تحذير: هذا التصرف يضعك على قائمة حظر الطيران في أمريكا

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020
تحذير: هذا التصرف يضعك على قائمة حظر الطيران في أمريكا
مقالات ذات صلة
السفر في زمن الكورونا: كيف أسافر إلى جزر السيشل وهل هي آمنة صحياً؟
مهرجان دبي للمأكولات ينطلق من 25 مارس إلى 17 أبريل
في مطار دبي: تقنيات جديدة تنهي إجراءات السفر خلال 10 ثوان

الخسائر الفادحة التي تكبدتها شركات الطيران حول العالم جراء جائحة كورونا المستجد، دفع بعضها لتطبيق قواعد صارمة في محاولة للسير نحو العودة للحياة الطبيعية.

دلتا إير تضع 460 مسافر على قائمة حظر الطيران

ومن أبرز الأمثلة على تطبيق القواعد بشكل صارم، ما فعلته دلتا إير Delta Air Lines - شركة طيران وطنية أمريكية- التي وضعت 460 راكباً على قائمة حظر الطيران بسبب رفضهم ارتداء الكمامات.

وأكدت الشركة أنه لا تهاون في تطبيق إجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد، وقال الرئيس التنفيذي للشركة، إد باستيان، في رسالة إلى الموظفين: "ارتداء الكمامات من أبسط الإجراءات التي يمكننا اتخاذها للحد من تفشي العدوى، ولهذا السبب طالبت دلتا عملائها وموظفيها بالالتزام بارتدائها"، بحسب صحيفة نيويورك بوست الأمريكية.

خسائر شركة دلتا إير الأمريكية

وتلقت صناعة الطيران حول العالم ضربة قوية بسبب جائحة كوفيد-19، ما أجبر العديد من شركات الطيران على منح موظفيها إجازات غير مدفوعة الأجر، وبلغت خسائر شركة دلتا 5.38 مليار دولار.

وأعلنت الشركة الأمريكية استئناف بيع تذاكر المقاعد المتوسطة في العام الجديد بناءً على ثقة المستهلك في السفر الجوي.

كورونا في الولايات المتحدة

وتعد الولايات المتحدة الأمريكية من أكثر الدول المتأثرة بفيروس كورونا المستجد بإجمالي إصابات وصل إلى 8.78 مليون حالة، توفي منهم 226 ألف حالة.

ومع تزايد حالات الإصابة بالفيروس وازدياد برودة الطقس، أصبح وقف انتشار الفيروس أمر ضروري للعودة إلى الحياة الطبيعية.

وقال باستيان لموظفيه: "مع اقتراب أشهر الطقس البارد سيكون وقف انتشار الفيروس عاملاً حاسماً لتعافينا من الوباء وعودة دلتا إلى النمو والريادة من جديد".

شتاء طويل وقاس على شركات الطيران

وتوقع بعض خبراء الطيران أن تواجه شركات الطيران شتاءً طويلاً وقاسياً، وأن استمرار تفشي الفيروس يعني وضع برامج مشددة لخفض النفقات وتجدد الدعوات للحكومات لدعم القطاع.

وبعد تعاف طفيف في يوليو/ تموز الماضي، مع تخفيف القيود الرامية لاحتواء فيروس كورونا المستجد، تراجعت حركة النقل مجدداً في سبتمبر/أيلول، بينما انخفضت نسب الحجوزات لموسم الشتاء الذي بدأ في 25 أكتوبر/ تشريم الأول الجاري، بنسبة 78% مقارنة بالعام الماضي، ما يعني مزيداً من الصعوبات الآتية على الطريق.

أساليب مبتكرة لخفض الخسائر

خسائر كورنا دفعت بعض شركات الطيران إلى ابتكار أساليب جديدة كلياً لتحسين وضعها المالي، فعلى سبيل المثال تقدم شركات في آسيا رحلات إلى لا مكان، وهي عبارة عن جولات قصيرة في السماء دون الهبوط في أي مطار قبل العودة إلى مكان الانطلاق، وهذه الرحلات مخصصة للأشخاص الذين يتوقون للسفر مجدداً ومستعدون للدفع من أجل ذلك.

وذهبت شركة الخطوط الجوية السنغافورية إلى أبعد من ذلك، بعدما استخدمت إحدى طائراتها العملاقة من ظراز A380، كمطعم وبدأت ببيع الوجبات التي تقدمها على متن رحلاتها لركاب اشتاقوا للسفر، وعن هذا قالت الشركة إنها حققت نجاحاً استثنائياً.