تستضيف يونيليفر عرضاً حصرياً للفيلم الوثائقي “Going Circular” في دبي

يستعرض الفيلم الوثائقي مفهوم الاقتصاد المستدام الذي يهدف إلى للتخلص من الهدر والحفاظ على موارد الكوكب من خلال تجارب شخصية عميقة لأربعة مفكرين

  • تاريخ النشر: الإثنين، 13 يونيو 2022
تستضيف يونيليفر عرضاً حصرياً للفيلم الوثائقي “Going Circular” في دبي
مقالات ذات صلة
لا تسافر قبل أن تتأكد من وضع تلك الوثائق والمستندات في جيبك
شاهد حصرياً أجمل الشلالات في العالم التي تستحق زيارتك
حصرياً للسعوديين! 70 دولة تعفي السعوديين من التأشيرة..

دبي، الإمارات العربية المتحدة- 07 يونيو 2022: كشفت شركة يونيليفر عن استضافة عرضٍ خاص للفيلم الوثائقي البيئي “Going Circular”  احتفالاً باليوم العالمي للبيئة، بالتعاون مع وزارة التغير المناخي والبيئة ووزارة الاقتصاد في دولة الإمارات وجمعية الإمارات للطبيعة بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة.

بحضور نخبةٍ من الناشطين في مجال البيئة ومجالس الشباب وممثلي القطاع والإعلام تناول هذا الفيلم، الذي أنتجه منتجو فيلم ماي اوكتبوس تيتشر الحائزين على جائزة الأوسكار، مفهوم الاقتصاد المستدام الذي يهدف إلى التخلص من الهدر والحفاظ على موارد الكوكب من خلال استخدام حلولٍ مستوحاة من الطبيعة.

ويُعد تطبيق الاقتصاد الدائري في بعض القطاعات على رأس أولويات دولة الإمارات، بما ينسجم مع الخطة الوطنية للتغيّر المناخي 2017-2050، نظراً لارتباطه بخفض استهلاك المواد والموارد وتقليل انبعاثات غازات الدفيئة. ويساهم التحول إلى الاقتصاد المستدام في التخفيف من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناتجة عن قطاعات عديدة، مثل الصناعات التحويلية والتصنيع والبناء والنقل وغيرها. 

وعلى هامش الفعالية، استعرض مجموعة من المتحدثين القضايا البيئية الحالية في دولة الإمارات بالإضافة إلى تطلعات الدولة لإنشاء اقتصاد مستدام، أثناء مناقشة موضوع الفيلم.

ويقدم الفيلم مجموعةً من الرؤى لأربعة مفكرين من مختلف أنحاء العالم، بمن فيهم الدكتور جيمس لوفلوك، المخترع البالغ 102 عاماً؛ وجانين بنيوس، عالمة الأحياء المتخصصة في مجال محاكاة الطبيعة؛ والمصمم آرثر هوانغ؛ والخبير المالي جون فوليرتون، والذين بحثوا في الأزمات البيئية والاقتصادية والاجتماعية المعاصرة واكتشفوا أن محاكاة سلوك الطبيعة يساهم في إيجاد الحلول المناسبة لإنشاء اقتصاد مستدام.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال خليل ياسين، مدير عمليات تطوير العملاء في يونيليفر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "نسعى إلى ترسيخ مكانتنا الرائدة باعتبارنا شركةً مسؤولة ومستدامة تواكب احتياجات المستقبل، بما يعزز أعمالنا وقدراتنا. ويشير هذا الفيلم الوثائقي إلى ضرورة الانتباه إلى تدهور موارد الأرض وأهمية اعتماد الاستدامة في قطاعي البيئة والأعمال. وانطلاقاً من مفهوم الدائرية الذي يُعد جزءاً أساسياً من أهداف الاستدامة لشركة يونيليفر، نلتزم بتدوير نفايات التغليف التي ننتجها والحفاظ على سلامة البيئة. كما نحد من استهلاك البلاستيك في عبواتنا ونتوسع في استخدام المواد البلاستيكية المعاد تدويرها، بما يضمن التخلص من النفايات غير الخطرة في عملياتنا".

لمزيدٍ من المعلومات عن شركة يونيليفر ومبادراتها في مجال الاستدامة، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني.unilever.com

- انتهى-