العودة الآمنة لمقاعد الدراسة.. وأهم إجراءات سلامة الطلبة بمدارس الخليج

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 31 أغسطس 2021
العودة الآمنة لمقاعد الدراسة.. وأهم إجراءات سلامة الطلبة بمدارس الخليج
مقالات ذات صلة
ما لا تعرفه عن إجراءات الأمن والسلامة الخاصة بالطائرات
الإمارات تعلن إجراءات المرحلة الثانية من عودة المقيمين
سافر بأمان براً وبحراً وجواً وتعرف على أهم إجراءات الوقاية من كورونا

العودة الآمنة لمقاعد الدراسة.. وأهم إجراءات سلامة الطلبة بمدارس الخليج، خلال الأيام القليلة القادمة تستعد المنشآت التعليمية في الدولة لانطلاقة العام الدراسي الجديد، وسط تدابير وقائية من «كوفيد 19»، لتحقيق عودة آمنة لمقاعد الدراسة ولتكون سلامة الطلبة أولوية قصوى ومحور هذه الإجراءات.

العودة الآمنة لمقاعد الدراسة

وأهم إجراءات سلامة الطلبة بمدارس الخليج     

إليكم أبرز التوصيات لانطلاقة عام جديد آمن، مع تسليط الضوء على جهود الجهات المعنية، والإجراءات الاحترازية لضمان صحة الطلبة وتعزيز انسيابية سير العملية التعليمية.

تعليم حضوري بمدارس الإمارات     

أعلنت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي عن عودة التعليم الحضوري في كل المدارس الحكومية، بالتعاون والتنسيق الكامل مع الجهات المعنية بالدولة، مع الأخذ بعين الاعتبار تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، وفق أعلى المعايير، بما يراعي سلامة الطلبة والعاملين.

انطلاق العام الدراسي خلال أيام وأهم الاستعدادات   

وباشرت الهيئات الإدارية والتدريسية والفنية في المدارس الحكومية والخاصة، التي تتبع المنهاج الوزاري أداء مهامها أمس استعداداً للانطلاق الفعلي للعام الدراسي 2021 - 2022، تمهيداً لاستقبال الطلبة.

سيناريوهات للوقاية من فيروس كورونا وأهم الإجراءات الاحترازية بالمدارس   

أعلنت الإدارات العامة للمدارس تأهبها لاستقبال الطلبة «حضورياً» وفق الإجراءات الاحترازية، حفاظاً على صحة الطلبة، للحد من انتشار فيروس «كورونا».

عودة مقاعد الدراسة ورغبات أولياء أمور الطلبة   

الحضور بالمدراس هو رغبة شريحة كبيرة من أولياء الأمور مع تطبيق مسافة التباعد الاجتماعي في الفصول من خلال زيادة عدد الشعب وتعيين كوادر إضافية، واستغلال المرافق الدراسية كالصالات الرياضية والمسارح واتباع نظام التناوب بين مجموعات الطلبة.

تقليل أعداد الطلبة بالفصول الدراسية والتباعد الاجتماعي   

تم اعتماد نظام المجموعات في الفصول لضمان تطبيق مسافة الأمان وهناك عدداً من الطلبة اختاروا نظام التعليم عن بعد. 

تدريب المعلمين على طرق حديثة للتعليم الهجين      

تدريباً للمعلمين والمعلمات قبل قدوم الطلبة على أساليب التدريس الحديثة، بما يتناسب مع التعليم الهجين أو عن بعد.

ارتفاع معدلات حضور الطلبة للمدارس هذا العام    

توقعات بارتفاع الإقبال خلال العام الجاري، نظراً لجهود مجموعة جيمس للحفاظ على صحة الطلاب وسلامتهم وأمانهم، موضحاً أن فرق العمل لديهم انتهت من الاستعدادات، ويجري حالياً تدريب وتأهيل الهيئة التدريسية الجديدة.

إجراءات الأمن والسلامة وبروتوكولات وضوابط منع انتشار الفيروس  

سيتم تتبع الحالات الإيجابية أو المخالطة مع اتخاذ قرارات فورية وعاجلة بخصوص فترة العزل والانتقال بشكل سريع إلى التعلم عن بعد عند استدعاء الحاجة.

تعقيم المدارس والتجهيز للعام الدراسي   

تجري الآن الاستعدادات الميدانية الخاصة بتعقيم الفصول والمرافق التابعة للمدرسة والأسبوع الحالي يتم استقبال الهيئة الإدارية، كما تم تطعيم نسبة 90 % من العاملين في المدرسة من الهيئتين الإدارية والتدريسية.

تطعيم كورونا   

التأكد من أن نسبة التطعيم في المدرسة بلغت 92 % بين جميع العاملين مع وجود بعض الاستثناءات ضمن بروتوكول وزارة التربية والتعليم، كما يتم إجراء التعقيم الدوري للفصول الدراسية والحافلات المدرسة ضمن الاشتراطات الصحية المعتمدة من وزارة التربية والتعليم.

تحدٍ وتفاؤل وحرص تام على تطبيق التدابير الوقائية   

الطلبة في دولة الإمارات سيعودون إلى فصولهم الدراسية هذا العام مع الحرص التام على تطبيق كل التدابير الوقائية، مشيراً إلى طرح المدرسة لسيناريوهات العودة وهي التعليم عن بعد والمباشر والهجين.

إجراءاتوبروتوكولات صحية وتعقيم       

أكدت إدارات مدرسية الالتزام بتطبيق البروتوكولات الصحية الصادرة من وزارة التربية والتعليم والهيئات التعليمية، مشيرين إلى البدء في عملية تعقيم الفصول والحافلات المدرسية وتطعيم العاملين.

ما أبرز التغييرات في إجراءات الصحة والسلامة للعام الدراسي 2021/22؟   

إن أبرز تغيير سيشهده العام الدراسي الجديد هو عودة جميع الطلبة للتعلم وجهًا لوجه، مع مراعاة أن يكون خيار "التعليم عن بعد" للحالات الاستثنائية من الطلبة التي يتعذر معها حضور أحدهم إلى المقر المدرسي لظروف وأسباب صحية. مع السماح بالأنشطة التالية مع تطبيق إجراءات السلامة

  • حصص السباحة والرياضة
  • الرحلات المدرسية والترفيهية والمعسكرات
  • الأنشطة اللاصفية بعد ساعات الدوام الرسمي
  • العروض والتجمعات والفعاليات الأخرى في المدرسة أو في أماكن خارجية

التعلم عن بُعد    

هل يمكن للطلبة مواصلة التعلم عن بُعد في هذا العام الدراسي؟
سيكون أمام أولياء الأمور حرية الاختيار بين عودة أبنائهم مجدداً إلى نظام التعليم وجهاً لوجه أو " التعليم عن بعد" مع بداية العام الدراسي الجديد وحتى تاريخ 30 سبتمبر 2021م.

الحضور شرطاً اساسياً في الإمارات بداية من شهر اكتوبر   

مع الأخذ بعين الاعتبار أنه واعتباراً من الثالث من أكتوبر 2021م، فسيتم اعتماد نظام التعليم وجهاً لوجه فقط في المدارس الخاصة بدبي.

سيقتصر تقديم خيار "التعليم عن بعد" بعد هذا التاريخ للحالات الاستثنائية من الطلبة التي يتعذر معها حضور أحدهم إلى المقر المدرسي لظروف وأسباب صحية شريطة تقديم الطالب لشهادة صحية معتمدة من هيئة الصحة بدبي.

هل ما يزال على المدارس الالتزام بالتباعد الجسدي مسافة 1.5م؟   

يجب على المدارس اتخاذ التدابير المناسبة لضمان الحفاظ على مسافة آمنة بين الطلبة والكوادر المدرسية قدر الإمكان؛ ونوصي بإبقاء مسافة أمان قدرها متر واحد.

هل ستكون الكمامات إلزامية في العام الدراسي الجديد؟    

نعم؛ إن مواصلة ارتداء الكمامات إلزاميٌّ للطلبة في عمر 6 سنوات فما فوق، وللكوادر المدرسية، ولجميع من يزور المدرسة.

هل سيُسمح للمدارس باستئناف حصص الرياضة والسباحة؟    

نعم، يمكن للمدارس استئناف حصص الرياضة والسباحة؛ وسيتم تعقيم غرف تبديل الملابس ومناطق الألعاب الرياضية بعد استخدام كل مجموعة من الطلبة.

ما أنواع الفعاليات التي سيُسمح باستئنافها في المدرسة؟    

يمكن للمدارس استئناف الأنشطة الجماعية مثل طابور الصباح، والعروض، والبروفات، والفعاليات، بما يتماشى مع توجيهات هيئة الصحة بدبي ومجلس دبي الرياضي.

هل يُسمح للمدارس بإقامة فعاليات في أماكن خارج المدرسة؟    

نعم، يمكن للمدارس إقامة فعاليات في أماكن خارجية؛ ويجب عندها الالتزام بإجراءات الصحة والسلامة المعتمدة في هذه الأماكن.

الحافلات المدرسية    

هل سيُسمح باستخدام الحافلات المدرسية بكامل طاقتها الاستيعابية؟
نعم، يمكن للمدارس استخدام الحافلات بكامل طاقتها الاستيعابية، شريطة الالتزام بإجراءات الصحة والسلامة المعتمدة، ولا سيما التعقيم والتهوية.

لقاحات كوفيد - 19    

هل اللقاح الزامي للكوادر المدرسية والطلبة من عمر 16 عاماً فما فوق؟
التطعيم ليس إلزامياً، ويجب على الكوادر المدرسية المؤهلين الذين لا يرغبون في الحصول على اللقاح إظهار نتيجة مسحة PCR سلبية كل أسبوع. الطلبة ليسوا مطالبين بتقديم نتيجة مسحة PCR سلبية.