بالصور مصر تبهر العالم وأحداث موكب نقل مومياوات بصوت فنانى مصر

فناني مصر ومقدمة مبهرة للحدث الكبير

  • تاريخ النشر: السبت، 03 أبريل 2021 آخر تحديث: الأحد، 04 أبريل 2021
بالصور مصر تبهر العالم وأحداث موكب نقل مومياوات بصوت فنانى مصر
مقالات ذات صلة
غرائب طقوس الكرم عند بعض الشعوب
السيارات ذاتية القيادة تنطلق في شوارع دبي اعتباراً من 2023
استطلاع هلال شهر رمضان

انطلق موكب نقل المومياوات الملكية الفرعونية، مساء السبت، من المتحف المصري في ميدان التحرير بقلب القاهرة، إلى المتحف القومي للحضارة في مدينة القاهرة  ليتم عرض أفضل الأثار على أرض مصر مع متحف الحضارة المصري بالفسطاط.

فناني مصر ومقدمة مبهرة للحدث الكبير بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي 

  1. سر الفراعنة استقر في قلوب المصريين 
  2. معتقدات الفراعنة 

الحضارة الفرعونية وابداع في كل شيء 

المصريين القدماء وايمانهم بالخالق وقاموا بكل ما يتعلق بالعث والحق وايمان بما بعد الموت والبحث عن الجنة الدائمة 

الإعلام يتحدث عن حضارة مصر وملوك الفراعنة في موكب نقل المومياوات الملكية.

عند النظر غلى كل ما وصلت اليه مصر الأن سنجد الإيمان هو السر والإبداع ولحضات ويطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي اشارة انطلاق مسيرة الموكب الملكي 

تحرك الموكب الذهبي الملكي الفرعوني

ملحمة يجسدها فناني ونجوم مصر

مع تحرك الموكب الفرعوني للممياوات الملكية نحن نرى شيء لا يمكن وصفه هو حدث تاريخي بمشاهد  حقيقية يجسدها فناني ونجوم مصر بمشاهد متلاحقة بين متحف الحضارة ومتحف التحرير والموكب الملكي إنطلاقاً من ميدان التحرير إلى الفسطاط واداء مذهل تاريخي يبهر العالم الذي يتابع الحدث بكل دول العالم .


مصر تبهر العالم من خلال موكب نقل مومياوات بصوت فنانى مصر 



مصر تبهر العالم موكب خلال نقل مومياوات  ومتابعة للمسيرة الملكية بصوت فنانى مصر في فيديو خاص مع كلٍ من حسين فهمي - آسر ياسين - أمينة خليل

موكب نقل المومياوات الملكية 


 حدث عظيم تنتظره مصر وعدد كبير من بلاد العالم، هو موكب المومياوات الملكية، وسط اهتمام كبير على المستويين المحلي والعالمي، ذلك الحدث التاريخي والذي ينتظره الملايين والذي وصفه البعض بأنه الحدث الأهم في عام 2021، من تنظيم وإخراج شركة MediaHub سعدي  جوهر.


نجوم الفن في مصر يروون حكاية المومياوات وتاريخها

قدم فناني مصر ملحمة رائعة تعرض تاريخ مصر وحكايات المومياوات الملكية وهم الفنان الكبير حسين فهمي ويشاركه الفنان آسر ياسين كذلك الفنانة أمينة خليل، حكاية المومياوات وتاريخها وأهميتها .

سر الشمس ومعركة قادش 

أبرز المحطات خلال الحفل كانت دخول الشمس ومعركة قادش، ليروي ميدان التحرير أروع الأساطير الفرعونية في الثالث من أبريل مع موكب المومياوات في مشهد مهيب، يليق بالحضارة المصرية، التي تعد أقدم حضارة عرفها التاريخ بالعالم كله، كما يتزين متحف الحضارة بالفسطاط لاستقبال فراعنة مصر والمومياوات الملكية.

يسرا ومقدمة رائعة عن قصص ملوك مصر والمومياوات الملكية

يسرا كانت أول فنانة تظهر  وتعلن عن بدء الاحتفالية الضخمة، حيث أطلت وهي تروي أروع القصص الفرعونية عن المومياوات الملكية من داخل مركب بحري نقلها من بحيرة عين الصيرة إلى أمام المتحف القومي للحضارة المصرية، المستقر الأخير لملوك مصر بعد نقلهم من المتحف المصري بالتحرير.

منى زكي تفتح الباب لخروج مومياوات مصر الملكية

فتحت  منى زكي الباب إيذانا ببدء خروج الموكب، مرتدية فستانا أزرق اللون بأكمام طويلة يعكس روعة الملابس التراثية الفرعونية القديمة.

هند صبري ونيلي كريم وأداء رائع وملابس يجسدان الحدث المهيب

تألقت الفنانة التونسية هند صبري بفستان من اللون الأخضر، الذي عكس ألوان الطبيعة والجمال الأخضر، بأكمام طويلة وفتحة جانبية تعزز اللون الذهبي اللامع.

واختارت وضع قرط ضخم باللون الذهبي بالطراز الفرعوني حول الرقبة حيث قامت بعرض أروع القصص عن فراعنة وملوك مصر وحضارتها.

أما الفنانة نيلي كريم

فكانت إطلالتها من أمام معبد الدير البحري في الأقصر، بأزياء فرعونية تحاكي الموكب الفخم لحكام مصر القديمة وذلك بفستان طويل باللون الأبيض على الطراز الفرعوني أيضاً مع أروع الروايات عن مومياوات مصر الفرعونية وهذا الحدث العالمي وكانت قد أكملت إطلالتها الفرعونية بإكسسوارات تناسب الحدث.

مطربة الأوبرا السوبرانو أميرة سليم

مطربة الأوبرا السوبرانو أميرة سليم كانت إطلالتها تشبه نفرتيتي حيث ارتدت الملابس الملكية  وأطلت بفستان ملن اللون الأسود المنقوش والمرصع  باكسسوارات فرعونية وقلادات تميز ملكات مصر القديمة لتعكس مدى جمال ملكات مصر القديمة.
 

أبرز الأحداث بموكب نقل المومياوات الملكية

شهدت مصر اليوم الحدث الأضخم في عام 2021، والذي يحظى باهتمام عالمي كبير، حيث تم نقل مومياوات 22 ملكاً وملكة فرعونية في رحلة من المتحف المصري في ميدان التحرير وسط العاصمة القاهرة إلى المتحف القومي للحضارة في القاهرة أيضاً.

أسماء ملوك مصر الذين تم نقلهم إلى المتحف القومي لحضارة بالفسطاط

الملوك والملكات الذين يضمهم الموكب بينهم 18 ملكاً و4 ملكات ينتمون جميعاً إلى عصر الأسر الـ17، 18، 19 و20.

وهم: الملك رمسيس الثاني، رمسيس الثالث، رمسيس الرابع، رمسيس الخامس، رمسيس السادس، رمسيس التاسع، تحتمس الثاني، تحتمس الاول، تحتمس الثالث، تحتمس الرابع، سقنن رع، حتشبسوت، أمنحتب الأول، أمنحتب الثاني، أمنحتب الثالث، أحمس نفرتاري، ميريت آمون، سبتاح، مرنبتاح، الملكة تي، سيتي الأول وسيتي الثاني. واكتشف علماء الآثار أغلب المومياوات الملكية في خبيئتين، الأولى "خبيئة الدير البحري" غرب محافظة الأقصر في عام 1881، والثانية "مقبرة الملك أمنحتب الثاني" في وادي الملوك عام 1898. ويحظى الموكب الملكي، بتغطية إعلامية واسعة بمشاركة وسائل الإعلام من نحو 60 دولة.

نجاح الموكب وإفتتاح المتحف سيجعل مصر واجهة سياحية بفكر جديد

بحسب تصريحات وزير السياحة والآثار المصري الدكتور خالد العناني. ويأتي تنظيم هذا الموكب في إطار توجهات الدولة المصرية لإتمام الأنشطة الأثرية والثقافية العالمية، على نحو يتسق مع عظمة وعراقة الحضارة المصرية القديمة، ويبرز جهودها الجارية لتطوير وتحديث القاهرة وغيرها من المدن القديمة.

المتحف والمسيرة والإحتفال يُعد دعوة لعودة السياحة إلى مصر

ويُعوّل على حدث "نقل المومياوات الملكية"، لفت نظر العالم تجاه مصر كوجهة سياحية فريدة وتحفيز السائحين من حول العالم لزيارة المقاصد الأثرية في مصر، ويُنقل الحدث بـ14 لغة من لغات الدول المصدرة للسياحة.

رغم ازمة كورونا الترويج لسياحة في مصر

فالسياحة الثقافية التي يهتم خلالها السائح بزيارة المتاحف والمعابد الأثرية تأثرت كغيرها من أنواع السياحة الأخرى بتداعيات أزمة كورونا، لتجد الحكومة المصرية في هذا الحدث فرصة ذهبية للترويج للمقاصد الأثرية في مختلف أنحائها سواء في القاهرة العاصمة أو الجيزة التي تستعد لافتتاح المتحف المصري الكبير الذي يضم أكثر من 100 ألف قطعة أثرية، أو في محافظة الأقصر التي توصف بأنها متحف مفتوح يضم أكثر من ثلث آثار العالم.

دور السياحة الثقافية في رفع إيرادات مصر

وتسهم السياحة الثقافية بنسبة تزيد على 25% من إيرادات القطاع السياحي في مصر، والتي سجلت نحو 13 مليار دولار في 2019، ثم تراجعت إلى نحو 4 مليارات دولار خلال 2020 بسبب أزمة كورونا، إلا أن ثمة مطالب بالعمل على الترويج للمقاصد السياحية الأثرية بشكل أكبر لزيادة مساهمتها في الإيرادات وأعداد السائحين الزائرين لمصر.