العروس ترتدي أبشع الثياب قبل الزفاف: أغرب عادات الزواج عند التونسيين

  • تاريخ النشر: الأحد، 03 يناير 2021
العروس ترتدي أبشع الثياب قبل الزفاف: أغرب عادات الزواج عند التونسيين
مقالات ذات صلة
أغرب حالات الهبوط الاضطراري للطائرات: هذا الراكب يصدر غازات كريهة!
شجرة الحياة في البحرين: كيف تقف لأكثر من 100 عام في صحراء قاحلة؟
بعد المسلات المعدنية الغامضة: العثور على رأس ضخم في روسيا وهذه قصته!

تعتبر تونس من أكثر البلدان العربية التي تهتم بالعادات والتقاليد التي توارثتها الأجيال منذ مئات السنين، وتجد شعبها يحرص على تطبيقها بدقة متناهية دون البحث خلفها أو معرفة أصلها.

وإذا كنت ممن يخططون لزيارة تونس خلال الفترة المقبلة، من المهم التعرف على أبرز عادات وتقاليد شعبها، التي قد تجد فيها ما يبهرك وأيضاً قد تجد ما يثير دهشتك.

وفي حلقة اليوم من برنامج "عادات الشعوب" تعرف معنا على أغرب العادات والتقاليد في تونس.

أغرب العادات والتقاليد في تونس

- يجب على العروس التونسية قبل زفافها بشهرين، ارتداء أبشع وأسوأ ثيابها وتعمد الظهور بمظهر سيء ورث، وعليها تجنب ارتداء أي ثياب فخمة أو أنيقة، وتسمى تلك العادة في تونس "لم السول" وذلك بهدف الظهور بمظهر أنيق ورائع يوم الزفاف.

- في بعض المدن التونسية، لا تكتفي العروس بارتداء أسوأ وأبشبع ثيابها، لكن عليها أيضاً عدم الخروج من منزلها.

- من بين احتفالات ليلة الحناء في تونس، أن تخرج العروس في نهار هذا اليوم إلى شجرة زيتون تم تزيينها مسبقاً، وأن تدور حولها مع صديقاتها وهن يستمتعن بالغناء، ويعد هذا التقليد من أهم تقاليد احتفالات الزفاف في تونس.

- من أكثر التقاليد التي يحتفظ بها التونسيون في المناطق الساحلية حتى الآن، حمل العروس في موكب إلى منزل العريس.

- خلال احتفال الزواج، يقوم العريس والعروس بالقفز على سمكة كبيرة مزينة بأشرطة ملونة سبع مرات، حيث يعتقد التونسيون أن تلك العادة تطرد الحسد والعين.