوتشو التقليدية أو المشاركة فيها مثل قيادة الماشية ورعي الأغنام وركوب الخيل.

أفضل فنادق الأوروغواي:

  • فندق أروما دي لا سييرا:

يوفر فندق أروما دي لا سييرا منطقة جلوس وتلفزيون بشاشة مسطحة مع قنوات فضائية، ومطبخ مجهز بالكامل، وماكينة عمل القهوة والشاي، وخدمة الواي فاي المجانية. تبدأ أسعار الغرف من 665 ريال سعودي لليلة الواحدة.

  • فندق منتجع وسبا نيرفانا:

يضم فندق منتجع وسبا نيرفانا مسبحين ومرافق سبا تشمل حوض استحمام ساخن كما يوجد مطعم وملعب تنس وملعب كرة طائرة، والمطعم يقدم أشهى الأطباق السويسرية والفرنسية والمشروبات الباردة. تحتوي جميع الغرف على أرضيات خشبية ونوافذ كبيرة، وميني بار وتكييف الهواء، وخدمة الواي فاي المجانية. تبدأ أسعار الغرف من 627 ريال سعودي لليلة الواحدة.

أفضل مطاعم الأوروغواي:

  • مطعم لا كوشينا دي بيدرو أحد أفضل وجهات تناول الطعام في مونتيفيديو. تنضج شرائح اللحم الطرية على الشواية المفتوحة كما يقدم الرافيولي الشمندر المحشو بجبن الماعز والجوز والثوم.
  • مطعم لافوندا يقدم أطباق اللحوم والأطباق النباتية والأطباق الكلاسيكية مثل رافيولي محشو بالسبانخ مع حبات الصنوبر والريحان.
  • مطعم لو دي تيري يقدم أشهى المأكولات البحرية الطازجة مثل كارباتشيو التونة الحمراء مع صلصة الحمضيات والزنجبيل، ونوتيلوس من الروبيان والحبار الصغير والأخطبوط مع الزيتون الأسود والأفوكادو.

سوف يفاجأ زوار مدى جمال معالم السياحة في الأوروغواي ووجود أشياء لا تصدق أن هناك الكثير من أنشطة السياحة في الأوروغواي يمكن القيام بها في ولاية ثاني أصغر أمريكا الجنوبية. من السهل جداً السفر في جميع أنحاء الأوروغواي، فهي دولة هادئة لديها الكثير لتقدمه، لذا لا تتفاجأ عندما تجد نفسك تتوق إلى العودة بمجرد مغادرتك لشواطئها.