حلق عالياً برفقة الصقور فوق صحراء دبي: مغامرة لن تنساها

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 04 نوفمبر 2020
حلق عالياً برفقة الصقور فوق صحراء دبي: مغامرة لن تنساها
مقالات ذات صلة
المريخ والثريا: الوطن العربي يشهد ظاهرة فلكية لم تحدث منذ 30 عاماً
أغرب أسباب طرد المسافرين من الطائرات: أحدهم استخدم المرحاض
جبال السعودية المقدسة: أحجار تروي تاريخ المسلمين

كثير ما ننظر إلى الطيور ونتمنى لو كان لنا أجنحة لنحلق بجوارهم، هل تخيلت نفسك من قبل تحلق برفقة صقر؟ هذه التجربة باتت ممكنة، فقط انطلق إلى دبي.

في دبي، بإمكانك اكتشاف الصحراء التي تتمتع بالحياة البرية والمناظر الطبيعية الساحرة، من أعلى على متن منطاد برفقة الصقور، فإذا كنت من عشاق المغامرة، تأكد أن هذه التجربة على ارتفاع 4000 قدم، لن تُمحى من ذاكرتك.

جولة حصرية في دبي

وبشكل حصري، تنظم شركة Balloon Adventures Dubai الجولة الفريدة من نوعها في العالم، فيها تُحلق على متن منطاد الهواء الساخن على ارتفاع 4000 قدم، ثم يتم إطلاق الصقر ليحلق حولك وسط مشهد شروق الشمس فوق صحراء دبي.

جولة فوق صحراء دبي على متن منطاد برفقة الصقور

تقول إيمي هاردن، المتحدثة باسم شركة Balloon Adventures Dubai: "إن التحليق بالمنطاد في السماء على هذا الارتفاع، يمثل أفضل فرصة للاستمتاع بمشهد شروق الشمس، وفي هذا الوقت تتشكل ألوان ظلال الشمس الزاهية في الأفق من الأصفر والبرتقالي"، بحسب موقع CNN بالعربية.

واعتماداً على الاتجاه الذي يواجه المغامرين على متن المنطاد، يمكن مشاهدة لحظة شروق الشمس من خلف جبال الحجر، كما يمكن مشاهدة الحيوانات البرية المتجولة على الكثبان الرملية في صحراء دبي، مثل: المها العربي أو الغزلان أو الإبل.

إنها تجربة رائعة حقاً، هكذا تؤكد هاردن، مشيرة إلى أن رحلات منطاد الهواء الساخن تكون لطيفة وهادئة، بحيث يشعر الراكب وكأنه يطفو في السماء بين الغيوم.

هل تؤذي الصقور المنطاد؟

الصقور تحلق حول المنطاد لكنها لا تؤذيها

تشير هاردن إلى أنه يتم إطلاق الصقور في السماء خلال الجولة، عندما يصل المنطاد إلى أقصى ارتفاع له، أي 4000 قدم.

وعن احتمالية إيذائها المنطاد عند إطلاقها، تؤكد أن هذه الصقور تتلقى تدريباً متعمقاً على مدى أشهر حتى تعتاد على مشاهد وأصوات المنطاد وركابه.

وتوضح هاردن: "الصقور تدرك أن غلاف المنطاد لا يشكل تهديداً لها، لذلك لا يوجد سبب يجعلها تلحق الضرر بالمنطاد".

جولة فوق محمية دبي الصحراوي

وتستغرق مدة هذه الجولة الفريدة حوالي ساعة، وخلالها يحلق المنطاد فوق محمية دبي الصحراوية، حيث يمكن مشاهدة الحيوانات البرية المتجولة فوق الكثبان الرملية.

وتُعتبر محمية دبي الصحراوي، واحدة من أكبر المحميات الطبيعية في دولة الإمارات، وتمنح زوارها فرصة لاستكشاف أروح المناظر الطبيعية والتعرف على المنطقة وتاريخها.

قبل وأثناء وبعد التحليق بالمنطاد

\وبالنسبة للإجراءات المتخذة قبل بدء جولة المنطاد، تقول هاردن إن قائد المنطاد يجري إحاطة حول السلامة مع الركاب، ويشرح لهم كيفية الدخول إلى سلة المنطاد والخروج منها، وموضع الهبوط والإرشادات الأخرى، كما يتلقى الضيوف إرشادات شاملة ودليل أمان بمجرد حجز تجربتهم.

التحليق على متن منطاد برفقة الصخور تجربة لن تنسى

ويمثل الهبوط أحد أكثر جوانب الجولة إثارة خلال جولة المنطاد، فعادة ما يختلف في كل جولة باختلاف اتجاه هبوب الرياح، ما يمنح الشعور بخوض مغامرة جديدة في كل مرة.

التجربة لا تنتهي عند هذا الحد، إذ تشير هاردن إلى أنه يتم نقل الضيوف بعد ذلك من موقع الهبوط، عبر سيارات الدفع الرباعي القديمة من خمسينيات القرن الماضي، إلى مخيم بدوي أصيل، حيث يمكنهم الاستمتاع بوجبة إفطار شهية.