هل تعلم أن هناك مرضاً نفسياً يصيب السائحين اليابانيين عند زيارتهم لباريس؟ أعراض نفسية وعصبية غريبة تصيب اليابانيون فقط!

  • تاريخ النشر: الأحد، 20 مارس 2016
هل تعلم أن هناك مرضاً نفسياً يصيب السائحين اليابانيين عند زيارتهم لباريس؟
مقالات ذات صلة
صور تونس الخضراء أرض الأصالة والتطور
سياحة روسيا البيضاء: أبرز الأماكن التي يمكن زيارتها هناك
وجهتك لعطلات هذا العام تبدأ من مصر

يعاني اليابانيون من مرضٍ نفسي لا تظهر أعراضه عليهم سوى عند زياراتهم السياحية للعاصمة الفرنسية باريس، ويُطلق علمياً على هذا المرض "متلازمة باريس".

ويؤكد الخبراء النفسيين أن هذا المرض النفسي يُعتبر علامة من علامات الصدمة الحضارية التي تصيب اليابانيين عند زيارتهم لباريس لأن ما يرونه على أرض الواقع لا يتفق أبداً مع الصورة الذهنية التي رسموها مسبقاً عن عاصمة الجمال والرومانسية في العالم، مما يصيبهم بحالة من الإحباط تؤثر عليهم نفسياً بشكل كبير.

قد يعجبك أيضاً: هل تعلم أين يوجد أفخم سجن في العالم؟ فيديو مدهش يظهر مدى فخامته من الداخل

ومن أعراض مرض "متلازمة باريس" أن يشعر المصاب بنوبات قلق يصاحبها إحساس بالدوار والعرق والإجهاد بالإضافة إلى بعض نوبات  الهلوسة. 

وقد انتشر هذا المرض في الدوريات العلمية بعد إصابة عدد كبير من السياح اليابانيين به، خاصة وأن معدل زيارات اليابانيين لباريس يُقدر بنحو 6 مليون زائلا في العام.

وتقوم السفارة اليابانية في فرنسا كل عامٍ بإرسال نحو 20 سائحاً ليعودوا لليابان بعد أن يتم إخضاعهم لعلاج نفسي مكثف، كما أنها توفر خطاً ساخناً لتلقي شكاوى الزوار الذين تظهر عليهم أعراض المرض.

هل تعلم أن هناك مرضاً نفسياً يصيب السائحين اليابانيين عند زيارتهم لباريس؟ أعراض نفسية وعصبية غريبة تصيب اليابانيون فقط!

تم نشر هذا المقال مسبقاً على رائج. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا