المملكة السعودية تقدم علامتها التجارية لسياراتها الكهربائية "Ceer"

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 18 يناير 2023
المملكة السعودية تقدم علامتها التجارية لسياراتها الكهربائية "Ceer"
مقالات ذات صلة
مركز المملكة التجاري .. المواعيد وأبرز الأنشطة
فنادق مميزة في المملكة العربية السعودية
أحداث وفعاليات لا يمكن تفويتها في المملكة العربية السعودية في يناير

كشفت المملكة العربية السعودية في شهر نوفمبر الماضي عن علامتها التجارية لسياراتها الكهربائية الجديدة، والتي أطلقت عليها اسم Ceer، وهو مشروع مشترك بين الصندوق السيادي السعودي PIF (صندوق الاستثمارات العامة) وشركة التصنيع التايوانية العملاقة Foxconn وشركة BMW، ستعمل الشركة التايوانية على تطوير الهندسة الكهربائية لموديلات سيارات Ceer، وستستخدم الشركة الجديدة التكنولوجيا المرخصة من BMW الألمانية لتبيع السيارات في جميع أنحاء الشرق الأوسط، يعتبر ذلك تحولًا كبيرًا في صناعة السيارات الكهربائية بشكل أسرع مما يتوقعه معظم الناس، فالمملكة العربية السعودية هي الدولة المعروفة بأنها أولي دول العالم الغنية بالنفط.

تم إنشاء هيكل المشروع المشترك بحيث يمكن لـ Ceer الاستفادة من خبرة شركائها Foxconn و BMW، مع الحفاظ أيضًا على الاستقلال فيما يتعلق باتخاذ القرار، خاصة وأن المشروع الجديد حاصل على دعم صريح من حكومة المملكة العربية السعودية حيث أن ولي العهد الأمير "محمد بن سلمان" يجلس في منصب رئيس مجلس الإدارة، بينما وزير الطاقة متواجد أيضًا في مجلس الإدارة للنظر إلى كيفية عمل الشركة وامكانية بناء شبكة شحن موثوقة، كما أن وزراء الصناعة والموارد المعدنية وكذلك الرياضة والتعليم موجودون أيضًا في مجلس الإدارة، في أهم مشروع قومي تقوم به المملكة لنقلها إلى أحدث جيل من التنقل.

فيما يتعلق بالبنية التحتية للشحن، تدرس Ceer العديد من النماذج بما في ذلك استراتيجية شبكة Supercharger من شركة تسلا، والتي يمكن القول إنها غطت واحدة من أكبر العقبات في الولايات المتحدة في اعتماد السيارات الكهربائية مع القلق بشأن النطاق وفرص الشحن.

الجدوي الاقتصادية من مشروع Ceer

بعد انتشار الاستثمار في أسهم شركات السيارات الكهربية وعلى رأسها شركة تسلا ، فان السعودية تهدف إلى أن تكون مركزًا رائدًا لصناعة السيارات الكهربائية في منطقة الشرق الأوسط وافريقيا خلال عام 2025، حيث ستقوم بتصنيع السيارات وبيعها في المنطقة، حتي الآن لم توضح أي جهة مسؤولة تفاصيل السيارات المخطط لها وقدرات الإنتاج.

في الوقت نفسه، توجد التحديات التقنية بشكل خاص في الجغرافيا السعودية، حيث من المرجح أن تؤثر الحرارة والغبار على السيارة والبطاريات أكثر من تقلبات درجات الحرارة الباردة التي يميل العملاء في أمريكا الشمالية وأوروبا إلى النظر إليها، ولكن مع بدء الإنتاج في عام 2025 سيكون لدى الشركة بعض الوقت للنظر في أفضل السبل لمواجهة الظروف الجوية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتحدد المملكة العربية السعودية أهدافًا اقتصادية للعلامة التجارية، فمن المتوقع أن تجتذب Ceer استثمارات أجنبية مباشرة تقدر بأكثر من 150 مليون دولار، كما أنها ستعمل على خلق أكثر 30 ألف وظيفة، في الوقت نفسه، ستقوم شركة لوسيد موتورز الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية ببناء مصنع في المملكة العربية السعودية سيتم تصميمه بطاقة إنتاجية سنوية تبلغ 150 ألف سيارة كهربائية، ستشتري حكومة المملكة العربية السعودية ما يصل إلى 100،000 سيارة كهربائية على مدى عشر سنوات، وفقًا لاتفاقية تم توقيعها في أبريل 2022.

شركة فوكسكون " Foxconn" تشتري أرضًا سعودية لمصنع السيارات الجديد

تمضي شركة فوكسكون قدما في خططها لإنتاج سيارات كهربائية في المملكة العربية السعودية، سيتم بناء مصنع مخصص للعلامة التجارية الجديدة للسيارات الكهربائية Ceer ومن المقرر أن يبدأ البناء في أوائل عام 2023.

بعد أن كشف النقاب عن أول علامة تجارية للسيارات الكهربائية في المملكة العربية السعودية التي تسمى Ceer في أوائل نوفمبر كمشروع مشترك مع صندوق الثروة السيادية السعودي PIF، ووفقًا لإعلان فوكسكون، تم شراء قطعة أرض سيتم بناء منشأة إنتاج Ceer عليها، والتي تقع في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية المخطط لها بأكثر من مليون متر مربع، وبحسب البيان، بلغ سعر الشراء 359 مليون ريال سعودي أي ما يعادل نحو 96 مليون دولار.

ومن المقرر أن تبدأ أعمال البناء للمصنع في أوائل عام 2023، وستكون سيارات Ceer متاحة اعتبارًا من عام 2025، لذلك يجب أن يكون المصنع جاهزًا وعاملاً بحلول ذلك الوقت، يمكن لشركة Foxconn الاستفادة من الخبرة المكتسبة من مشاريع السيارات الكهربائية الأخري، فهي لديها منصة مطورة خصيصًا للسيارات الكهربائية في شكل MIH، ومع ذلك، لم يتم تأكيد ما إذا كانت طرازات Ceer ستستخدم MIH.

في حين أن التفاصيل الفنية للسيارات القادمة لا تزال قيد الالتفاف، إلا إنه من الواضح أن الشركة تهدف إلى السوق الشامل، ونظرًا لأن التركيز الرئيسي لشركة Ceer يتم إطلاقه حاليًا في السوق المحلية، فإن التفضيلات المحلية تلعب حاليًا الدور الأكبر في تصميم السيارة، ومثل سوق الولايات المتحدة الأمريكية يفضل المستهلكون في المملكة العربية السعودية سيارات السيدان الفاخرة ذات الدفع الرباعي الكبيرة، وقالت فوكسكون إن المصنع سيكون على أحدث طراز ولديه أحدث التقنيات "لضمان كفاءة الإنتاج مع تقليل استهلاك الطاقة والمياه"، كما تهدف أيضًا إلى تقليل الفاقد.

لا يزال لا يُعرف الكثير عن سيارات Ceer، سيتم تصنيعها في المملكة العربية السعودية وبيعها في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا اعتبارًا من عام 2025، لكن لم يتم تحديد حجمها أو النطاق السعري.

مشروع Ceer يتحدي شركة تسلا

يركز صندوق الثروة السيادية السعودي PIF على تطوير القطاعات الواعدة التي يمكن أن تساعد في تنويع اقتصاد المملكة العربية السعودية، وتحرص الحكومة السعودية بشدة على الاستثمار في قطاع السيارات الكهربائية حتى قبل إطلاق العلامة التجارية الحالية Ceer والاستثمار مع شركة Lucid Motors.

كان صندوق الاستثمارات العامة السعودي (PIF) سابقًا مستثمرًا رئيسيًا في شركة تسلا للسيارات الكهربائية التابعة لإيلون ماسك، لكنه باع ما يقرب من جميع حصته التي تقدر بمليارات الدولارات في عام 2019، كان هناك خلاف خاص بين صندوق الاستثمارات العامة وماسك بشأن محاولة الملياردير ماسك الفاشلة لشراء شركة السيارات الكهربائية في عام 2018.
استثمرت المملكة العربية السعودية منذ ذلك الحين بكثافة في شركات السيارات الكهربائية المنافسة، بما في ذلك ضخ مليار دولار في شركة Lucid Motors، تقوم Lucid ببناء مصنع في البلاد.

في عهد ولي العهد "محمد بن سلمان" اتخذت المملكة العربية السعودية سلسلة من مشاريع البنية التحتية والتكنولوجيا الطموحة لتنويع اقتصادها من مكانتها كدولة نفطية، وتشمل تلك المشاريع بناء مدينة ضخمة بقيمة 500 مليار دولار تسمى نيوم والتي ستشمل مدينة بطول 110 أميال تسمى The Line، كجزء من برنامج "رؤية 2030" في المملكة العربية السعودية.

سيكون مشروع Ceer مشروعًا مشتركًا بين صندوق الاستثمارات العامة PIF و Foxconn التي تقوم بجمع هواتف ايفون من آبل، تهدف الشركة التايوانية إلى تصنيع نصف السيارات الكهربائية في العالم وقد كشفت عن نموذج أولي لسياراتها الكهربائية.

في الآونة الأخيرة، تعرضت مصانع فوكسكون لضغوط بسبب إجراءات بكين الصارمة لعدم انتشار فيروس كورونا تم تصوير عمال صينيين يتسلقون الأسوار ويهربون من مصانعها سيرًا على الأقدام هربًا من قواعد فيروس كورونا الصارمة، وقال متحدث باسم فوكسكون إنها كانت في "معركة طويلة الأمد لحماية صحة وسلامة أكثر من 200000 موظف".