• الفنادق البوتيكية سر جديد للسياحة في أثينا

    الفنادق البوتيكية سر جديد للسياحة في أثينا

    أثينا العاصمة اليونانية التي يعود عمرها لأكثر من 5000 عام تخلّلها الكثير من الأمور العظيمة أهمّها؛ بأنها تُعد أحد أقدم مستوطنات أوروبا ومهد الحضارة الغربية وكذلك منبر الديموقراطية. فضلاً عن أنها أول مكان تُقام فيه الألعاب الأولمبية وتعتبر أول عاصمة ثقافية في القارة الأوروبية، وها هي الآن واحدة من أهم الوجهات السياحية العالمية لتنافس الكثير من العواصم وأكبر المدن السياحية حول العالم ! ..
    تشهتر هذه المدينة بلونيّها الأزرق والأبيض نظراً لكونها مطلّة على خليج سارونيكوس الواصل إلى البحر الأبيض المتوسط من جهة، وبإطلالاتها الشاهقة على ثلاث جبال هي: قمم جبال هيميتو وقمم بينديلي وجبال بارنيثاس.


    سياحة في اثينا
    إضافة إلى ذلك تعتبر هذه المدينة بأنها واحدى من أغنى المدن تاريخياً حيث تكثر فيها المتاحف والآثار التاريخية والمسارح والميادين والساحات القديمة.
    لكن وبعيداً عن هذا كلّه تبدو وأن الفنادق هي سر آخر لهذه المدينة الرائعة، حيث يوجد الضخمة وتلك ذات السبع نجوم بما فيها من خدمات أرستقراطية ذات منظومة راقية جداً، إضافة إلى الفنادق البوتيكية التي  تأتي ضمن خيارات العام الجديد لـ السياحة في اليونان وتحديداً في العاصمة أثينا.

    أبرز 5 فنادق بوتيكية في أثينا
    سحرت الفنادق البوتيكية التي تُعرف بأنها فنادق ذات مساحات صغيرة وتصاميم أشبه بالمنازل تلتمس فيها أسلوب الحياة الراقية عقول السيّاح مؤخراً وبدت وكأنها خيارهم الأول عند تفكيرهم برحلة ما وخاصة عند التوجّه إلى أثينا، حيث يوجد عدد كبير منها فيما يلي أبرز وأهم 5 فنادق منها:

    1.    فندق أثينسواس AthensWas
    2.    فندق أو آند بي أثينا بوتيك O&B Athens Boutique
    3.    فندق كوكو-مات أثينا Coco-mat Hotel Athens
    4.    فندق ذا زيليرز The Zillers
    5.    فندق فريش Fresh Hotel


    السياحة في اثينا

    هذه الفنادق وغيرها من الفنادق ذات التصنيف المماثل لها أصبحت سراً من أسرار الجذب السياحي في اليونان عموماً والعاصمة أثينا على وجه الخصوص، لذلك كان التركيز على نوعية الخدمات المقدمة والديكورات والتصاميم فيها أمراً هاماً بالنسبة للمستثمرين والعاملين في قطاع الفنادق. 
    الجدير بالذكر أن الفنادق البوتيكية أصبحت علامة راسخة في مختلف دول العالم السياحية، فمثلاً لا تخلو عروض الرحلات التي تقدمها الشركات والمكاتب السياحية من هذا الخيار خاصة لمن هم من محبي هذا النوع من الفنادق.

    السياحة في أذربيجان أو إيطاليا أو لندن أو حتى أثينا كما ذكرنا سابقاً وغيرها من دول ومدن العالم أجمع باتت ركيزة اقتصادية لتلك البلدان، لذلك كان ولا بدّ من محاكاة أي جديد يجذب السيّاح ويلبّي رغباتهم ويقدّم لهم الأفضل، تماماً كما هو الحال في نهج الفنادق البوتيكية.

    المصدر: Holidayme.com

     

    إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة


    تعليقات