في يومهم العالمي: وجهات سياحية تفتح شهية العزّاب على السفر

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 10 نوفمبر 2020
في يومهم العالمي: وجهات سياحية تفتح شهية العزّاب على السفر
مقالات ذات صلة
أشهر المعالم والأماكن السياحية في العالم بالصور
أفضل 10 أماكن سياحية في العالم
في يومها العالمي: 10 وجهات سفر مثالية للمرأة

في يوم الـ11 من نوفمبر/ تشرين الثاني من كل عام، يحتفل الشباب حول العالم بيوم العزّاب، وهي المناسبة صينية الأصل التي بدأ الاحتفال بها في عام 1993.

وعلى الرغم من أن هذا اليوم تحول مع الوقت إلى يوم للتسوق حول العالم، إلا أننا سنتناوله من زاوية أخرى، فلماذا  لا يحتفل العزاب بيومهم عن طريق السفر؟

في السطور التالية، نقدم لك وجهات سياحية رخيصة وآمنة تناسب العزّاب.

وجهات سياحية تناسب العُزّاب

السويد

تعد العاصمة ستوكهولم، مدينة جميلة وصغيرة الحجم يسهل على المسافر منفرداً استكشافها بالدراجة أو رؤية معالمها الجميلة من منظور مختلف عبر التجديف.

إضافة إلى ذلك، فالمدينة غنية بالكنوز الفنية الحديثة والمقاهي الرائعة في الهواء الطلق، فضلاً عن فرص التسوق الممتازة.

وإذا كنت ترغب في الابتعاد عن حياة المدينة لفترة من الوقت، عليك الاستمتاع بتجربة سويدية ممتعة عبر الرحلات أو البحيرات الواقعة في أقصى الشمال.

النرويج

واحدة من أجمل بلدان أوروبا، وهناك ينتظرك الكثير من المتعة، من رحلة بين المناظر الخلابة على طول المضايق النرويجية، إلى أماكن الإقامة التي تتراوح من أكواخ الجبل إلى الفنادق، وفرصة لالتقاط أجمل الصور الفوتوغرافية للأضواء الشمالية الرئعة، فقط اذهب إلى النرويج.

النمسا

تعد فيينا واحدة من أفضل المدن التي توفر لك قدراً هائلاً من المتعة في أوروبا إذا كنت أعزباً، حيث سيكون بانتظارك المتاحف والحفلات الموسيقية والمقاهي.

إضافة إلى مدينة سالزبورغ، فرغم كونها أصغر من فيينا، لكنها أيضاً وجهة آمنة لهذا النمط من السفر.

وبشكل عام، فإن شبكة السكك الحديدية في النمسا ستمنحك الفرصة للانتقال بين جميع المدن بسهولة، من غراتس إلى كيتزبوهيل إلى إنسبروك.

اليابان

استكشاف مدينة طوكيو واستقلال قطار رصاصة مع التقاط أجمل الصور الفوتوغرافية لجبل فوجي، فضلاً عن زيارة مدينة كيوتو القديمة والاستمتاع بتناول الطعام الياباني في مطعم للسوشي، كل هذه أمور ستجعلك تستمع كثيراً إن كنت تسافر منفرداً في اليابان، تلك الوجهة الآمنة والتي يحظى الجميع فيها بالترحاب.

إندونيسيا

الشواطئ والمناظر الطبيعية والأغذية الرخيص، عوامل تجعل من جزيرة بالي وجهة مغرية للمسافر الأعزب، كذلك الأمر بالنسبة لجزيرة لومبوك لمن يفضل مكاناً سياحياً أقل ازدحاماً مع فرص ترفيهية لا تقارن.

آيسلندا

مع معدل الجريمة المنخفض والسكان المحليين الودودين، تعد آيسلندا خيار مثالي لمن يرغب في السفر منفرداً.

وفي واقع الأمر، فهذه الوجهة آمنة للغاية، حيث تحتل المرتبة الأولى في مؤشر السلام العالمي، علاوة على ما تمتاز به من معالم سياحية شهيرة، بما في ذلك الأضواء الشمالية المبهرة والبحيرة الزرقاء والينابيع الساخنة.

تايلاند

وجهة رائعة للمسافر الأعزب في جنوب شرق آسيا، ليس فقط لكونها تتباهى بخليط مثالي من المدن الصغيرة والجزر المذهلة وأراضي الرحلات، ولكن أيضاً لان لديها بنية تحتية مثالية للسفر، بما في ذلك العبّارات والحافلات والقطارات.

وإضافة إلى ذلك، فهي قاعدة انطلاق ممتازة، حيث يمكنك لتعرف على المسافرين الآخرين ممن يساعدونك على الانطلاق إلى جميع أنحاء تايلاند والدول المجاورة لها.

سنغافورة

ثاني أكثر الدول أماناً في آسيا بجانب اليابان، ورغم صغر حجمها نسبياً، إلا أن لديها الكثير من الأمور الممتعة لتقدمها للعزاب، بما في ذلك الطعام الشهي، العمارة اللامعة ومراكز التسوق النابضة بالحياة.

سويسرا

خيار أكثر من رائع للعزاب، فقط احزم أمتعتك واقتني زوج جيد من الأحذية؛ استعداداً للسير لمسافات طويلة، وقم بشراء بطاقة السكك الحديدية السويسرية، وخطط للانتقال إلى هذا البلد الهادئ والآمن مع إقامة لمدة يومين في مدينة زيورخ الرائعة.

بعد ذلك، بإمكانك التوجه جنوباً إلى شواطئ بحيرة جنيف ومتاحف لوزان ومونترو قبل الذهاب إلى تيتشينو، تلك المنطقة الناطقة بالإيطالية.

شيلي

شعبها يمتاز بالود والترحاب، وهو أمر مهم للغاية للعازب الذي يسافر بمفرده لاستكشاف هذا البلد الجميل من الساحل والجبال إلى الصحاري التي لا نهاية لها.

وسواء كنت تتجه جنوباً إلى باتاغونيا أو شمالاً إلى صحراء أتاكاما، احرص على توفير بعض الوقت لزيارة العاصمة سانتياغو، فهي سهلة التنقل وآمنة.

كوستاريكا

من أفضل وجهات العالم للعزاب، بفضل الفرص التي لا نهاية لها من المتعة والمغامرة في انتظار المسافرين، فبالإضافة إلى ركوب الأمواج على ساحل المحيط الهادئ والتجديف في المياه البيضاء على نهري باكوار أو ريفنتازون، ستجد الكثير من الفرص الترفيهية ترحب بك.

نيوزيلندا

ليست وجهة آمنة فحسب، لكنها أيضاً أرض مليئة بالمغامرات الممتعة، بداية من القفز بالحبال والقفز بالمظلات وحتى السير لمسافات طويلة.

وإن كنت لا تفضل المغامرة، فيمكنك الاستمتاع بمجموعة من المشاهد الطبيعية المذهلة والتي ستأسرك وتدفعك لزيارة هذا البلد الجميل عاماً بعد عام.