قبيلة إندونيسية تأكل الجثث التي يقتلها الشيطان!

  • تاريخ النشر: السبت، 21 ديسمبر 2019
قبيلة إندونيسية تأكل الجثث التي يقتلها الشيطان!
مقالات ذات صلة
قبيلة حرب
أصل الشاورما
أهلاً بعام 2971: الأمازيغ يحتفلون برأس السنة وهذه عاداتهم

التقط المصور الإيطالي المغامر جيانلوكا شيوديني، 41 عامًا، صورا رائعة لقبيلة إندونيسية انعزلت عن العالم الخارجي حتى سبعينيات القرن الماضي.

وفي الصور التي رصدت قبيلة الكورواي في بابو الغربية بإندونيسيا، ظهر الرجال والنساء عراة تقريبا ويتغذون على الحشرات الحية، ويحمون ويصلحون المباني البدائية الموجودة أعلى الأشجار.

قبيلة إندونيسية تأكل الجثث التي يقتلها الشيطان!

وليحصل على هذه الصورة، قضى شيوديني، 41 عاما، أياما يتجول في الغابات المطيرة لقضاء ليال عدة مع القبيلة. وقال: كورواي تعيش في قلب الغابات المطيرة، ولم يتعرض أهلها للعالم الحديث بعد، لذلك لا يزالون يحتفظون بالعديد من تقاليدهم القديمة.

قبيلة إندونيسية تأكل الجثث التي يقتلها الشيطان!

ومنذ اكتشاف وجودها، أشاع أفراد القبيلة أنهم من آكلي لحوم البشر وأنهم يعيشون في منازل على قمم الشجر. ولا يزال أفراد القبيلة يدعمون هذه القصص حينما يسألهم الزوار الغربيون. ورغم أنهم لا يزالوا يقيمون بين أفرع الأشجار، لكن هناك القليل من الأدلة الداعمة لادعاء أنهم من آكلي لحوم البشر.

قبيلة إندونيسية تأكل الجثث التي يقتلها الشيطان!

المصور الإيطالي لفت إلى أن أول اتصال موثق للقبيلة بالعالم الخارجي مع مجموعة من العلماء حدث في مارس 1974، موضحا أنه حتى ذلك الحين، كان أفراد كورواي غير مدركين تماما لأي شخص آخر على وجه الأرض.

وبحسب ما أوردت صحيفة Daily Mail البريطاني، فإن شعب القبيلة هذه لا يتمتع بإمكانية الوصول إلى العديد من الأدوية الحديثة ويلجأ للأعشاب لعلاج الأمراض، ومن ثم فإن معدل الوفيات مرتفع للغاية.

قبيلة إندونيسية تأكل الجثث التي يقتلها الشيطان!

ولعدم توافر المعرفة العلمية، تعتقد القبيلة أن الوفيات ناجمة عن خاخوا أو الشيطان الذي يأخذ شكل إنسان. ويشير البعض إلى أن أي إنسان قتله الشيطان، تأكله بقية أفراد القبيلة، وهي طقوس انتقامية غريبة لحماية بقية شعب كورواي.

لكن هذه القصص تم التشكيك فيها، إذ يعتقد علماء الأنثروبولوجيا أن العشائر في القبيلة أكدت أسطورة أكل لحوم البشر لتعزيز الاهتمام والسياحة.

قبيلة إندونيسية تأكل الجثث التي يقتلها الشيطان!

تم نشر هذا المقال مسبقاً على رائج. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا