باراشيلنا: قرية أسترالية يرغب الجميع في زياتها وعدد سكانها 6 أشخاص

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 05 يناير 2021
باراشيلنا: قرية أسترالية يرغب الجميع في زياتها وعدد سكانها 6 أشخاص
مقالات ذات صلة
مدينة أمريكية تستقبل شهر رمضان بفانوس ضخم: تعايش رغم الاختلاف
السياحة في قبرص التركية
السياحة في غامبيا

تعد قرية باراشيلنا الأسترالية أصغر القري من حيث هدد السكان يبلغ عدد سكانها 6 أشخاص فقط، وتمتلك كشك هاتف، ماكينة صراف آلي، صندوق بريد فقط.

تاريخ قرية باراشيلنا:

وباراشيلنا، بلدة ريفية، تقع في جنوب أستراليا، ويتوفر بها حاليا فقط محطة للسكك الحديدية ومهبط طائرات، بخلاف عدد قليل من المباني، وفندق Prairie

باراشيلنا: قرية أسترالية يرغب الجميع في زياتها وعدد سكانها 6 أشخاص

فندق Prairie هو المبنى الكبير الوحيد في المدينة، وتم تشييده وقت بناء خط السكة الحديد، وفق موقع " siviaggia" الإيطالي.

شاهد أيضاً: السياحة في ويلز

وتم الاحتفاظ بالمبنى المصنوع من الحجر الرملي والجيري جزئياً، وتم ترميمه وتوسيعه وتجديده في عام 1997 مع الحفاظ على المبنى التاريخي الأصلي كما هو، حيث يأتي السياح للفندق بالسيارة أو الحافلة.

باراشيلنا: قرية أسترالية يرغب الجميع في زياتها وعدد سكانها 6 أشخاص

في الآونة الأخيرة، وبسبب بعض العروض الترويجية الجادة والذكية من قبل روس وجين فارجير (مالكا فندق Prairie)، أصبحت باراشيلنا واحدة من الوجهات التي يرغب الجميع في زيارتها، والسبب هو الاستمتاع بالطعام البري الاستثنائي المعروف باسم "feral cuisine أو المطبخ البري" بخلاف الهدوء.

باراشيلنا: قرية أسترالية يرغب الجميع في زياتها وعدد سكانها 6 أشخاص

ويقوم المطبخ البري على تناول المأكولات الأسترالية الأصلية من لحوم الكنغر والماعز والجمال، الذي يقدم في مطعم الفندق.

أبرز أنشطة قرية باراشيلنا:

وتعد القرية نقطة انطلاق ممتازة للرحلات اليومية في الصحراء، لاكتشاف السلاسل الجبلية والممرات الخفية، ومغامرات الدفع الرباعي، والرحلات، والجولات البانورامية سيراً على الأقدام، أو على ظهور الخيل أو بالدراجات.

باراشيلنا: قرية أسترالية يرغب الجميع في زياتها وعدد سكانها 6 أشخاص

دائماً ما يراود الكثيرين حلم السفر إلى أستراليا، فهي من أجمل الأماكن في العالم التي يمكن زيارتها؛ لما تتمتع به من مناطق سياحية متعددة ومتنوعة، بل إن الكثيرين يسعون نحو الهجرة إلى أستراليا والإقامة والعمل بها.

أستراليا كذلك هي أشهر مثال للتناقضات الرائعة والجمال الساحر؛ فهي أصغر القارات في العالم وأكبر الجزر، ونجد بها المدن التي تنبض بالحياة وترمز لتنوع الثقافات، كما نجد الجزر الرملية شاسعة المساحات والغابات المطيرة القديمة، وبها أهم الاكتشافات في العالم وواحدة من عجائب الطبيعة في الكون وهو الحيد المرجاني العظيم.

السياحة في استراليا:

تعرف أستراليا بأنها واحدة من وجهات السياحة الشهيرة في العالم حيث تتعدد مدن أستراليا وتتنوع بها المعالم السياحية التي تجذب السياح، وتطول قائمة الأنشطة التي تجذب الزوار وتلقى اهتمامهم مما جعل السياحة في أستراليا من أحد أهم مقومات الاقتصاد بها.

سيدني:

سيدني هي أكبر مدن أستراليا وأقدمها، وأجمل الوجهات السياحية التي يحظى بها السياح عند السفر إلى أستراليا، وقد فازت سيدني بلقب مدينة السياحة الأولى في العالم في عام 2008، وظلت محتفظة بهذا اللقب لعدة سنوات متتالية؛ وذلك بسبب تعدد المعالم السياحية بها مثل دار أوبرا سيدني وجسر ميناء سيدني وشاطئ بوندي، بجانب طبيعتها البيئية والجغرافية المميزة والتي تجذب السياح من مختلف دول العالم وتلعب دوراً هاماً في تنشيط السياحة في أستراليا، فهيا بنا نتعرف على أهم المعالم بها.

كانبرا:

مدينة كانبرا من أهم وجهات السياحة في أستراليا وهي عاصمة أستراليا، وتتوسط مدينتي سيدني وملبورن، وبها العديد من معالم أستراليا السياحية مما يجعل منها وجهة مؤكدة أمام السياح، وتتميز كانبرا بتنوع أماكن الجذب السياحي ما بين المنتزهات والمتاحف كما تتيح أمام محبي التسلق والصيد الكثير من المحميات التي تناسب تلك النشاطات، ولذلك عادة ما تكون كانبرا اختياراً مؤكداً عند السفر إلى أستراليا.