على شكل خاتم: تصميم فريد لأحد منتجعات مشروع البحر الأحمر في السعودية

  • تاريخ النشر: الأحد، 28 فبراير 2021
على شكل خاتم: تصميم فريد لأحد منتجعات مشروع البحر الأحمر في السعودية
مقالات ذات صلة
ميزة جديدة من غوغل تكشف تغيرات كوكب الأرض كيف حدثت
30 دعاءً في رمضان: مبارك عليكم الشهر
اصحى يانايم: 14 قرناً على مهنة المسحراتي في ليالي رمضان

بتصميم فريد يتخذ شكل "الخاتم"، يُشيّد على أرض المملكة العربية السعودية، منتجع سياحي عالمي على جزيرة "أمهات الشيخ"، ضمن مشروع البحر الأحمر، أكبر واجهة للسياحة والاستجمام والمغامرات في المملكة.

أوتيل 12

ويُطلق على المنتجع الذي يتخذ شكل الخاتم اسم "أوتيل 12"، وهو من تصميم شركة العمارة البريطانية العملاقة "فوستر أند بارتنرز"، التي تستهدف تصميم الفندق بنهج خفيف وغير ضار بالبيئة.

وكشفت الشركة عن بعض صور التصميم الفريد للفندق، الذي بدى كخاتم من الألماس يستقر على صفحة نقية من المياه.

ويكون هذا الفندق واحد من بين ثلاثة فنادق مخطط لها في جزيرة أمهات الشيخ.

مشروع البحر الأحمر

في الربع الثالث من عام 2019، وضعت السعودية حجر الأساس لمشروع البحر الأحمر، ليكون وجهة سياحية عالمية على أرض المملكة، في إطار خطتها لعام 2030 التي تُعد السياحة أحد أركانها الرامية لتنويع الموارد الاقتصادية.

ومن المتوقع أن يصل المشروع عند الانتهاء منه إلى قائمة أفضل 10 وجهات شاطئية فاخرة حول العالم.

ويمتد المشروع على طول 180 كيلومتراً متربعاً على مجموعة من الجزر البكر في البحر الأحمر على السواحل الغربية للمملكة، بين مدينتي أملج والوجه، على بعد مسافة قليلة من إحدى المحميات الطبيعية ومجموعة من البراكين الخاملة في منطقة حرة الرهاة.

ويوفر هذا المشروع الضخم، فرصة مثالية للزائرين للاستمتاع بالتجارب الترفيهية المتنوعة بين الشمس والرمال البيضاء والمياه بالإضافة إلى الرياضة والمغامرات والغوص بين الشعاب المرجانية وتجارب مراقبة الكائنات الحية في بيئتها الطبيعية وتأمل النجوم والنوم في الهواء الطلق وزيارة البراكين الخاملة.

ومن المقرر الانتهاء من المرحلة الأولى للمشروع خلال الربع الأخير من عام 2022، وتتضمن تطوير 14 فندقاً يوفرون 3000 غرفة في 5 جزر، إضافة إلى منتجعين في المناطق الجبلية والصحراوية ومرافق ترفيهية ومطار دولي.

يذكر أن عدد الجزر السعودية في مياه البحر الأحمر يصل إلى 1150 جزيرة، تشكل 88% من إجمالي الجزر السعودية التي تتميز بالشواطئ الرملية والسواحل المرجانية علاوة على المناخ المعتدل.

مناخ البحر الأحمر

وأكثر ما يميز مشروع السعودية العملاق، هو مناخ البحر الأحمر الدافئ طوال العام، فالبحر الأحمر من أكثر البحار الدافئة في العالم، حيث يصل متوسط درجات حرارة المياه إلى 22 درجة مئوية طوال أيام العام.

وتفصيلاً، فإن متوسط درجة الحرارة خلال فصل الصيف حوالي 26 درجة مئوية في الشمال و 30 درجة في الجنوب، مع الاختلاف بحوالي 2 درجة مئوية خلال فصل الشتاء.

كما تقل فرص هطول الأمطار فوق البحر الأحمر للغاية، حيث يبلغ متوسطها في السنة 0.06م، ويكون معظم المطر في شكل زخات تستمر لفترات قصيرة غالباً ما ترتبط مع عواصف رعدية وأحياناً عواصف ترابية.

ويحتضن البحر الأحمر أقدم الشعاب المرجانية في العالم على مساحة تمتد إلى 1200 ميل بحري مربع، فيعيش فيه أكثر من 260 نوعاً من الشعاب تضم 1100 نوع من الأسماك.

وعلى عكس بقية الشعاب المرجانية المهددة بالزوال حول العالم بسبب الاحتباس الحراري بما في ذلك الحيد المرجاني العظيم في أستراليا، تتعلق شعاب البحر الأحمر بألوانها الزاهية وأشكالها المميزة بالحياة، ذلك لأن تلك الشعاب المرجانية عاشت لفترة طويلة وسط مياه شديدة الحرارة جنوب البحر الأحمر قبل أن تهاجر شمالاً حيث درجات حرارة أكثر اعتدالاً، الأمر الذي جعلها قادرة على تحمل الظروف الحرارية الجديدة.

كل هذه المميزات، تجعل مشروع البحر الأحمر، وجهة مثالية لعشاق المتعة والاستجمام على مدار العام.