بالصور والفيديو ظهورحوريات البحر في الصين

شاهد 100 حورية بحر في أداء حقق أكبر رقم قياسي لعرض تحت الماء

  • تاريخ النشر: الجمعة، 30 أبريل 2021
بالصور والفيديو ظهورحوريات البحر في الصين
مقالات ذات صلة
أفضل فنادق حائل
الألعاب المائية والشواطئ الذهبية وأهم عوامل الجذب السياحي في دبي
مظاهر الاحتفال بالعيد في الإمارات العربية المتحدة

حصل منتجع في الصين على الرقم القياسي لأكبر عرض مائي لحوريات بحر تحت الماء، حيث استعرض منتجع أتلانتس سانيا في هاينان 100 غواصة حرة محترفة في حوض السباحة.

بالصور ظهور حوريات البحر في الصين

حدث بالفعل هذا العرض لحوريات البحر من داخل منتجع أتلانتس سانيا في الصين، يوجد منتجع سياحي يعرف باسم "Ambassador Lagoonالذي يُعد موطناً لعدد من الكائنات البحرية وهو حوالي 8,6000 من أنواع مختلفة من الحيوانات البحرية تصل إلى 280 نوعاً من الحيوانات.

شاهد 100 حورية بحر في أداء حقق أكبر رقم قياسي لعرض تحت الماء

وإليكم المفاجئة الكبيرة حول هذا المنتجع، في يوم 28 أبريل/ نيسان، حوض منتجع أتلانتس المائي الضخم 100 من حوريات البحر، وجميعها ترفرف بأذيالها أثناء الغوص في الماء، لتقوم بحركات راقصة.

ولكن ما هو السر وراء هذا الاستعراض الراقص!

يهدف الحوض المائي لتحطيم رقم غينيس للأرقام القياسية لأكبر عرض لحوريات البحر تحت الماء، على سبيل الاحتفال بالذكرى السنوية الثالثة للفندق والمنتجع.

قصة حوريات البحر

إن هذه الفتيات من الحوريات ذوات الخبرة في سياحة ورياضة الغوص مع تقديم الاستعراضات المائية وهو ونوع من أنواع رياضة البالية المائي وسفيرة الصين في الرابطة المهنية لمدربي الغوص"PADI".

الرقص داخل الماء بين الأسماك هل أصبح رياضة

بالفعل لقد أصبح رياضة حيث تقوم العارضات زعانف ثنائية والتي تمكن كلا الساقين من التحرك بالتناوب، لكن ذيل حورية البحر يربط كلا الساقين معاً حتى لا يستطيعان التحرك بحرية".

فتقوم حوريات البحر باستخدام البطن والخصر للتحرك مثل الدلفين. يتطلب الأمر تدريباً لجعل هذه الحركة سلسة وأنيقة مثل حورية البحر الحقيقية".

حورية البحر أسطورة ترويها الحقيقة

وعن أسرار تميز الصين بهذه الرياضة فتقول دادا وهي إحدى العارضات أنها بدأت في تجربتها تحت الماء في مياه جزر "في في" بتايلاند، في عام 2012. ومنذ تلك اللحظة، وقعت في حب الغوص الحر.

بالصور ظهور حوريات البحر بالصين

وأوضحت: "يبدو العالم الموجود أسفل سطح المحيط مختلفاً تماماً عن اليابسة، لقد اندهشت من المشهد تحت الماء والأسماك الملونة والشعاب المرجانية، وكذلك الإحساس بالتواجد في الماء".

وهي الآن أول مدربة غوص حرة في الصين منذ عام 2015 ولهذا رأت أن تستخدم خيالها في العام نفسه وتصبح حورية بحر.

دادا وذيل حوريات البحر الحلم الذي أصبح حقيقة

السر وراء استخدام دادا ذيل حوريات البحر في العرض للحصول على رقم قياسي عالمي، إشارت دادا أن الفكرة جاءت إليها من فيلم قديم يسمى (سبلاش) في الثمانينيات، حيث تكون البطلة هي حورية البحر. وأشارت إلى أن هذه الصورة عالقة في رأسها منذ ذلك الحين".

دادا وحكاية إعجابها بفكرتها الرائدة وهي تحويل نفسها لتصبح حورية البحر بعد أن تعلمت وأصبحت قادرة على تحرير نفسها في مياه المحيط".

لكنها احتاجت أولاً إلى ذيل حورية البحر.

حاولت داد كثيراً تصنيع ذيل حورية البحر وكان الأمر صعباً جداً في البداية ، لكنها في النهاية قررت استخدام قماش "ليكرا" لتصميم سلسلتها الأولى من ذيول حورية البحر.

ثم بدأت في تعليم نفسها من خلال العديد من الفيديوهات طرق أداء حوريات البحر من جميع أنحاء العالم، بدأت دادا بتقليد حركاتهن وإيجاد طرقها الخاصة لممارستها.

ومع إطلالة عام 2015 أسست فريقاً محترفاً من غواصي وغواصات حوريات البحر، لتقديم عروضهن المذهلة والتي لامثيل لها في أحواض السمك والأحداث المتعلقة بالمياه في الصين.

دادا تشير إلى أن المشاهير والنجوم لا يصدقوا أن فناني الأداء هم بشر حقيقيون، أما الآن وبفضل وسائل التواصل الاجتماعي، بدأت حوريات البحر تصبح أكثر شهرة".

والجدير بالذكر إن خلال الأعوام الماضية بدأت رياضة غوص حوريات البحر تصبح رياضة رسمية في جميع أنحاء العالم، حيث ظهرت المدارس في كل مكان، بدءاً من سنغافورة إلى الولايات المتحدة.

ويذكر أن الرابطة المهنية لمدربي الغوص تقدم بشكل دائم أربع دورات جديدة لتعليم راغبي التعلم لرياضة غوص حوريات البحر، وجميعها تشهد طلباً كبيراً في الصين.

رياضة لحوريات البحر تنتشر في الصين

وعلى مدى الأربعة شهور الماضية بعد الإطلاق الرسمي للاعتراف بهذه الرياضة، أوضحت دادا أن دورات حوريات البحر تمثل اليوم 30٪ من الشهادات المحلية في الصين".

كما إن رئيسة تطوير دورات حوريات البحر كورينا دافيدز، بدأت تقدم نموذجاً مماثلاً من خلال مدارس سكوبا الدولية.

منافسة جديدة لحوريات البحر 

وتقول ديفيدز أنهم اليوم لديهم أكثر من 1000 مدرب حورية البحر في جميع أنحاء الصين والرياضة تنمو بشكل أكبر باستمرار".

ولا تقتصر رياضة غوص حوريات البحر على النساء فحسب، بل أيضاً يحبها بعض الرجال أيضاً، مثل زوج ديفيدز.

وبالمقارنة مع دورات الغوص الحر، تركز دورات حوريات البحر على المرح والأمان، فهي خاصة بمن لا يخشى من الماء والمحيط.

وتشير دادا مدربة حوريات البحر أنها تشعر وكأنها إنسان مائي، يمكنها السفر إلى أي مكان تريده في الماء".

هذا وقد حصل منتجع في الصين على الرقم القياسي لأكبر عرض مائي لحوريات بحر تحت الماء، حيث استعرض منتجع أتلانتس سانيا في هاينان 100 غواصة حرة محترفة في حوض السباحة والجدير بالذكر أن هذا الاستعراض المائي المذهل كان بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثالثة للمنتجع.